افتراضي المواجهة الجزائرية الإنجليزية تستقطب الأنظار وتعتلي قمة مواجهات المونديال

souhila_95

:: عضو فعّال ::
إنضم
20 فيفري 2009
المشاركات
2,565
الإعجابات
52
النقاط
0
#1
لا يختلف إثنان في أن المنتخب
الإنجليزي من بين أقوى المنتخبات في العالم، باعتبار أن إنجلترا مهد كرة القدم، والأكيد أن أشبال المدرب الإيطالي فابيو كابيلو سيخوضون مونديال جنوب إفريقيا بنية التتويج باللقب العالمي، وبما أن القرعة أوقعت المنتخب الوطني الجزائري في مجموعة واحدة مع إنجلترا، سلوفينيا والولايات المتحدة، فلقد بدأ الحديث منذ مدة عن هذه المواجهة المشهودة والمرتقبة، وكثرت التعليقات من الجانبين سواء من الهوليڤانز المعروفين بهوسهم الكبير بحب منتخب بلادهم، وكذا من أنصار المنتخب الوطني الجزائري الذين لا يخشون الصعاب ويعشقون التحدي، وبالرغم من إيقانهم بصعوبة المأمورية في المونديال، إلا أن آمالهم كبيرة في قهر الكبار ومقارعة العملاقة، سيما وأن الخضر معروفين بمنتخب المناسبات الكبيرة، ومن خلال الدراسات التنبؤية التي قام بها المشرفون على المونديال، صنفوا المواجهة الجزائرية الإنجليزية من بين أقوى المواجهات على الإطلاق إلى درجة أن البعض قال بأن سلطات جنوب إفريقيا ستكون في حالة تأهب قصوى يوم المباراة تفاديا لحدوث أي انزلاقات من شأنها أن تؤدي إلى ما لا يحمد عقباه، والمفارقة العجيبة أن دواعي المواجهة بدأت منذ مدة وتزداد حدة بمرور الوقت واقتراب موعد المونديال واللقاء الموعود.
اللجنة المنظمة للمونديال تعتبرها من أخطر المواجهات
وحرصا على نجاح تنظيم المونديال الذي تحتضنه القارة السمراء لأول مرة في تاريخها، بدأت اللجنة المنظمة من الآن في دراسة المواجهات وتصنيفها على حسب أهميتها بالرغم من أنها كلها مهمة باعتبارها مباريات مونديالية، وتم تصنيف المواجهة الجزائرية الإنجليزية من بين أقوى اللقاءات لأن اللقاء سيعرف حضورا جماهيريا قويا من أنصار الفريقين المعروفين بحبهم الكبير لمنتخبات بلدانهم وبهوسهم الكبير بكرة القدم التي تفعل بهم ما تفعل، وبالتالي تسعى اللجنة المنظمة إلى البحث عن السبل الناجعة لضمان السير الحسن للمباراة داخل المستطيل الأخضر وعلى المدرجات.
مونديال فرنسا 98 وخلفية وقوف الجزائريين مع التوانسة
وبالعودة إلى بعض الخلفيات التاريخية، نلاحظ أن أنصار المنتخب الوطني الجزائري لا يخشون مواجهة أيا كان، بدليل وقفتهم الرجولية مع التوانسة في مونديال فرنسا 1998، عندما أقدمت مجموعة من الهولڤانز على حرق علم تونس، هذه الوقفة التي مازال الأشقاء من تونس الخضراء يشهدون بها للجزائريين المعروفين بالإقدام وعدم الرجوع إلى الوراء، والتي زادت من أواصر المحبة بين الشعبين الشقيقين، وبالتالي يمكننا أن نستنتج أن أي تهور من الهولڤانز المعروفين بغرورهم الكبير، لن يمر عليه أنصار المنتخب الوطني مرور الكرام، ونفضل أن نتوقف عند هذا الحد حتى لا نقول كلاما قد نحاسب عليه مستقبلا.
كابيلو يكسر القاعدة ويعتبر الخضر المنتخب الأخطر
خالف المدرب الإيطالي للمنتخب الإنجليزي، فابيو كابيلو، كل الاعتبارات في تصريحاته الأخيرة التي أكد فيها أنه يعتبر المنتخب الجزائري بالخطير في المجموعة، والأكيد أن تصريحات التقني الإيطالي ليست للمسح على جبين الجزائريين، بل هي حقيقة حتى يوضح الصورة لبعض المشككين بما في ذلك أنصار المنتخب الإنجليزي الذين يستصغرون الخضر ويعتبرونهم بمثابة لقمة سائغة سهلة المنال، فكثيرا ما شهدت المواجهات المونديالية مفاجآت من العيار الثقيل يفجرها منتخبات لا يكون أحدا يضعها في الحسبان. منقووووووووووووول __________________

 

EL General

:: عضو مَلكِي ::
إنضم
7 ديسمبر 2009
المشاركات
13,459
الإعجابات
1,820
النقاط
351
الإقامة
تبسة
#2
عندما يتقابل الكبار يتفرج الصغار
الجزائر vs إنجلترا
إن شاء ل\الله كل التوفيق للخضر في ه\ه المباراة
و أنا متأكد بأنهم سوف ينتزعون الفوز من الإنجليز في بلاد العم مونديلا


 

rakoune

:: عضو مُشارك ::
إنضم
1 فيفري 2010
المشاركات
373
الإعجابات
0
النقاط
0
#3
يا جماعة قلبي راهو يقلي بلي غالبين لانجليز وربي كبير