سلسلة مفاهيم خاطئة عن الاسلام ( متجدد باذن الله )

ماغيكاي تشان

:: مشرفة ::
منتدى التنمية البشرية
ركن التوعية الدينية النسائية
طاقم المشرفات
إنضم
27 جويلية 2013
المشاركات
11,461
النقاط
1,656
الجنس
أنثى
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على اشرف المرسلين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اسعد الله اوقاتكم وملاها يمنا وبركة
اقدم لكم اغلب المفاهيم الخاطئة عن الاسلام

ومحاولة شرحها وبيانها من القران والسنة ان شاء الله

1- الجهاد :
أكثر كلمة اسيء فهمها في الاسلام هي كلمة الجهاد ... ولم يتم اساءة فهمها من طرف غير المسلمين فقط وانما من اغلب المسلمين ايضا
وقد تم فهم الجهاد على انه اي حرب يقوم بها اي مسلم ولأي سبب سواءا كان للسلطة او اللغة او الثروة او الوطن لكنها لا تعني هذا ابدا

الجهاد كلمة عربية أصلها كلمة جَهَدَ وتعني السعي والمكافحة فالجهاد اساسا يعني السعي والمكافحة

والجهاد في الاسلام يعني السعي ومكافحة نزعة الشر في النفس، كما انه يعني السعي والكفاح لتحسين المجتمع
كما يعني: المحاربة ضد الاضطهاد، الدفاع عن النفس في ساحة المعركة ..

ويعتقد اغلب الناس ان الجهاد يقوم به المسلمون فقط، لكن هناك الكثير من الايات في القران التي تقول ان حتى غير المسلمون يقومون بالجهاد
قال تعالى : ( وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ (14) وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖ وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا ۖ وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ۚ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (15) )
( سورة لقمان )

وقوله : ( وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما ) أي : إن حرصا عليك كل الحرص على أن تتابعهما على دينهما ، فلا تقبل منهما ذلك ، ولا يمنعنك ذلك من أن تصاحبهما في الدنيا معروفا ، أي : محسنا إليهما ، ( واتبع سبيل من أناب إلي ) يعني : المؤمنين ، ( ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون ) .
قال الطبراني في كتاب العشرة : حدثنا أبو عبد الرحمن عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثنا أحمد بن أيوب بن راشد ، حدثنا مسلمة بن علقمة ، عن داود بن أبي هند [ عن أبي عثمان النهدي ] : أن سعد بن مالك قال : أنزلت في هذه الآية : ( وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما ) الآية ، وقال : كنت رجلا برا بأمي ، فلما أسلمت قالت : يا سعد ، ما هذا الذي أراك قد أحدثت ؟ لتدعن دينك هذا أو لا آكل ولا أشرب حتى أموت ، فتعير بي ، فيقال : " يا قاتل أمه " . فقلت : لا تفعلي يا أمه ، فإني لا أدع ديني هذا لشيء . فمكثت يوما وليلة لم تأكل فأصبحت قد جهدت ، فمكثت يوما [ آخر ] وليلة أخرى لا تأكل ، فأصبحت قد اشتد جهدها ، فلما رأيت ذلك قلت : يا أمه ، تعلمين والله لو كانت لك مائة نفس فخرجت نفسا نفسا ، ما تركت ديني هذا لشيء ، فإن شئت فكلي ، وإن شئت لا تأكلي . فأكلت .
تفسير ابن كثير

اي يتحدث الله عز وجل هنا عن الاباء من غير المسلمين بأنهم يجاهدون ليجعلو ابناءهم يشركون بالله عز وجل

ونفس الرسالة ذكرت قوله تعالى : ( وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حُسْنًا ۖ وَإِن جَاهَدَاكَ لِتُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۚ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (8) )
( سورة العنكبوت )

وهناك العديد من الامثلة الاخرى التي تحدث فيها القران الكريم عن هذا النوع من الجهاد الذي يسمى في الاسلام: الجهاد في سبيل الشيطان
وما يجب علينا نحن المسلمين هو الجهاد في سبيل الله عز وجل
ومتى ما ذكرت كلمة الجهاد وحدها تفهم في الاسلام على انها الجهاد في سبيل الله


الكثير من غير المسلمين ومن بينهم اولئك الذين يدعون انهم علماء مسلمين يترجمون كلمة الجهاد الى " الحرب المقدسة "، ومن قرا القران الكريم والسنة النبوية لن يجد فيهما اي اية او حديث يذكرانها

واحد انواع الجهاد هو القتال في سبيل الله تعالى، لكنه لا يعني بصورة اساسية الحرب انما هو القتال للدفاع عن النفس في سبيل الله تعالى
اذا لاحظنا في تاريخ النبي محمد صلى الله عليه وسلم، اول 13 سنة من البعثة عاش فيها في مكة هناك العديد من السور المكية التي ذكر فيها العديد من المرات كلمة جهاد ولم يقاتل المسلمون وقتها الا عندما هاجروا الى المدينة، ورغم ذلك تجد اكثر سور ذكرت فيها كلمة جهاد مكية على سبيل المثال قوله تعالى : (وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ (69) )
( سورة العنكبوت )
ويقول عز وجل : ( فَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَجَاهِدْهُم بِهِ جِهَادًا كَبِيرًا (52) )
( سورة الفرقان )
وهذا يعني في تفسير ابن كثير : ( فلا تطع الكافرين وجاهدهم به ) يعني : بالقرآن ، قاله ابن عباس ( جهادا كبيرا ) ، كما قال تعالى : ( يا أيها النبي جاهد الكفار والمنافقين واغلظ عليهم ) [ التوبة : 73 ، التحريم : 9 ] .

والجهاد بالقران معناه السعي لايصال رسالة الله عز وجل للناس

وهذا المفهوم الخاطي على كلمة جهاد سببه كان الاعلام، فقبل عدة عقود لم لم تكن كلمة الجهاد تشكل مشكلة بعد احداث 9.11 اصبحت على راس القائمة
فبسبب نقل الاعلام سورة خاطئة عن الاسلام نشات هذا المفاهيم الخاطئة في عقول غير المسلمين بل وعند بعض المسلمين ايضا

المصدر:

متجدد باذن الله

نسال الله التوفيق لما يحب ويرضى
تحياتي احترامي وتقديري لشخصكم الكريم الطيب
 

ماغيكاي تشان

:: مشرفة ::
منتدى التنمية البشرية
ركن التوعية الدينية النسائية
طاقم المشرفات
إنضم
27 جويلية 2013
المشاركات
11,461
النقاط
1,656
الجنس
أنثى
شكرا بارك الله فيكم اختي شيما
لا شكر على واجب باذن الله اخي الكبير وكل الشكر لك ولكلامك الطيب
وفيك بركة اخي الكبير
هلا والف مرحبا نورت الموضوع بمرورك
بارك الله فيك للمرور الجميل وجزاك كل خير للكلام الطيب
تحياتي احترامي وتقديري لشخصكم الكريم الطيب
 
Top