هكذا أنت يا ليليا

  1. زاد الرحيل

    عندما تعود ليليا

    غابت ليليا عنا و بقرار منها و نحترمه ،غابت و هي تحمل ألام و ألام في نفسها يقتلها اليأس و المرض ضحكت كثيرا و مازحت الجميع و شرحت للكل مرضها ،و لم تترك احد دون اجابة ،خبأت دموعها عنا و قتلت أهاتها و حمدت الله دوما اليوم اريد ان اقول لها حين تعود كوني قوية يا ليليا و صابرة فجرحك ليس بسيط و نفسك...
Top