كيف تتصرف الزوجة مع زوجها المسرف

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

لينا1982

:: عضو متألق ::
إنضم
28 جوان 2008
المشاركات
4,066
النقاط
157
كثير من الأزواج ينفقون ما في جيوبهم ولا يعبئون بما سوف يحدث في الغد وخصوصا إذا كان الزوج يقضي إجازته الشهرية في إحدى المناطق السياحية سواء داخل بلده أو خارجها وقد غلب عليه الشعور بالفرح والسعادة. بعض الزوجات يشعرن بالأمر ولكنهن لا يحركن ساكنا، والبعض الآخر يشعرن بما يحدث ، ويرجعن التحدث في الموضوع لوقت يكون الزوج فيه هادئا ومستعدا للنقاش. وحول هذا الموضوع هناك مجموعة من النصائح التي على المرأة اتباعها بصدد هذا الموضوع: - عليها إقناع زوجها كتابة وليس شفهيا، من خلال التركيز على جانب المدخر الشهري، وكلما استطاعت إقناع زوجها بادخار مبلغ اكبر كلما كانت اعظم . لا سيما وان هنالك حكمة تقول "اليوم معك لاتدرى ماذا عن غداً . - يجب أن تحرص الزوجة على وضع المدخر من المال شهريا في حساب على شكل وديعة.. - يجب ألا تصرف إلا بعد عام من إدخالها، وبهذا فان الزوج حينما يضعها لن يستطيع سحبها. - يجب أن يكون اجتماعهما السنوي قبل موعد سحب المبلغ بحيث تحاول شحذ همته على زيادة المدخر الشهري. - لعل التحدث إلى الزوج بفوائد الأموال المدخرة يساهم في تحمسه لادخارها فعلى سبيل المثال:
1- إن استطاع كل من الزوجين ادخار المبلغ حتى سن التقاعد الخاصة بالزوج، فلا شك أنه سيكون مبلغاً جيداً نوعاً ما بحيث يسند الزوج في إقامة مشروع استثماري يستطيع أن يؤمن له ولأسرته حياة كريمة من جهة ويشغل الزوج بما هو مفيد من جهة أخرى.
2- مثل هذه الأموال المدخرة تبقي ذخرا للعائلة وداعما لمسيرتها، وتحسباً لأي مفاجآت مستقبلية قد تلم بها، فإذا حدث وان مرض أحد الأطفال واحتاج لعملية مكلفة، من سيتدبر أمره إن لم يكن للعائلة أموال مدخرة؟ 3
- يشهد العالم حالياً الكثير من النكبات والمصائب والنوائب الطبيعية ( الزلازل – البراكين – الفيضانات – الحروب .....الخ ). ولهذا فان الاحتفاظ بالمال يكون بمثابة تامين لعيش حياة هانئة في مكان آمن بعيد من هذا المكان، فحينما يمتلك الإنسان مالا فانه يستطيع العيش في أي مكان وزمان. وهكذا يبقي المال شيئا مهما في حياة كل إنسان ولكنه ليس الغاية التي نهدف إليها، وإنما هو وسيلة من إحدى الوسائل المؤدية لبلوغ السعادة، وتبقي الروح متجلية ومبتهجة مادامت مقتنعة بما قسمه رب الكون لها، ويمكنها العيش بأقل ثروة ممكنة ما دام يسري في دمائها الإيمان بالله وحبه
 

لينا1982

:: عضو متألق ::
إنضم
28 جوان 2008
المشاركات
4,066
النقاط
157
92c40717d8.gif
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top