الذكرى الـ 30 من الربيعـــــــــ الأمازيغيــــــ ، فما معنى هذا الربيع يا ترى؟

الموضوع في 'مجتمع اللمة العام' نشر بواسطة طيور السلام, ‏20 أفريل 2010.

  1. طيور السلام

    طيور السلام :: عضو متألق ::

    تاريخ التسجيل:
    ‏30 نوفمبر 2009
    المشاركات:
    4,443
    الإعجابات المتلقاة:
    1,490
    نقاط الجوائز:
    191
    الإقامة:
    TcHaD
    [​IMG]


    اليوم تمر 30 سنة على أحداث 20 أفريل 1980
    ونحن في بجاية كغيرنا من الولايات القبائلية نحيي المناسبة كل عام في مثل هذا اليوم
    فيسرح التلاميذ من مقاعد الدراسة كتخليد لهذه المناسبة الأليمة

    والآن سأسرد عليكم بعض ما حدث في هذا اليوم الأسود
    [FONT=&quot][/FONT]
    [FONT=&quot]ذاكرة
    [/FONT]
    [​IMG]
    [FONT=&quot][/FONT]
    [FONT=&quot]يوم 10 مارس 1980 مفجر الربيع الأمازيغي.



    [/FONT]

    [FONT=&quot]شكلت أحداث الربيع الأمازيغي 1980 منعرج حاسم في تاريخ النضال من أجل الهوية الجزائرية ضد المد البعثي القومي الخارجي. البداية كانت منع المرحوم مولود معمري في يوم 10 مارس 1980 من إلقاء محاضرة في جامعة تيزي وزو حول كتابه المسمى: [/FONT](Poèmes Kabyles anciens)[FONT=&quot] الشعر القبائلي القديم .
    [/FONT][FONT=&quot]كانت هذه الأحداث بمثابة القطرة التي أفاضت الكأس.

    [/FONT]​

    ماذا حدث بالضبط في 10 مارس 1980؟


    [FONT=&quot]شهادة حند سعدي*[/FONT]

    [FONT=&quot]في ذلك الوقت كنت أستاذا في جامعة تيزي وزو و قد طلبت من مولود معمري المجيء لإلقاء محاضرة لأني كنت متابعا لعمله حول الشعر القبائلي القديم و الذي ختمه بإصدار كتابه المعروف. قلت هذا لأبين النية الحسنة فلم يكن هناك إي تدبير مسبق ولا يد محركة لخلق اضطراب أو أي شيء آخر. كان ذلك مجرد رغبة في التعريف بآخر كتاب للباحث مولود معمري في الوسط الجامعي ولكل المهتمين بالثقافة الأمازيغية عامة. اقترحت على المنظمة الطلابية في إقامة واد عيسى تنظيم المحاضرة. وهنا أتذكر حادثة طريفة,فعندما التقيت بالطلبة تعجبت من عدم معرفتهم لمولود معمري رغم إقامتهم و دراستهم في تيزي وزو. البعض فقط يعرف اسمه و الأغلبية لم تقرأ له شيء.فقط في السنوات الماضية كان من الأدباء الكلاسيكيين الذين يتم تدريسهم في الثانوية الجزائرية. قبل بداية الثمانينات تم تغيير المقررات الدراسية فصار مولود معمري مجهولا بين الطلبة الشباب. كان هذا من بين الأشياء التي صدمتني. لكن تم قبول مبدأ المحاضرة بدون مشاكل و ذلك ليوم 10 مارس. قامت الشرطة بتوقيف مولود معمري قبل بضع كيلومترات من مدينة تيزي وزو و تحويله إلى مقر الولاية أين أعلموه بضرورة عدم التوجه إلى الجامعة. برر الوالي قراره بإمكانية حدوث اضطراب في النظام العام إذا تم إلقاء المحاضرة.

    [/FONT]

    [FONT=&quot]ماذا حدث إذن بعد منع محاضرة 10 مارس 1980؟

    [/FONT]

    [FONT=&quot]إبتداءا من اليوم اللاحق حدثت مظاهرات للتنديد في تيزي وزو(...)هذه التحركات أقلقت النظام فكان نص -كمال بلقاسم- في –المجاهد- الذي مرغ مولود معمري في الوحل واصفا إياه بالخيانة أثناء الثورة, كان ذلك في يوم 20 مارس تحت [/FONT][FONT=&quot]عنوان[/FONT] Les donneurs de leçons [FONT=&quot]-ملقنو الدروس- هذا النص لم يزد الأمور إلا تعقيدا[/FONT].

    [FONT=&quot]قررنا القيام بمظاهرة في العاصمة لأنهم كانوا يقولون عنا جهويين.[/FONT]

    [FONT=&quot]قبل ذهابنا إلى العاصمة قمنا في مركز الجامعة بنسخ جواب مولود معمري للمجاهد وبطبيعة الحال لم تقم هذه الجريدة بنشره.بعد ذلك قمنا بنشره على شكل مطويات.[/FONT]

    [FONT=&quot]حينما كنا في مركز النسخ في الجامعة, جاء إلينا العامل هناك يخبرنا بمجيء رئيس شرطة تيزي وزو و أنه يريد مقابلتنا.[/FONT]

    [FONT=&quot]هذا الأخير قال لنا ما يلي: مولود معمري خائن و لدينا إثبات ذلك. على كل حال لن يتبعكم سوى الثانويين و المراهقين, لأن ما يريده القرويين هو الكهرباء و الماء و تعبيد الطرقات إلى قراهم.
    H.B
    ---------------------------------------------
    [/FONT]​

    [FONT=&quot]*مناضل و ناشط في الأمسيبيmcb
    أستاذ رياضيات معتمد في جامعة باريس7

    In Actes du colloque sur le Printemps berbère, ACB-TIDDUKLA.PARIS

    (قمت بترجمة مباشرة من الفرنسية لذا أعتذرعن الأخطا[/FONT][FONT=&quot]ء و الأسلوب).


    [/FONT][​IMG]هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا . إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها . أبعاد الصورة الأصلية 750x498 وحجمها 86 كيلو بايت .[​IMG][​IMG][​IMG][​IMG][​IMG]

    __________________

    كما أن البعض يقول أن الجيش قام بانتهاك حرمات الجامعيات وغيرها من الأقاويل الخطيرة
    ***********************************************************************
    يعتبر الربيع الأمازيغي “تافسوت ن إيمازيغن” بمثابة مقطع كبير من الحياة الأمازيغية، وإحدى اللحظات التاريخية الهامة التي تميزت بغليان هادئ وتضامن منقطع النظير مكننا من العودة إلى الوراء لكشف أغوار الذات وفتح صفحات كبرى من الماضي أملا في عيش حاضر يملأه السلم والتحرر.
    ففي هذه الذكرى الثالثون للربيع الأمازيغي لا يمكننا أن نمر مرور الكرام على ما قدمه من تضحيات أحرار منطقة الشمال الإفريقي والمتوسطي منذ قرون، وكذلك تضحيات المناضلين الأمازيغ من المغرب والجزائر وتونس وليبيا، هؤلاء الذين تعرضوا لشتى أنواع التعذيب والتهميش في السجون والزنازين من قبل أنظمة مستبدة ومعادية للأمازيغية.
    ففي هذه الذكرى 30 للربيع الأمازيغي لا يمكننا أن ننسى تكريم ضحايا الربيع الأسود بمنطقة القبائل التي تتشبث باعتزاز ونرجسية بديمقراطية عادلة ومتعدد الأعراق، كما نحيي كذلك التضامن المفعم بالحماس لإخواننا الأمازيغ ودعمهم لكل المناضلين من اجل كرامة الشعوب وحقوق الإنسان عبر أرجاء المعمور.
    وفي هذه الذكرى التي تصادف الذكرى الثامنة للربيع الأسود في القبائل، نحن مدينون لآبائنا، وكتابنا وسياسيينا وصحافيينا وفنانينا الذين عملوا بجهد جهيد لأجل الحفاظ على الذاكرة الأمازيغية، والذين صنعوا لنا حاضرنا وسهروا على ضمان مستقبل زاهر لشعب يمتلك كل مقومات السيادة، أرضا ولغة وحضارة وذاكرة و ثقافة.
    وفي هذه الذكرى الـ 30 للربيع الأمازيغي أيضا علينا أن نواصل هذا النضال السلمي والذكي الذي سلكه أسلافنا لأجل الوقوف ضد كل من حاولوا طمس هويتنا، وأن نواصل نفس نهج أسلافنا بإرساء القيم الإنسانية في نفوس أبنائنا دون الانسلاخ عن الهوية الأصيلة والحرة والمستقلة للأمازيغ الأحرار، وعلينا أن نسموا بهذه الهوية عاليا رفرافة أينما وجدنا، فنحن كلنا حماة لهويتنا الأمازيغية ذات الجذور المتأصلة في التاريخ الإنساني.

    الربيع الأمازيغي في سطور

    الربيع الأمازيغي أو “تافسوت ن إيمازيغن” يعني مجموعة من المظاهرات التي تطالب بترسيم اللغة الأمازيغية والاعتراف بالهوية واللغة الأمازيغية في الجزائر انطلاقا من سنة 1980 في القبائل وفي الجزائر العاصمة، ويتعلق الأمر بأول حركة شعبية معارضة للسلطة منذ استقلال البلاد في سنة 1962.
    10 مارس 1980: ألغى المسؤولون عن المركز الجامعي لتيزي وزو محاضرة للكاتب المناضل الشهيد مولود معمري حول الشعر القبائلي القديم، وقد امتنع المسؤولون عن تقديم تفسيرات هذا المنع بحجة أنها صدرت عن أوامر عليا.
    11 مارس: مظاهرات في تيزي وزو ، إضرابات في القبائل والجزائر العاصمة.
    7 أبريل: مظاهرة حاشدة في الجزائر، واعتقالات واسعة في صفوف المتظاهرين إضافة إلى العديد من الجرحى، ربما قتيل واحد، وتجمعات أخرى عرفتها مدن عديدة بالقبائل.
    7 أبريل: بداية إضراب جامعة تيزي وزو.
    8 أبريل: مظاهرة أخرى عرفتها الجزائر العاصمة، لكن بدون ردود فعل عنيفة من قبل قوات الأمن.
    10 أبريل: إضراب عام في منطقة القبائل، نقابة الطلاب (UNJإ) المقربة من السلطة تندد بالمظاهرات المدفوعة من جهات خارجية.
    17 ابريل: في خطاب للرئيس الشاذلي بنجديد، صرح فيه بأن الجزائر بلد عربي مسلم وجزائري، وبان الديمقراطية لا تعني الفوضى. وفي نفس اليوم تم طرد المضربين من مستشفى تيزي وزو ومن محلات (صONELEC).
    23 أبريل: مداهمة (اقتحام) قوات الأمن لجامعة تيزي وزو خلال عملية “ميزراما”.

    من الناحية السياسية، يعتبر الربيع الأمازيغي أول حركة شعبية عفوية، فهو يفتح الباب لكشف أنوار النظام الجزائري، خاصة ما يتعلق بأحداث قسنطينة 1986 والجزائر العاصمة 1988.
    على المستوى الاجتماعي، عمل الربيع الأمازيغي على تكبير الطابو اللغوي والثقافي، فهو يترجم التفكير من جديد حول التعريب المكثف للإدارة على حساب الأمازيغية، فهذا الوعي الهوياتي وصل صداه إلى المغرب كذلك، حيث يحتفل بهذه الأحداث سنوات من قبل الطلبة الأمازيغ

    _________________
    إدا أردت أن تلغي شعبا ما تبدأ بشل ذاكرته التاريخية تم تلغي ثقافته وتاريخه وتجعله يتبنى ثقافة أخرى غير ثقافته وتخترع له تاريخ أخر غير تاريخه وتجعله يتبناه ويردده... عندئد ينسى هدا الشعب من هو؟ ومادا كان ؟ وبالتالي ينساه العالم ... هوبل

    فقط أرجو ان يعجبكم الموع لأنني تعبت فيه
     
  2. طيور السلام

    طيور السلام :: عضو متألق ::

    تاريخ التسجيل:
    ‏30 نوفمبر 2009
    المشاركات:
    4,443
    الإعجابات المتلقاة:
    1,490
    نقاط الجوائز:
    191
    الإقامة:
    TcHaD
    ألم يعجبكم الموضوع
    ضاع تعبي سدا...............
     

مشاركة هذه الصفحة