هذا انا هذي حياتي

sami 24

:: عضو مُتميز ::
إنضم
30 جويلية 2007
المشاركات
1,012
النقاط
39
حكاية شخص وحيد

دائم التطلع لعقارب الساعة ، فالوقت يمر دهرا ، وطول التفكير قاتل ، لا يفكر في اللحظة فقط ، ولكن فيما مضى وفيما هو آت أيضا . له الله ، فهو يفكر بعقله وقلبه اللذان غالبا ما يكونان متضادين ، فينشأ صراع في نفسه لا يستطيع أن يوقفه ، فقد صار عقله وقلبه فارسين يمتطيان الجياد ويتبارزان بلا أنقطاع وصارت نفسه نقعا منثورا ، فهما في معركة لا يستطيع اي منهما الفوز بها ، فهي لا تنتهي سوى بانتهاءه ، أيتمنى النهاية لنفسه ؟ ام ماذا ؟ ...... يحيط بها الضباب من كل حدب وصوب ، فكل الأتجاهات عنده سواء ،
وكل النواحي تودي به لظلام حالك ، وكلما وجد نجما يهتدي به وسط هذا الظلام
ينطلق اليه كالسهم معلقا عليه كل آماله في الهروب من الصراع الذي يدور بوجدانه
ونفسه ، ولكن سرعان ما ينغمد ضوء هذا النجم ويصير بعيدا كل البعد ، ويخيم عليه
الظلام ليجد انه قد ضل الطريق مجددا ، فليس له سوى الله يلجأ اليه داعيا متمنيا الهداية .
 

الميزان

:: عضو مُتميز ::
إنضم
3 فيفري 2010
المشاركات
1,132
النقاط
43
العمر
26
السلام عليكم
واش هادا ياخويا سامي واش هاد الاكتأب تقول الدنيا وقفت
ديري ي بالك بلي ما اطيح في مشكل ول رطت راه كاتب ربي الفرج من بعدها دير رجاك في ربي هو يفاجيلك على قلبك
وماتفقدش الامل مازال الدنيا تتمشى مازال ماوقفت
تقبل مروري
 

sami 24

:: عضو مُتميز ::
إنضم
30 جويلية 2007
المشاركات
1,012
النقاط
39
السلام عليكم
واش هادا ياخويا سامي واش هاد الاكتأب تقول الدنيا وقفت
ديري ي بالك بلي ما اطيح في مشكل ول رطت راه كاتب ربي الفرج من بعدها دير رجاك في ربي هو يفاجيلك على قلبك
وماتفقدش الامل مازال الدنيا تتمشى مازال ماوقفت
تقبل مروري
اتقبل مرورك لكن ................
ما يوجد في القلب يعلم به الا من خلقه
 
Top