حركة الشباب المجرمين الصومالية تخسر آخر قلاعها .

abou abd

:: عضو مُتميز ::
إنضم
6 جويلية 2011
المشاركات
859
النقاط
17
استولت قوات إثيوبية وصومالية مدججة بمختلف الأسلحة صباح اليوم السبت على مدينة بلدوين الإستراتيجية، وذلك بعد مواجهات خاضتها مع مقاتلي حركة الشباب المجاهدين، وفق ما أفاد به شهود عيان الجزيرة نت.
وقال أبشر عبد الرحمن -وهو من سكان بلدوين- للجزيرة نت إن القوات الإثيوبية شنت هجوما على المدينة من الجهتين الشرقية والشمالية، ودارت أشرس المعارك في المدخل الشرقي للمدينة، مشيرا إلى أن الجانبين استخدما الأسلحة الخفيفة والثقيلة.
وأضاف أبشر أن القوات الإثيوبية قصفت بالمدفعية الثقيلة أطراف المدينة وداخلها، غير أنه لم يذكر سقوط قتلى وجرحى في صفوف المدنيين. وأكد أن المدينة تقع الآن تحت سيطرة القوات الإثيوبية والصومالية التي ترافق الإثيوبيين، وأن مقاتلي حركة الشباب المجاهدين انسحبوا إلى خارجها.
ومن جانبه أكد قائد ميداني عسكري بالحركة للجزيرة نت أن مقاتليهم يتمركزون على المشارف الجنوبية من المدينة، وأن القليل منهم يتمركزون في بعض أحيائها، غير أنه أشار إلى إمكان خروجهم خلال الساعات القليلة القادمة نظرا للتطورات العسكرية.
وقال القائد الميداني "نحن ننتظر دخول الإثيوبيين إلى داخل المدينة"، وكشف أنهم أعدوا خطة عسكرية لمواجهتهم.
وعن المواجهات المسلحة التي وقعت بين الجانبين في مدينة بلدوين، قال القائد العسكري إن 12 دبابة إثيوبية وأكثر من ثلاثة آلاف جند إثيوبي شاركوا في المواجهات المسلحة التي وقعت في أطراف المدينة وداخلها، وذكر أنهم صدوا هجوم تلك القوات ثلاث مرات.
وفي سياق متصل أكدت مصادر عدة للجزيرة نت سقوط مدينة بلدوين تحت قبضة القوات الإثيوبية في الساعة العاشرة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي.
ولم يستبعد المصدر وقوع اشتباكات مسلحة بين الجانبين خارج المدينة، مشيرا إلى أن مقاتلي الحركة شنوا هجوما مضادا على القوات الإثيوبية.

ملاحظة : الشيخ شريف رئيس الصومال حاليا ( والمجاهد) سابقا هو الذي إستعان بالأثيوبيين ربما إستفاد من فتوى جواز الاستعانة بالكافر ضد المسلم
 
Top