إفشاء الاسرار الزوجية .. بين طلب النصح وخيانة الأمانة

sofiane_nyoten

:: عضو مُتميز ::
إنضم
19 جويلية 2011
المشاركات
835
النقاط
17


أثناء جلوسه على المقهى مع أصدقائه، سمع أدق أسرار بيته على لسان أحدهم، واندهش لأن هذه الأسرار ليست لأحد غيره، فانصرف من الجلسة و بمجرد ذهابه إلى بيته واجه زوجته بما قيل وألح عليها في إيجاد تفسير لهذا الأمر فاعترفت بأنها قد حكت لأحد جيرانها عن أدق أسرارها الخاصة بهدف طلب النصيحة لا أكثر، فانتهى الأمر بطلاقها.
وحول الحكم الشرعي لهذه القضية، أكد الدكتور محمد عثمان الخشت أستاذ فلسفة الأديان والمذاهب الحديثة، أن الإسلام قدس الحياة الزوجية باعتبارها رباطا وميثاقا يقوم عليه صلاح الأسرة وصلاح المجتمع.، مضيفا أن الإسلام شرع من التشريعات ما يضمن سلامة الحياة الأسرية.
وأوضح أن هذه التشريعات تنص على حفظ أسرار الحياة الزوجية وتحريم إفشائها، وتحريم إفشاء أسرار المعاشرة الزوجية، وقد أثنى الله على النساء الصالحات بقوله تعالى: (فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللَّهُ )، فضلا عن قول الرسول صلى الله عليه وسلم : 'إن من أشر الناس عند الله منزلة يوم القيامة الرجل يفضي إلى امرأته وتفضي إليه ثم ينشر سرها'
 

عبد الله خليلي

:: عضو منتسِب ::
إنضم
15 جانفي 2012
المشاركات
96
النقاط
7
السلام عليكم اخي الكريم حياك الله
موضوع حساس للغاية
أقول كل ذو نعمة محسود
كل واحد لازم يقول رضيت بالقدر خيره وشر وكفى

تحياتي لك

 

sofiane_nyoten

:: عضو مُتميز ::
إنضم
19 جويلية 2011
المشاركات
835
النقاط
17
السلام عليكم اخي الكريم حياك الله

موضوع حساس للغاية
أقول كل ذو نعمة محسود
كل واحد لازم يقول رضيت بالقدر خيره وشر وكفى

تحياتي لك
بارك الله فيك اخي الحريم على الرد القيم
 
Top