حليلوزيتش يريد مدافعا محوريا لتدعيم دفاع "الخضر" على جناح السّرعة

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

amel al3lm

:: عضوية محظورة ::
إنضم
15 أفريل 2013
المشاركات
2,009
النقاط
111
amel al3lm، تم حظره "حظر دائم". السبب: مخالفة القوانين
كشف مصدر موثوق أن النّاخب الوطني وحيد حليلوزيتش أبلغ مساعديه بأنه في حاجة ماسة إلى مدافع محوري في أقرب وقت، وهذا لتدعيم المنتخب الوطني به ولم لا الذهاب به إلى "المونديال"، وحاليا يعتمد "الخضر" على خبرة مجيد بوڤرة في المحور، بالإضافة إلى إمكانيات سعيد




إلا أن هذا الثنائي بعيدان عن المنافسة بسبب الإصابة، ويحتاج المنتخب الوطني إلى الصمود في البرازيل لتحقيق نقاط في الدور الأول، خاصة أن الهدف يبقى المرور إلى الدّور الثاني لأول مرة رغم التصريحات الانهزامية لـ"وحيد حليلوزيتش".
طلب من مساعديه البحث عنه في الجزائر أو في أوروبا
وتكلم "وحيد حليلوزيتش" مع كل مساعديه وأضاف لهم مهاما أخرى إضافة إلى دور كل واحد المسطر سلفاً، وهو ضرورة البحث عن مدافعين محوريين في أوروبا أو حتى في البطولة الجزائرية واقتراح بعض الأسماء عليه، مؤكدا أنه يريد الحصول على لاعبين يكونون -وفق تصريحاته- قادرين على المشاركة في "المونديال"، هذا الأمر يدفع إلى التساؤل إن كانت الجزائر تملك لاعبين في محور الدفاع يمكنهم أن يكونوا حاضرين في "المونديال" أو على الأقل في القائمة النهائية، وهو منصب حسّاس للغاية.
قال إن المباريات الأخيرة أقنعته بضرورة التّدعيم
وحسب ما جمعناه من معلومات، فإن السبب وراء بحث "حليلوزيتش" عن مدافع محوري هو اقتناعه أن المنتخب الوطني بحاجة إلى تنافس حقيقي على مستوى منصب محور الدفاع، وكذلك بحاجة إلى لاعبين يمكن الاعتماد عليهم دون خوف، فقد عوقب بلكالام في "واڤادوڤو" في ذهاب المباراة الفاصلة وتخوف الجميع من بديله في مباراة الإياب أمام بوركينافاسو في تشاكر، وإن كان مجاني قد نجح في تأدية ما عليه، غير أن الأخطاء الكثيرة التي ارتكبها محور الدفاع في المباريات الأخيرة بداية من لقاء غينيا جعلت النّاخب الوطني يتأكد أنه بحاجة إلى لاعبين يشاركون ويكونون قادرين على ضمان الأمان لدفاع المنتخب الوطني.
بوڤرة وبلكالام مصابان، لم يشاركا منذ 19 نوفمبر ولا يريد "الترقيع" أمام سلوفينيا
يتمنى "حليلوزيتش" أن يضمن لاعبين في محور الدفاع يكونون قادرين على الدخول ضمن حساباته، وتتوفر فيهم المعطيات التي يحددها لكل لاعب ينضم إلى "الخضر"، ويوجد حاليا بوڤرة في مرحلة الترويض العضلي، لكنه لم ينضم إلى تدريبات لخويا القطري، في حين يرى البعض أن عودة بلكالام إلى "واتفورد" الإنجليزي ستكون في بداية فيفري، ومعلوم أن الثنائي لم يلعب أي مباراة منذ 19 نوفمبر الماضي، كما تثار مخاوف كبيرة بأن عودتهما إلى مستواهما قد تتطلب وقتا، في وقت توجد مباراة ودية مهمة يوم 5 مارس أمام سلوفينيا، هذه المباراة لا يحتاج فيها "حليلوزيتش" إلى "حلول ترقيعية" تقضي بتحويل بعض اللاعبين إلى محور الدّفاع، على غرار مجاني وكادامورو.

ط§ظ„ظ…ظ†طھط®ط¨ ط§ظ„ظˆط·ظ†ظٹ : ط­ظ„ظٹظ„ظˆط²ظٹطھط´ ظٹط±ظٹط¯ ظ…ط¯ط§ظپط¹ط§ ظ…ط­ظˆط±ظٹط§ ظ„طھط¯ط¹ظٹظ… ط¯ظپط§ط¹ "ط§ظ„ط®ط¶ط±" ط¹ظ„ظ‰ ط¬ظ†ط§ط­ ط§ظ„ط³ظ‘ط±ط¹ط©
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top