نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

ابو ليث

:: عضو شرفي ::
إنضم
8 جانفي 2010
المشاركات
10,569
الإعجابات
10,510
النقاط
851
محل الإقامة
الجزائر
#1

الحمد لله رب العالمين وجامع الناس ليوم لا ريب فيه ، وصلى الله وسلم وبارك على النبي المصطفى والعبد المجتبى نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ، وبعــــــــــد :

أختي في الله :
استعيني بالله فنعم المعين ، ونحن نردد في كل صلاة : " إياك نعبد وإياك نستعين " .
فنعم المعين ، ومن استعان به أعانه .
ثم
إنني أنصح هذه الأخت وكل أخت مقصرة في الحجاب بما يلي :

قال تعالى :
" قل إنما أعظكم بواحدة أن تقوموا لله مثنى وفرادى ثم تتفكروا "
فهي دعوة من الله لكل مخالف للنبي محمد صلى الله عليه وسلم أن يقف بنفسه مع نفسه أو مع شخص آخر ليتفكر .
فهل أعملتي عقلك أختي ؟
من الذي خلق و رزق ؟
إن لله على العباد نعما ً عظيمة ، فمن هو ذا الذي يستطيع أن يحصي نعم الله عليه ؟
كيف ؟ ، وحياتنا من ابتدائها نعمة من نعم الله .
النَفَس نعمه ، وتعاقب الأنفاس نعمه ، ودقات القلب نعمة ، واستمررها وقت النوم نعمة .
، فكم لله من نعمة ٍ نحن عنها غافلون .
" وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها إن الله لغفور رحيم " .
من تأمل في هذا الكون من أوله إلى آخره وجده كله ينطق بنعم الله .
لله في الآفــــــاق آيات ٌ * * * لعل أقلها هو ما إليه هداك َ
ولعل ما في الكون من آيـاته * * * عجبٌ عجاب لو ترى عيناك َ
والكون مشحون ٌٌ بأســرار ٍ* * * إذا حاولت تفسيرا ً لها أعياك َ
فكيف تقابل هذه النعم ؟
هل بالعصيان ؟
فيا عجبا كيف يعصى الإله * * * أم كيف يجحده الجاحد ُ ؟
وفي كل شيء له آيــة ٌ * * * تدل على أنه واحــد ُ
فالواجب شكر نعم المنعم جل وعلا ، ولا يكون ذلك إلا بتحقيق العبودية لله .
قال تعالى :
" وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون " .

والعبودية هي : السمع والطاعة لله في كل صغيرة وكبيرة .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية ـ رحمه الله ـ :
العبادة هي طاعة الله بامتثال ما أمر الله به على ألسنة الرسل .

وقال العماد ابن كثير ـ رحمه الله
ـ وعبادته هي طاعته بفعل المأمور وترك المحظور .

إنني أوجه ندائي من أعماق قلبي :
قال تعالى :
" يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحيكم "
وقال جل وعلا عن حال المؤمنين :
" وقالوا سمعنا وأطعنا "
وقال عنهم :
" إنما كان قول المؤمنين إذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعنا وأطعنا وأولئك هم المفلحون "
فهل تستجيبي أختي لتكوني من المفلحين ؟
بل ولتفوزي أيضا ً
" ومن يطع الله ورسوله ويخشى الله ويتقه فأولئك هم الفائزون " .إنه الفوز العظيم .

ثم ماذا تساوي كل لذات الدنيا ؟
لو أن إنسان استمتع بكل ما لذ له في الدنيا ماذا يساوي أمام غمسه واحده في النار ؟

آهٍ أختي لو حدث هذا ..

هل تعلمي أن غمسة واحدة في النار تنسي نعيم الدنيا ، والحديث في سنن ابن ماجة .

ماذا يضرك لو تحجبتي في الدنيا ؟
هل سيصفونك بأنك متسترة ؟ أو محجبة ؟ أم تراهم يسخرون منك ؟ هل ستتعبي نوعا ما ؟

وبالمقابل لا أستطيع أن أصف لك الراحة النفسية التي تعيشها كل مؤمنة لبت نداء الله واستجابت لله .
وتلك عاجل بشرى المؤمن ، وهذا مؤشر بسيط عما ينتظر في الآخرة .
، فغمسة واحدة في الجنة تنسي تعب الدنيا ، والحديث في سنن ابن ماجة كما تقدم .
فهل تصغي الآن لكلام الله ؟

قال تعالى :
" يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن "

ثم لتنظري إلى صنيع المؤمنات لما نزلت آية الحجاب :
في سنن أبي داود عن أم سلمة قالت لما نزلت يدنين عليهن من جلابيبهن خرج نساء الأنصار كأن على رءوسهن الغربان من الأكسية .

وفي صحيح البخاري وسنن أبي داود ، واللفظ له عن عائشة رضي الله عنها أنها ذكرت نساء الأنصار فأثنت عليهن وقالت لهن معروفا وقالت لما نزلت سورة النور عمدن إلى حجور أو حجوز شك أبو كامل فشققنهن فاتخذنه خمرا .

هكذا صنعت الصحابيات بعد نزول آية الحجاب ، فماذا عساك تصنعين ؟

هل تخافين لأنك مقصرة في فروض أخرى ؟
وما يدريكي لعل التزامك بالحجاب ـ بل هذا هو الغالب ـ يكون سبب لالتزامك بكثير مما تفرطين فيه قبل الحجاب .

ثم أخيرا ماذا عساه يكون الحال لو ـ لا قدر الله ـ أن حانت لحظة لقاء الله قبل اتخاذك القرار ؟

لا إله إلا الله كيف تلقين الله مقصرة في هذا الأمر ؟ !

ومن يدري ، فالأعمار مقدرة والأجال تمضي سريعا ً .

، فهلا بادرتي الآن .. الآن قبل الدقيقة التالية وأطعتني ربك وخالفتي شيطانك وانتصرتي على نفسك ؟

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
" قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم * وأنيبوا إلى ربكم وأسلموا له من قبل أن يأتيكم العذاب ثم لا تنصرون * واتبعوا أحسن ما أنزل لكم من قبل أن يأتيكم العذاب بغتة وأنتم لا تشعرون * أن تقول نفس يا حسرتى على ما فرطت في جنب الله وإن كنت لمن الساخرين * أو تقول لو أن الله هداني لكنت من المتقين * أو تقول حين ترى العذاب لو أن لي كرة فأكون من المحسنين ".

انتهى المقصود.

موضوع للأخ أيمن سامي وجدته في المحفوظات لدي فأثرت نقله لكم لتعم الفائدة به.
ترقبوا الجديد هنا و في قسم الشريعة.
لا تنسوني من صالح دعائكم و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.


[FONT=&quot][/FONT]​
 

ام@الاء

:: عضو مَلكِي ::
إنضم
23 أوت 2013
المشاركات
12,857
الإعجابات
18,679
النقاط
351
#2
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

السلام عليكم
يعچز آلقلم على
آلآطرآء

ويعچز آلنپض على آلتعپير پمآ گتپت وپمآ طرحت
.. پآرگ آلله فيگ وچعله فى موزين حسنآآآآآآآتگ
وچزيت آلچنه ونعيمهآآآآآ** }
تحيآتى
 

afkaar

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 نوفمبر 2009
المشاركات
549
الإعجابات
229
النقاط
23
#3
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

كلام أكثر من رائع ,,,,, و نصائح لا تقدر بثمن ,,,,,,,,,,, من القلب أشكرك.
 
إنضم
3 سبتمبر 2013
المشاركات
606
الإعجابات
762
النقاط
31
#4
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

الكلام رائع وأكثر من رائع كما قالت من فوقي
لكن أين التطبيق؟ نسأل الله أن يهدينا لما فيه خير لنا
اللهم اهدنا اللهم اهدنا اللهم اهدنا وثبتنا واسترنا
 

faith8

:: مشرفة ::
منتدى الصحة العام
ركن الصحة النسائية (خاص)
طاقم المشرفات
إنضم
9 جوان 2013
المشاركات
7,162
الإعجابات
15,340
النقاط
1,286
محل الإقامة
الجزائر العاصمة
الجنس
أنثى
#5
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

للذهب ثمن لكن الحكمة و النصيحة الحسنة لا تقدران بثمن...
جوزيت خيرا على درر حروفك
تحياتي..

 

ابو ليث

:: عضو شرفي ::
إنضم
8 جانفي 2010
المشاركات
10,569
الإعجابات
10,510
النقاط
851
محل الإقامة
الجزائر
#6
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

السلام عليكم
يعچز آلقلم على
آلآطرآء

ويعچز آلنپض على آلتعپير پمآ گتپت وپمآ طرحت
.. پآرگ آلله فيگ وچعله فى موزين حسنآآآآآآآتگ
وچزيت آلچنه ونعيمهآآآآآ** }
تحيآتى
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته.
و فيك بارك الله.
نسأل الله لنا و لكم التوفيق و القبول انه خير مؤمول و خير مسؤول.
 

ابو ليث

:: عضو شرفي ::
إنضم
8 جانفي 2010
المشاركات
10,569
الإعجابات
10,510
النقاط
851
محل الإقامة
الجزائر
#7
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

كلام أكثر من رائع ,,,,, و نصائح لا تقدر بثمن ,,,,,,,,,,, من القلب أشكرك.
لا شكر على واجب فلكم قصرنا في حق أخوتنا المؤمنات نصيحة و بلاغا و هداية الى سبيل الحق و الرشاد.
وفقك الله و سددك.
 
آخر تعديل:

ابو ليث

:: عضو شرفي ::
إنضم
8 جانفي 2010
المشاركات
10,569
الإعجابات
10,510
النقاط
851
محل الإقامة
الجزائر
#8
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

الكلام رائع وأكثر من رائع كما قالت من فوقي
لكن أين التطبيق؟ نسأل الله أن يهدينا لما فيه خير لنا
اللهم اهدنا اللهم اهدنا اللهم اهدنا وثبتنا واسترنا
لكن أين التطبيق؟؟؟ أحسن الله إليك.
مكشلتنا اليوم هو أننا نستكثر الحجج على أنفسنا بما نؤتى من علم و نحصل من نعم و نحي فيه من رخاء و طيب عيش و رغد حياة، لا على سبيل تقوى، لكن قائدنا في هذه الحياة الهوى و النفس و الشيطان، حاسبين أن الدنيا تدوم و هي الى فناء و ما أقربه، و ظانين أن خير الناس أنعمهم و أغناهم في حين أن خير الناس أبرهم و أتقاهم لرب العالمين قال تعالى (إن أكرمكم عند الله أتقاكم)، و قال تعالى(يرفع الله الذين أمنوا منكم و الذين أوتوا العلم درجات) و قال تعالى (و بشر عبادي . الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه) و قال تعالى (أفمن يمشي مكبا على وجهه أهدى أمن يمشي على صراط مستقيم).
نسأل الله الهداية لنا و لقومنا.
أاامين أاامين أاامين .
 
آخر تعديل:

ابو ليث

:: عضو شرفي ::
إنضم
8 جانفي 2010
المشاركات
10,569
الإعجابات
10,510
النقاط
851
محل الإقامة
الجزائر
#9
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

للذهب ثمن لكن الحكمة و النصيحة الحسنة لا تقدران بثمن...
جوزيت خيرا على درر حروفك
تحياتي..

و اياك أختاه، و هذا ليس الا أقل الواجب.
قال تعالى ( و لتكن منكم أمة يدعون الى الخير و يأمرون بالمعروف و ينهون عن المنكر و أولئك هم المفلحون)
وقال عليه الصلاة و السلام من حديث أبي رقية تميم بن أوس الداري ( الدين النصيحة، قلنا لمن ، قال: لله و لكتابه و لرسوله و لأئمة المسلمين و عامتهم ).
 

nanoche

:: عضو مُتميز ::
إنضم
19 مارس 2013
المشاركات
1,093
الإعجابات
1,548
النقاط
71
#10
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

ربي يهدينا ويثبتنا على الدين الاسلامي ويبعد علينا المضللين والمشككين في اسلامنا ياا ربي
جعله الله في ميزان حسناتك

 

منايا الجنة

:: عضو فعّال ::
إنضم
14 مارس 2009
المشاركات
2,497
الإعجابات
566
النقاط
91
#11
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

نصيحة قيمة اخي بارك الله
وفقك الله و رعاك
 
إنضم
19 ماي 2011
المشاركات
1,876
الإعجابات
3,304
النقاط
111
#12
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

السلام عليكم
فعلا الحجاب تاج عفة و الطهارة وشرف و طاعة لله سبحانه وتعالى
الحجاب الشرعي نجاة للمرأة في الدنيا وفي الأخرة
اخي ابو ليث فعلا الموضوع زاخر بالنصائح القيمة
نصائح لا تقدر بثمن
اسال الله ان يهدينا و يغفر لنا و ان يُثبتنا على الطريق المستقيم
جزاك الله خير الجزاء على موضوعك ونصائحك القيمة اخي
 

امل فريال

:: عضو فعّال ::
إنضم
9 أفريل 2013
المشاركات
2,123
الإعجابات
1,471
النقاط
111
#14
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

شكراااااااااااااااااااااااااااااااااااا
 

~Rita Queen ~

:: عضو شرفي ::
إنضم
24 جانفي 2013
المشاركات
3,391
الإعجابات
4,567
النقاط
191
#15
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

كل الشكر لك أخي على الموضوع

كلآآآم أكثر من رآئع، الله يجآزيك كل خير

اللهم إهدنآ و ثبتنآ على دينك الحنيف

حفظك ورعآك المولى أخي ،
 
إنضم
21 أفريل 2010
المشاركات
6,030
الإعجابات
2,096
النقاط
351
محل الإقامة
المدية
الجنس
أنثى
#16
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
الحمد لله على نعمة الاسلام
ونسأله جل وعلا الثبات على دين الحق
والهداية الى صواب السبيل
بارك الله فيكم استاذنا ابا ليث على النقل الطيب
جازاكم الله عنا كل خير انتم وصاحب الطرح الطيب
شكرا لكم
 
إنضم
4 جويلية 2013
المشاركات
2,898
الإعجابات
6,149
النقاط
111
محل الإقامة
batna
الجنس
ذكر
#17
رد: نصيحة لمتهاونة بالحجاب الشرعي.

بارك الله فيك ..

ونفع بما نقلت ..

وزاد الله اخواتنا حرصا على شرع الله واياهم ..

دمت سالما..
 
Top