بعد إدمانيَ شهدكْ

حسين إبراهيم الشافعي

:: عضو منتسِب ::
إنضم
25 فيفري 2014
المشاركات
69
نقاط التفاعل
63
النقاط
3
بعد إدمانيَ شهدكْ





فسِّري لي كيفَ أمْسَيْتُ بعيداً عن مداركْ
وصباحي كنتُ في السُّندس نبْضاً لشعاركْ



اشْرحي لي كيف صرْتُ الآن رقْماً هامشيّاً
وأنا القائدُ يوماً كنتُ في عهد انتصاركْ



أسُكونٌ فوق هاماتِ حروفٍ تجعليني
وأنا من حرَّكَ الأحْرُفَ موْجاً في بحارِكْ



كنْتِ أقسمْتِ بأنَّ الدهرَ من دوني عذابٌ
وبأنَّ البعدَ عنّي هو تحليلُ انتحاركْ



تعجنيني بين ذرات نفاياتك حتّى
أختفي من أُفُقٍ ينسلُّ مابين المداركْ



أدُخانٌ كلَّ ما فضْتُ بواديكِ حناناً
وكأنّي كنتُ خُسْراناً بأعقاب المعاركْ



هل تناسيتِ بأنّي كنْتُ في قلبكِ نهراً
وجرى النهرُ وصار النهرُ مدّاً لانتشارك



أَوَيَهْ***ِ اختناقي في قواريركِ لمّا
تسلبينَ الحبَّ منّي بسكاكين قراركْ



حينما كُنتُ عن الحبِّ بعيداً كنتُ نسْراً
كنْتُ حُرّاً لم تداهمْني تغاريدُ سواركْ



إنّما كان استغاثاتكِ تدعوني و تتْرى
وتناغيني بدمعٍ أنْشرَ الأمن بداركْ



حينما لبّيْتُ عينيكِ وقرّبْتُكِ منّي
كُنْتُ بالقرب صريعاً من تلاوين شفاركْ



ثمَّ لمّا كنتُ أعتادكِ ما بين ضلوعي
تتركيني وأنا المدمنُ من خمر عقاركْ



حسين إبراهيم الشافعي
السعودية
سيهات
 

حسين إبراهيم الشافعي

:: عضو منتسِب ::
إنضم
25 فيفري 2014
المشاركات
69
نقاط التفاعل
63
النقاط
3
رد: بعد إدمانيَ شهدكْ

شاعرنا الكبير سعيد حسين القاضي أتحفنا تعقيبا:



إن مَنْ تهوى سناها في انتظارِكْ
هل يغيبُ البدرُ يوماً عن مَدرِكْ؟


إنها باللـيلِ بـدرٌ يتـجَـلَّـى
وهْيَ وقتَ الصبح شمسٌ في نهارِكْ



هكـذا تصطادُكَ الأنـثى وتَـجْـري
كيْ ترى موجَ القوافي في بحارِكْ


يا (حُـسـيـنٌ)..إنهـا تـَهْـواكَ لـكـنْ
فـي دلالٍ تَـتَـخَـفَّى قـُـربَ دارِكْ



لـوْ رأتْ عـيـنـيـكَ تـنحازُ يمـيناً
هَـرَبَتْ مـنـكَ وفَــرَّتْ لـيسارِكْ



كــلّ هـذا ..كـي تُـناجـيـها بشِعـر ٍ
فـلديها الشَّعرُ أغْـلى من نُضارِكْ



فـارْوِها هـيَّـا بـشِعْـر ٍ عَـبْـقـريٍّ
إنها رغـم الـتَّـخَـفـِّي في انتظارِكْ
 

الطائر الجريح الشادي

:: عضو مُشارك ::
إنضم
22 فيفري 2014
المشاركات
194
نقاط التفاعل
244
النقاط
13
العمر
35
رد: بعد إدمانيَ شهدكْ

ذه اللغة التي تنساب من يراعك
سلسبيلاً تروي ظمأ المتعطش
لجمال الكلمة والمعنى
لغة تتعانق .. والروح تتغلغل فيها .. فيستنيرالعقل
وينشرح لها الصدر
وتهفوالنفس معها للمزيد

زهرة إعجاب أتركها
على شرفة السطور وأمضي
وجعبتي مثقلة بالجمال

كل الشكر مع باقة ورد عطرة
 

حسين إبراهيم الشافعي

:: عضو منتسِب ::
إنضم
25 فيفري 2014
المشاركات
69
نقاط التفاعل
63
النقاط
3
رد: بعد إدمانيَ شهدكْ

شاعرنا الكبير وحبيبنا الغالي بعث لنا هذا التعقيب اللطيف:



غبتُ قهرا وتداركتُ شجون اقتداركْ
ولقد كنت شقيّا بين أحضان الأرائكْ
رقة العتبى وحرفٌ في مدار الشوق سالكْ
لا تبالي لو تناءت وتوارت عن مساركْ
فهي أنثى بدلال تتجافى في مدارك
 

حسين إبراهيم الشافعي

:: عضو منتسِب ::
إنضم
25 فيفري 2014
المشاركات
69
نقاط التفاعل
63
النقاط
3
رد: بعد إدمانيَ شهدكْ

الطائر الجريح الشادي


أديبنا الغالي

اسعدني بهاء أنوارك فوق هامات الحروف المتواضعة

كلماتك يا سيدي تدفعني دائما إلى التحليق لسماوات أرفع لأجلب ماهو ألأروع لعينيك وذائائقتك الراقية

شكرا لياسميناتك الشذية

لك أزاهير الشكر فوق نسمات الربيع
 

رحاب ملاك

:: عضو مُتميز ::
إنضم
1 أفريل 2013
المشاركات
976
نقاط التفاعل
1,411
النقاط
571
العمر
23
رد: بعد إدمانيَ شهدكْ

راااااااااااااااااااااااااااااائع كلمات ولا احلى
 

حسين إبراهيم الشافعي

:: عضو منتسِب ::
إنضم
25 فيفري 2014
المشاركات
69
نقاط التفاعل
63
النقاط
3
رد: بعد إدمانيَ شهدكْ

أتحفنا أيضاً شاعرنا علي آل درويش من الملاحة المليحة:


ياصديقي : إن من تعشقُ أضحت في مدارك
تتخفَّى ....من حياهاعند ظلٍ في جدارك
جعلت شِعرك حبَّا .. تستقيهِ من بحارك!!
ترتوي منه حناناً في المسا أو في نهارك
هكذا العشّاق دوماً تاهوا مابين المسالك
يرتمي الاحساس منهم ضائعا فوق الأرائك
إنها الأنثى تعالت ْوهي تبكي في انتظارك
ياصديقي :فانثر الورد شعارا لانتصارك
 

روز

:: عضو شرفي ::
إنضم
9 نوفمبر 2008
المشاركات
7,098
نقاط التفاعل
8,909
النقاط
351
رد: بعد إدمانيَ شهدكْ

سبق وقرأت هذه القصيدة في إحدى المنتديات الخليجية ..
هل القصيدة بقلمك !

رائعة جدا ، أهلا بك
 

حسين إبراهيم الشافعي

:: عضو منتسِب ::
إنضم
25 فيفري 2014
المشاركات
69
نقاط التفاعل
63
النقاط
3
رد: بعد إدمانيَ شهدكْ

روز


أشكرك على إطرائك الجميل عزيزتنا الغالية


نعم سيدتي

كلما أنشره هنا أو هناك فهو من تأليفي الخاص
 

tear of angel

:: عضو مُتميز ::
إنضم
11 أوت 2008
المشاركات
676
نقاط التفاعل
66
النقاط
17
العمر
26
رد: بعد إدمانيَ شهدكْ

رائع ٌٌ حرفكَ يا صديق
دمتَ بودْ
 
Top