[[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

اختطاف الأطفال ..
ظاهرة إجرامية لم يعرفها مجتمعنا من قبل بالشكل الذي نراه حاليا .. ولا ننفي وجودها في السابق نفيا مطلقا .. لكنها كانت نادرة الحدوث .. وكان يهتز لها المجتمع كله .. و يمقتها ويَمُجُّهَا ..
هي ظاهرة سمعنا عنها كثيرا في الغرب .. حيث لادين و لا إيمان يضبط النفوس .. ولم نكن نراها إلا في الأفلام و السينما ..
وحسب موقع ويكيبيديا يبلغ عدد المختطفين سنويا في الو م أ حوالي 800000 طفل .. يتم استعادة حوالي 97 % منهم .. لكن حوالي 3 % أي ما يقارب 24000 لا يعودون ! .. و لا يعرف مصيرهم ..
لكن هذه الظاهرة باتت الآن بين ظهرانينا.. في عقر دارنا هنا في الجزائر ..
والواقع أصبح أسوء وأحلك .. والأرقام مخيفة ..
فقد تفاقمت في السنوات الأخيرة إلى حد مرعب .. وجعلت الخوف يسكن قلوب الآباء و الأمهات ..
فصار من يمتلك سيارة يرافق ابناءه إلى مدارسهم .. و من لا يملك ذلك يسكنه التوجس و الترقب و الخوف ..
وسأنقل هنا بعض الأرقام الخاصة بالجزائر عن موقع ويكيبيديا .. حيث تعتبر سنة 2012 الأسوء على الإطلاق .. منذ سنوات .. إذ وصل معدل الاختطاف وقتل الأطفال إلى 15 حالة شهريا .. وهي كارثة اجتماعية تستحق دق ناقوس الخطر ..
وتستحق التجنيد العاجل لخبراء العلوم النفسية و الاجتماعية و القانونية والعلماء وأئمة المساجد ..
بل تستحق تجنيد كل المجتمع ..
وتشير الأرقام لسنة 2012 أن الجرائم التي تأتي في المقدمة هي الضرب والجرح العمدي بـ 3222 ضحية يليها الاعتداء الجنسي بـ 1608 ضحية ثم تليها 186 حالة اختطاف من أجل الابتزاز.
...
أما عن الأغراض الإجرامية فهي متعددة .. يأتي على رأسها الانتقام من أهل الطفل .. ثم التحرش الجنسي والابتزاز (طلب فدية) كما يتم الاختطاف بغرض التبني والاتجار بالبشر لأغراض العمالة (تشغيل قسري للأطفال) والعبودية و تجارة الأعضاء لأغراض طبية أو للشعوذة ..
...
وأغلب ما تقدم ذكره من أغراض الاختطاف حدث بالجزائر ؛ فقد اختطف وقُتِل أطفال انتقاما من أهلهم ؛ وشهدنا قضايا الابتزاز ؛ واختطاف المواليد الجدد في المستشفيات ؛ والشعوذة ... وغيرها مما قد خفي ..
...
ما أسوء الإنسان عندما ينحدر منساقا خلف دوافعه وشهواته الغبية .. لا يوجد من هو أسوء منه على وجه الأرض .. هو أضل من الأنعام .. ومن الشياطين.
...
وقد ضج المجتمع ووسائل الإعلام بالجرائم الأخيرة التي تابعها كل مواطن ..
واتضح أن الأمر خطير وحسب تصريحات بعض المسؤولين فإن الوزارات المعنية بدأت تفكر وسوف تعمل على إحداث تعديلات وإضافات قانونية تتعلق بذلك النوع من الجرائم .. ستكون هناك عقوبات تتناسب مع حجم تلك الجرائم .. و قد طالب البعض في المجتمع المدني بحكم الإعدام كرادع لهذا الداء الذي استشرى ..

وأنا من هذا المنبر أدعو إلى الإسراع في سن تلك القوانين وأرجو أن تكون رادعة بشكل كافٍ ..

لكنني أقول وبصوتٍ عالٍ : لن يكفي العقاب الرادع لاستئصال تلك الآفة الغريبة عن قيمنا وثقافتنا ..


بل نحتاج إلى تجنيد أكبر ..
أنتظر تفاعلكم إخواني و آراءكم ..
تحياتي الخالصة للجميع ..

 
آخر تعديل:

جيهان جوجو

:: عضو شرفي ::
إنضم
24 سبتمبر 2015
المشاركات
6,843
النقاط
851
محل الإقامة
...
الجنس
أنثى
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

السلام عليكم

نعم أصبحت الجزائر وللأسف تحتل المراتب الأولى من بين الدول العربية
التي تعيش ظاهرة اختطاف الأطفال:(
وطبعا للظاهرة أسباب أدت إلى تفشيها ويمكن أن أذكر بعضها
وهي كالآتي:
1) غياب الوازع الديني وتفشي الأخلاق السيئة
2) متابعة الأفلام الخليعة والتأثر بها
3) الانقياد وراء الشهوات والغرائز
4) غياب مراقبة الأهل لأبنائهم مما جعل هؤلاء فريسة
سهلة الاصطياد
5) المتاجرة بالأعضاء
6) استغلال الأطفال في التسول وفي الحروب
7) بيع الأطفال للأسر التي حرمت من نعمة الإنجاب
8) الانتقام(تصفية الحسابات )
9) غياب الحوار الاسري وتكفل الشارع بالتربية
وتبقى الأسباب عديدة
لكن ما حيرني أنا وغيري هو لم تم اختطاف شيماء مثلا وقتلها علما أنها وجدت سليمة وبالتالي استبعاد أن يكون الهدف هو المتاجرة بأعضائها وهذا ما يجعلنا نطرح علامات استفهام كثيرة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟:s
أنا أرى أن السبب ربما هو الانقياد وراء الشهوات ولربما قتلها كان السبب وراءه الخوف من أن يكتشف أمر القاتل خاصة إذا كانت الضحية تعرفه وتجنبا لكشف أمره تم قتلها
وطبعا ماحدث لشيماء حدث لغيرها من الأطفال
سندس,ياسر...........
رحمهم الله :(
وعلى العموم كثرت التأويلات دون الوصول إلى إجابات مقنعة
مما زادنا رعبا وخوفا على فلذات أكبادنا
علما أنه في سنة 2007تم اختطاف حوالي 950طفلا ولازلنا نعاني من فيلم الرعب هذا إلى غاية اليوم :(
فمتى نرى نهايته ياترى؟:-o

وبما أنني ذكرت بعض أسباب تفشي هاته الظاهرة الخطيرة
أردت أيضا أن أقترح بعض الحلول لعلها تقضي أو لنقل تنقص من هاته الظاهرة ومن بين الحلول التي اقترحها مايلي:

1)ضرورة مراقبة الأهل لأولادهم كمرافقتهم إلى المدارس,
وحثهم على عدم التأخر واللعب بعيدا عن المنزل
2) عدم إرسال الأطفال لشراء مستلزمات البيت كالمواد الغذائية مثلا
3)كل حي يكون لجنة مثلا تتكون من أفراد تكون مهمتهم هي حراسة الحي خاصة من الغرباء
4)ضرورة معاقبة الجاني إذا ما تم القبض عليه ليكون عبرة لغيره وعدم التسامح معه
5)ضرورة التوعية بخطورة الأمر خاصة أئمة المساجد
6)القيام بحملات توعوية كتوزيع منشورات تحث على خطورة الأمر ووجوب الحذر منه
(وذكرت هذا الحل لأنني شخصيا يوم حدث ما حدث للطفلة شيماء رايت أطفالا يلعبون لساعات متأخرة دون رقابة وكانوا بعيدين عن منازلهم)
7)أن تلعب وسائل الإعلام دورها كما ينبغي لتوعية الشعب بخطورة الظاهرة
8)وبما أن الجزائر تعد من البلدان التي شجعت عمل منظمات حقوق الطفل فلابد لمؤسساتنا والتي تهتم بشؤون الطفل أن تلعب دورها كما ينبغي في التوعية ومحاولة التقليل من هاته الظاهرة

وتبقى المشكلة مسؤوليتنا جميعا ولذلك لابد لنا من التكاتف شعبا وحكومة للتقليل من تواجدها في مجتمعنا
اتمنى لك التوفيق في المسابقة :);)

 

اريج المحبة

:: عضو فعّال ::
إنضم
5 أكتوبر 2015
المشاركات
1,698
النقاط
71
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

وحسب موقع ويكيبيديا يبلغ عدد المختطفين سنويا في الو م أ حوالي 800000 طفل .. يتم استعادة حوالي 97 % منهم .. لكن حوالي 3 % أي ما يقارب 24000 يعودون ! .. و لا يعرف مصيرهم ..
بظن انه خطا هون اخي
24000 لايعودون وليس يعودون

ولي عودة لمناقشة كل ما ذكر
وكل توفيق في مسابقة

 

اريج المحبة

:: عضو فعّال ::
إنضم
5 أكتوبر 2015
المشاركات
1,698
النقاط
71
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اختطاف الأطفال ..

ظاهرة إجرامية لم يعرفها مجتمعنا من قبل بالشكل الذي نراه حاليا .. ولا ننفي وجودها في السابق نفيا مطلقا .. لكنها كانت نادرة الحدوث .. وكان يهتز لها المجتمع كله .. و يمقتها ويَمُجُّهَا ..
اختطاف اطفال ظاهرة دخيلة على مجتمعنا كانت لها حالات من قبل
ولكن يعدون على اصابع ، اما اليوم اصبحت ذلك الكابوس الرعب الذي يقض مضاجع الاهل لارتفاع معدلات الاختطاف في مجتمعنا.



هي ظاهرة سمعنا عنها كثيرا في الغرب .. حيث لادين و لا إيمان يضبط النفوس .. ولم نكن نراها إلا في الأفلام و السينما ..
ليس فقط في الغرب يا اخي بل موجودة من زمن بعيد
حيث كانت فقط يقتصر الامر على تصفية حسابات او الثار لااكثر
ولكنها ايضا منتشرة بكثرة في الغرب بحكم طبيعة مجتمعهم .


وحسب موقع ويكيبيديا يبلغ عدد المختطفين سنويا في الو م أ حوالي 800000 طفل .. يتم استعادة حوالي 97 % منهم .. لكن حوالي 3 % أي ما يقارب 24000 لا يعودون ! .. و لا يعرف مصيرهم ..
وحسب هاته احصائيات الغالبية العظمى من مختطفين يعودون الى اهاليهم
والقليل فقط منهم من لا يعرف مصيرهم،
اي ان نسبة استعادة الطفل المخطوف كبيرة جدا.

لكن هذه الظاهرة باتت الآن بين ظهرانينا.. في عقر دارنا هنا في الجزائر ..


والواقع أصبح أسوء وأحلك .. والأرقام مخيفة ..

فقد تفاقمت في السنوات الأخيرة إلى حد مرعب .. وجعلت الخوف يسكن قلوب الآباء و الأمهات ..
الان هاته الظاهرة صرنا نعيشها ونتعايش معها
وزادت حدتها اكثر واكثر
فلا يكاد يمر الا ونسمع عن حالات اختطاف في شتى انحاء البلاد
مما جعلنا ندق ناقوس الخطر اتجاه هذه الظاهرة
فاليوم ابنك امام ناظريك وغدا لا تدري اين يكون.


فصار من يمتلك سيارة يرافق ابناءه إلى مدارسهم .. و من لا يملك ذلك يسكنه التوجس و الترقب و الخوف ..
ليس الامر في من يمتلك سيارة او لا
فالكل تمكله الخوف من الاختطاف
واصبح لزاما على الاهل مرافقة اطفالهم الى الدراسة
حتى يضمنوا سلامتهم
ومن يبقى يترقب قدوم اطفاله بخوف هم اهل الاطفال الذين يقطعون عشرات الكيلومترات للالتحاق بقاعات الدراسة خصوصا في مناطق نائية.


وسأنقل هنا بعض الأرقام الخاصة بالجزائر عن موقع ويكيبيديا .. حيث تعتبر سنة 2012 الأسوء على الإطلاق .. منذ سنوات .. إذ وصل معدل الاختطاف وقتل الأطفال إلى 15 حالة شهريا ..
15 حالة شهريا رقم مخيف جدا
وهي كارثة اجتماعية تستحق دق ناقوس الخطر ..


وتستحق التجنيد العاجل لخبراء العلوم النفسية و الاجتماعية و القانونية والعلماء وأئمة المساجد ..

بل تستحق تجنيد كل المجتمع ..
بل هي طامة كبرى يستوجب معالجتها
فقد اصبحت داءا لا دواء له
راح ضحيته اطفال بعمر الزهور وهم لا ذنب لهم



وتشير الأرقام لسنة 2012 أن الجرائم التي تأتي في المقدمة هي الضرب والجرح العمدي بـ 3222 ضحية يليها الاعتداء الجنسي بـ 1608 ضحية ثم تليها 186 حالة اختطاف من أجل الابتزاز.

...أما عن الأغراض الإجرامية فهي متعددة .. يأتي على رأسها الانتقام من أهل الطفل .. ثم التحرش الجنسي والابتزاز (طلب فدية) كما يتم الاختطاف بغرض التبني والاتجار بالبشر لأغراض العمالة (تشغيل قسري للأطفال) والعبودية و تجارة الأعضاء لأغراض طبية أو للشعوذة ..

تتعدد الدوافع من وراء اختطاف الاطفال
ولكن يبقى الضحية واحد هو ذلك الطفل البرىء
الذي حرم من طفولته بابشع طريقة
سواء كان قتلا او تبني او تشغيله او تجارة باعضائه .
...


وأغلب ما تقدم ذكره من أغراض الاختطاف حدث بالجزائر ؛ فقد اختطف وقُتِل أطفال انتقاما من أهلهم ؛ وشهدنا قضايا الابتزاز ؛ واختطاف المواليد الجدد في المستشفيات ؛ والشعوذة ... وغيرها مما قد خفي ..


للاسف قائمة ضحايا الاختطاف جد طويلة لا يمكن احصائها
فمنهم من راح ضحية انتقام واخر تم متاجرة باعضائه ومنهم من كان ضحية شهوات مريضة، ومنهم من حرم من حضن امه وتم تبنيه، و....الخ


ما أسوء الإنسان عندما ينحدر منساقا خلف دوافعه وشهواته الغبية .. لا يوجد من هو أسوء منه على وجه الأرض .. هو أضل من الأنعام .. ومن الشياطين.

...

وقد ضج المجتمع ووسائل الإعلام بالجرائم الأخيرة التي تابعها كل مواطن ..

واتضح أن الأمر خطير وحسب تصريحات بعض المسؤولين فإن الوزارات المعنية بدأت تفكر وسوف تعمل على إحداث تعديلات وإضافات قانونية تتعلق بذلك النوع من الجرائم .. ستكون هناك عقوبات تتناسب مع حجم تلك الجرائم .. و قد طالب البعض في المجتمع المدني بحكم الإعدام كرادع لهذا الداء الذي استشرى

تلك التحركات التي قامت بها الجهات الحكومية لم تكن فعالة للاسف
ولم تحد من الظاهرة فلا زال اطفالنا يختطفون
والجناه لا احد يردعهم
فهل التعديلات القانونية كان يتم سن قانون الاعدام
ستكون رادعا للمجرمين وستحمي براءة اطفالنا
هل تطبيق حكم الاعدام للمختطف مثلا سوف يعوض
خسارة تلك الطفل
هل سيشفي غليل ام بكت ابنها بحرقة
ولا زالت تبكيه
وهل بسن قانون الاعدام
ستصحى ضمائر تلك المجرمين ويتوبون عن خطف فلذات اكبادنا
لا اظن ذلك




وأنا من هذا المنبر أدعو إلى الإسراع في سن تلك القوانين وأرجو أن تكون رادعة بشكل كافٍ ..



لكنني أقول وبصوتٍ عالٍ : لن يكفي العقاب الرادع لاستئصال تلك الآفة الغريبة عن قيمنا وثقافتنا ..



بل نحتاج إلى تجنيد أكبر ..

أنتظر تفاعلكم إخواني و آراءكم ..

تحياتي الخالصة للجميع ..


ان ظاهرة اختطاف الاطفال يا اخي
هي داء بلي به مجتمعنا
واستصعب علينا علاجه واستئصاله
لذا الامر يستلزم ان نشخص هذا الداء
ونبحث في خباياه وتفاصيله
عل وعسى يوما ما
ينعم اطفالنا بسكينة وامان
التي اصبحت حلما يروادهم
وليس ان يكون مصيرهم الخطف
الذي هو كابوس مرعب يلازمهم
موفق اخي بالمسابقة
 

السلطانة

:: المديرة التنفيذية ::
طاقم الإدارة
إنضم
19 سبتمبر 2009
المشاركات
48,729
النقاط
821
محل الإقامة
الشرق-الوسط
الجنس
أنثى
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

وعليكم السلام
ظاهرة اختطاف الأطفال وكم عانينا منها في السنوات الأخيرة
وكم نزف أبناء الجزائر بسببها.
غياب الضمير الانساني وغياب الوازع الديني وضعفه
وتناول المخدّرات جعلت من مجتمعنا ينهش البراءة
بل وتعدى الأمر الى الأب الذي يقتل ابنه او يعتدي عليه جنسيا بدون شفقة ولارأفة
أتذكر جيدا قديما لما كنا صغارا كنا نرى ظاهرة الاختطاف في المسلسلات الميكسيكية والأجنبية
كانوا يختطفون أولاد الأثرياء مقابل مبلغ مالي كبير
ومع مرور الوقت صرنا نراها في المسلسلات التركية وبعدها عندنا فجأة
فالتقليد الأعمى قد مسّنا أيضا في هذه الظاهرة
وبما أن مجتمعنا الجزائري يقلّد السلبي فقط فقط تفننوا في طرق الاختطاف لعدة دوافع
معروفة
فقط لو تتحرك الدولة وتطبق قانون الاعدام
لكن أين هو العدل في هذه القضيّة؟

يدخل الجاني السجن لسنوات قليلة وماان يكبر الصغير يراه من جديد امامه
كم من طفلة وطفل دمرت حياتهم بسبب الاغتصاب والتعذيب
وكم من واحد منهم قتل بطريقة بشعة
مأساوية
وكما نرى الآن أن الأولياء هم من يقومون بحراسة أولادهم وأخذهم للمدرسة
فلم يعد أحد يتّكل على أحد الآن مادام أقرب الناس قد ارتكب ماارتكب
بارك الله فيك أخي
بالتوفيق ان شاء الله


 

saho souhila

:: عضو مُتميز ::
إنضم
29 نوفمبر 2015
المشاركات
1,469
النقاط
691
محل الإقامة
مع دآرنآآ ^^
الجنس
أنثى
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

هذا يمكن ان يكون اهم موضوع يطرح

فظاهرة اختطاف الاطفال منتشرة خاصة في مجتمعنا و مع كل الحلول المقدمة من عقوبات للمجرمين الا انه لم يتم الحد من هذه الظاهرة وبتنا كل يوم نسمع هذا الخبر



بالتوفيق اخي في المسابقة
 

بنت الـ25

:: عضو شرفي ::
إنضم
12 مارس 2008
المشاركات
7,143
النقاط
351
محل الإقامة
قسنطينة
الجنس
أنثى
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

السلام عليكم
هارون وابراهيم طفلان بريئان خرجا يلعبان في الظهيرة فاستدرجهما شابان غابت الانسانية من انفسهما فاعتديا عليهما وقتلاهما ونكلا بجسديهما الطاهرين والقياهما في حقيبة
ياسر ابن مدينة ماسينيسا لم تشفع له الثلاث سنوات من عمره ليختطفه جاره المقابل لهم ويعتدي عليه ويموت الطفل تحت وطأة الوحشية
عبد الرحيم ابن العلمة يختطفه ابوه ويقتله بطريقة وحشية
ليث الرضيع ابن الـ 15 يوما يختطف من مستشفى قسنطينة ويذهب كالبضاعة من ولاية لولاية مباعا لاناس لا يملكون ذرة رحمة متحججين برغبتهم في الاطفال
سندس ، شيماء ، ياسر ... والقائمة طويلة
فلذات اكبادنا تختطف منذ سنوات ، تمارس عليها شتى انواع التعذيب النفسي والجسدي وتسوية الحسابات
والقانون لا هم له إلا كيفية ايجاد طريق للقضاء على التقشف وإفراغ جيوب المواطن وملء خزينة
تمنيت ان يجتمعوا لكي يجدوا حلا لهاته الظاهرة المخيفة
إذا كان الجاني يقبع في سجنه كالسلطان ياكل ويشرب وينام ويشاهد مباريات الدوري الاوروربي وكاس العالم فكيف نريد ردع كل من تسول له نفسه القيام بجريمة مماثلة؟
في حينا مدرسة متوسطة ، اذا اتيت وقت خروج التلاميذ لن تجد مكانا للمرور نظرا للاعداد الكبيرة للسيارات والاولياء الذين ينتظرون ابناءهم اصحاب الـ 10 و 11 و 12 سنوات لأخذهم للبيت
سيطر الخوف على الاولياء ، نعم لقد اصبح كابوسا

في ظل غياب القوانين الرادعة وغياب الوعي المجتمعي والوازع الديني ستبقى هاته الظاهرة في انتشار وارقامها المخيفة في تزايد
نسال الله العفو والعافية
مشكور على الطرح اخي وبالتوفيق في المنافسة
 

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

السلام عليكم

نعم أصبحت الجزائر وللأسف تحتل المراتب الأولى من بين الدول العربية
التي تعيش ظاهرة اختطاف الأطفال:(
وطبعا للظاهرة أسباب أدت إلى تفشيها ويمكن أن أذكر بعضها
وهي كالآتي:
1) غياب الوازع الديني وتفشي الأخلاق السيئة .. 2) متابعة الأفلام الخليعة والتأثر بها .. 3) الانقياد وراء الشهوات والغرائز ..
5) المتاجرة بالأعضاء .. 6) استغلال الأطفال في التسول وفي الحروب .. 7) بيع الأطفال للأسر التي حرمت من نعمة الإنجاب ..



أمير : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. ومعذرة على التأخر في الرد ..

ولك جزيل الشكر على المداخلة الثرية و القيمة .. بوركتِ أختاه ..

وسأرد على مداخلتك على مراحل .. :)

تلك الأسباب التي تفضلتِ بها أختي جيهان تصب في خانة واحدة .. وهي الانفلات الخُلقي .. وشيوع كل ما يلهب الشهوات ..
وفي نفس الوقت تعذر إشباع تلك الشهوات الجامحة .. لأن أولئك المنحرفين لا يمتلكون ميزة نفسية مهمة جدًا ..
ألا وهي :

" القدرة على تأجيل الإشباع "

وهي ميزة من أهم ميزات الإنسان السوي ..
و لا نجدها عند الفئات التي تسمى " السيكوباتيين " أو " المضاد للمجتمع "

**
وليست تلك الشهوات الجامحة منحصرة في الشهوة الجنسية ( اشتهاء الأطفال ) المعروف كمرض نفسي (
Pédophilie) .. حيث ينجذب شخص راشد و يشتهي طفلا (ذكرا أو أنثى) دون سن البلوغ أو في بداية سن البلوغ ..
بل يدخل هنا أيضا شهوة المال و الإثراء السريع بوسيلة اصبحت موضة .. وهي اختطاف أبناء الأثرياء و ابتزازهم ..
..
فبتفحصها نجدها محصورة في ثنائية المال و الشهوة الجنسية ..
..
وجدير بالذكر أن أنوه هنا بما تفضلتِ به من أن الأفلام ومثلها الانترنت روجت لذلك الشر و ساهمت بانتشاره ..
من خلال ما يسمى في علم النفس بـ : " النمذجة .. " وهي هنا للأسف في الشر .. والنمذجة هي " التعلم الاجتماعي "
في حين كانت تلك الجرائم تستحق الستر لا النشر ..
وتتحمل وسائل الإعلام التي تحب نشر الفضائح نصيبا من المسؤولية في هذا المجال ..
..
تحياتي ..
 

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

ومن الأسباب : 8) الانتقام(تصفية الحسابات )


أردت تناول هذا السبب منفردا لأنه من أخطر الأسباب وقد يؤدي إلى إزهاق أرواح .. وكما ذكرت في إحصائية 2012 في الجزائر ؛ كانت جرائم العنف ضد الأطفال في المقدمة بـ 3222 حالة من الضرب و الجرح العمدي ومنها طبعا حالات قتل اهتز لها كل المجتمع .. وتأتي بعدها جرائم الاعتداء الجنسي برقم 1608 حالة .. وهذا حسب الإحصائيات الرسمية ..
يعني أن الرقم مهول .. ! فجرائم العنف الجسدي ضعف جرائم الاعتداء الجنسي .. و هذا لا يعني أن آثار الاعتداء الجنسي هي اقل خطرا على مستقبل و نفسية الطفل .. فبعضها يمكن تداركه و يتعافى منه الطفل ..
وكذلك الضرب و الجرح ..
لكن قتل الأطفال .. جرم ما بعده جرم ..
..
وفيما يخص هذا السبب هو أيضا راجع لانعدام الإنسانية ولا أقول انعدام الأخلاق ..
وهو انحدار إلى مرتبة الشر المحض الذي لا يستحق صاحبة سوى الإعدام ..
أليس من قتل نفسا فكأنما قتل الناس جميعا ..
ولا ينفع مع أولئك المجرمين لا سجن و لا علاج نفسي بشهادة أكبر العلماء النفسانيين حسب ما أعرفه من قراءاتي وبحوثي ..
إنما السجن هو عزل مؤقت لهم ..

تحياتي ..
 

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

4) غياب مراقبة الأهل لأبنائهم مما جعل هؤلاء فريسة سهلة الاصطياد .. 9) غياب الحوار الاسري وتكفل الشارع بالتربية ..
بارك الله فيك مرة أخرى جيهان .. كلام في الصميم ..
وهنا أيضا وضعتِ يدك على نقاط حساسة و جوهرية قد تجعل أولئك الأطفال عرضة للوقوع في يد أولئك المجرمين ..
لا مراقبة و لا تربية و لا مساءلة ..
بعضهم يترك أبناءه يختلطون بمراهقين و راشدين وقد يدفع بهم إلى معترك الحياة طمعا في أن يجلبوا له بعض الدريهمات ولا يهمه و لا يسأل من أين و كيف جاءه ابنه أو ابنته بالمال ..
وذات يوم يقع ذلك الطفل في يد ذئب بشري ..
..
وأظن هذا النوع من الحالات لا يدخل في الإحصائيات الرسمية و قد تكون الأرقام الحقيقية أكبر مما أوردناه سابقا ..
فهذا الصنف من العائلات المهملة و المتخلية عن دورها و رسالتها .. قد لا يبلغ عن ما يلحق بأبنائه .. ؟ !
خوفا من المساءلة و الفضيحة ..

 

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

السلام عليكم
وتبقى الأسباب عديدة .. :s

وماذا تركتِ يا جيهان .. :d
بارك الله فيك .. لقد جمعت و لملمتِ الموضوع من كل جوانبه ..
أصلحك الله و أرضاك ومن كل خير أعطاك ..
:regards01:
 

dalal dodo

:: عضو منتسِب ::
إنضم
26 أكتوبر 2015
المشاركات
82
النقاط
9
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

الناس ولاة مترحمش الله يحفظ جميع الاطفال
 

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

أردت أيضا أن أقترح بعض الحلول لعلها تقضي أو لنقل تنقص من هاته الظاهرة ومن بين الحلول التي اقترحها مايلي:

1)ضرورة مراقبة الأهل لأولادهم كمرافقتهم إلى المدارس .. وحثهم على عدم التأخر واللعب بعيدا عن المنزل ..

المرافقة لا تتسنى لكل الناس فبعضهم لا يملكون سيارة (بالنسبة للمدارس البعيدة ..) .. و يا ليت السلطات توفر حافلات تُقِلُّ الأطفال من أمام بيوتهم إلى باب المدرسة ثم ترجعهم .. كما تفعل الدول التي تحترم و تقدر قيمة أبنائها ..
وأذكر قصة واقعية اخبرني بها صديق - والعهدة على الراوي - عن قريب له سافر بأسرته إلى كندا مهاجرا وبات أول ليلة هناك .. وفي الصباح سمع طرقا على الباب فلما فتح وجد بأن هناك من جاء بحثا عن الأطفال لاصحابهم إلى مدارسهم !
..
أما عن اللعب .. فما زلنا للأسف لا نوفر مساحات خضراء ليصحب الأهل أبناءهم إليها - الأم أو الأب أو غيرهم - حيث الأمن و الراحة و التسلية لينمو الطفل سويا وقد أخذ حظه من اللعب ..
لكن ذلك غير متوفر .. فيهيم الطفل على وجهه في الشارع بحثا عن مكان ليلعب فيه .. :$

2) عدم إرسال الأطفال لشراء مستلزمات البيت كالمواد الغذائية مثلا ..

أمير : نعم أختي جيهان .. متفق معك تماما .. فبعضهم يتكاسل عن النزول إلى الشارع و يدفع بأبنائه للتسوق له .. وقد يحدث ما لا يحمد عقباه ..

3)كل حي يكون لجنة مثلا تتكون من أفراد تكون مهمتهم هي حراسة الحي خاصة من الغرباء ..

هذا الحل ليس واقعيا إلا إن كان ذلك الحي له سور و مدخل رئيسي مستقل كما في بعض التجمعات السكنية و العمارات ..
صعب أن يتكفل المواطنون بذلك .. ولو فعلوها لفترة فسوف يُرهقون و يتوقفون ..
الدور هنا هو لمصالح الأمن و دورياتهم ..

4)ضرورة معاقبة الجاني إذا ما تم القبض عليه ليكون عبرة لغيره وعدم التسامح معه ..

عقوبة مشددة تتناسب مع الجرم .. وليس إجازة في سجن يأكل أفضل مما كان يأكل في بيته و يمارس الرياضة و يتعلم فنون الإجرام ..
قديما كنا نسمع عن سجن مع الأشغال الشاقة :)
لكن الآن صار سجنا مع الترفيه و الرياضة ..

5)ضرورة التوعية بخطورة الأمر خاصة أئمة المساجد .. 6)القيام بحملات توعوية كتوزيع منشورات تحث على خطورة الأمر ووجوب الحذر منه
(وذكرت هذا الحل لأنني شخصيا يوم حدث ما حدث للطفلة شيماء رايت أطفالا يلعبون لساعات متأخرة دون رقابة وكانوا بعيدين عن منازلهم) .. 7)أن تلعب وسائل الإعلام دورها كما ينبغي لتوعية الشعب بخطورة الظاهرة .. 8)وبما أن الجزائر تعد من البلدان التي شجعت عمل منظمات حقوق الطفل فلابد لمؤسساتنا والتي تهتم بشؤون الطفل أن تلعب دورها كما ينبغي في التوعية ومحاولة التقليل من هاته الظاهرة ..

أمير : لن نختلف هنا .. فدور الإعلام مهم جدا و ما تفضلتِ به هو ما يجب أن يكون ..
وفي نفس الوقت على كل وسائل الإعلام العمومية أو الخاصة أن تمتنع عن الترويج غير المباشر لتلك الجرائم بإشاعتها و إكثار الحديث عنها ..
فلذلك أضرار متعددة .. تمس ذلك الضحية المختطف الذي خرج من تلك التجربة الأليمة بجراحات لم تندمل بعد .. وتضر أسرته .. و قد يتخذها مرضى النفوس نموذجا محتذى ..

وتبقى المشكلة مسؤوليتنا جميعا ولذلك لابد لنا من التكاتف شعبا وحكومة للتقليل من تواجدها في مجتمعنا
اتمنى لك التوفيق في المسابقة :);)


لكِ كل الشكر و الامتنان أختي جيهان على ما تفضلتِ به من مادة قيمة ..

تحياتي لك .. :regards01:

 

oussama9694

:: عضوية محظورة ::
إنضم
16 ديسمبر 2011
المشاركات
913
النقاط
191
oussama9694، تم حظره "حظر دائم". السبب: تكرار المخالفات / الاعتراض في كل مرة على إجراءات إدارية
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

بالتوفيق في المسابقة اخي
 

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }



وهل بسن قانون الاعدام ستصحوا ضمائر المجرمين ويتوبون عن خطف فلذات اكبادنا :s
لا اظن ذلك

أمير : بل ينفع ذلك الردع يا أريج ..فإن الله يَزَعُ بالسلطان (ردع القوة) ما لا يَزَعُ بالقرآن (ردع الموعظة و الرقيب الداخلي ) ..

ان ظاهرة اختطاف الاطفال يا اخي
هي داء بلي به مجتمعنا واستصعب علينا علاجه واستئصاله ..

أمير : بل يمكن ! كما تقدم .. أولئك المرضى من أهل الإجرام لا علاج لهم إلا اسئصال شأفتهم .. و مسحهم من الوجود .. أو الإلقاء بهم في غياهب السجون لعشرات السنين حتى يهرموا هناك أو يلقوا حتفهم ..
فليسوا أهلا للعيش في النور .. فهم خفافيش و كائنات ظلامية ..

لذا الامر يستلزم ان نشخص هذا الداء ونبحث في خباياه وتفاصيله عل وعسى يوما ما ينعم اطفالنا بسكينة وامان التي اصبحت حلما يروادهم وليس ان يكون مصيرهم الخطف الذي هو كابوس مرعب يلازمهم ..
موفق اخي بالمسابقة

سينجلي ذلك الكابوس متى صح العزم ..

شكرا أريج المحبة .. وأنا بدوري أتمنى لكِ التوفيق من كل قلبي ..

تحياتي .. :regards01:
 

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }


سأعود للرد على بقية المداخلات واحدا واحدا .. في الغد بحول الله .

[ فقد استهلكت مداخلة جيهان كل مادتي الرمادية اليوم .. :) ]

تحياتي لكل من ادلى بدلو هنا ..

دمتم في خفظ المولى ..


 

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

وعليكم السلام
ظاهرة اختطاف الأطفال وكم عانينا منها في السنوات الأخيرة .. وكم نزف أبناء الجزائر بسببها .. غياب الضمير الانساني وغياب الوازع الديني وضعفه
وتناول المخدّرات جعلت من مجتمعنا ينهش البراءة .. بل وتعدى الأمر الى الأب الذي يقتل ابنه او يعتدي عليه جنسيا بدون شفقة ولارأفة ..

وعليكم السلام أيتها الكريمة أم ياسمين ..
ذلك هو الإنسان قد يرتقي فيتجاوز كل المخلوقات ويفوز بأعلى الدرجات .. نفس طيبة وروح وريحان ..
وقد ينحدر إلى أسفل الدركات .. فيكون أظل من الأنعام و البهائم وأسوء من الشياطين ..
هو .. هو ..
يولد على الفطرة .. لكن .. !
إنسان ترقى .. و إنسان هلك وتردى ..
والفارق هو تلك المضغة في صدره .. وعلى ما نٌشِّئَتْ ..؟
وفي أي تربة نبتت ..
فالبلد الطيب يخرج نباته بلإذن ربه ..
والذي خَبُثَ لا يخرج إلا نَكِدا ..
لا يولد أي إنسان مجرمًا ..
بل تصنعه بيئته ولا مبالاة من يكفله .. وتركه ينبت عشوائيًا ..
وتغذيته بالحرام ..
فيكون ابن حرام ..
وانتظار الاحتمالات ..
لن تَرَ إلا الأسوء ..

أتذكر جيدا قديما لما كنا صغارا كنا نرى ظاهرة الاختطاف في المسلسلات الميكسيكية والأجنبية .. كانوا يختطفون أولاد الأثرياء مقابل مبلغ مالي كبير .. ومع مرور الوقت صرنا نراها في المسلسلات التركية وبعدها عندنا فجأة .. فالتقليد الأعمى قد مسّنا أيضا في هذه الظاهرة .. وبما أن مجتمعنا الجزائري يقلّد السلبي فقط .. تفننوا في طرق الاختطاف لعدة دوافع .. معروفة ..

في الحقيقة لم يكن ذلك فجأة .. فتلك المسلسلات والأفلام تترك أثرها في لاشعور من لديهم استعداد للعب ذلك الدور .. و يتكرر المشهد .. فيحدث ما يسمى " بالنمذجة " أو التعلم الاجتماعي .. ويكون ذلك في أي شيء ..
الإنسان مولع بالمحاكاة .. في كل المجالات ؛ الخير و الشر ..
وقلتها من قبل و أكررها هنا : تلك المسلسلات و الأفلام لها نصيب فيما عرضته من نماذج .. وما زرعته من ثقافة في المجتمع ..

فقط لو تتحرك الدولة وتطبق قانون الاعدام .. لكن أين هو العدل في هذه القضيّة؟ .. يدخل الجاني السجن لسنوات قليلة وماان يكبر الصغير يراه من جديد امامه
كم من طفلة وطفل دمرت حياتهم بسبب الاغتصاب والتعذيب .. وكم من واحد منهم قتل بطريقة بشعة .. مأساوية
وكما نرى الآن أن الأولياء هم من يقومون بحراسة أولادهم وأخذهم للمدرسة .. فلم يعد أحد يتّكل على أحد الآن مادام أقرب الناس قد ارتكب ماارتكب
بارك الله فيك أخي
بالتوفيق ان شاء الله

نرجو أن يكون هناك تسويف و تماطل .. و تؤخذ الأمور بجدية ..
وفيك بارك الله أختي الكريمة على المداخلة الطيبة ..

تحياتي .. :regards01:
 

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

هذا يمكن ان يكون اهم موضوع يطرح

فظاهرة اختطاف الاطفال منتشرة خاصة في مجتمعنا و مع كل الحلول المقدمة من عقوبات للمجرمين الا انه لم يتم الحد من هذه الظاهرة وبتنا كل يوم نسمع هذا الخبر

بالتوفيق اخي في المسابقة

تماما أختي سهيلة .. الأطفال هم فلذات أكبادنا ..
وهم الحلقة الأضعف في الأسرة و المجتمع .. لذلك يستهدفهم أولئك المجرمون .. باعتبارهم صيدا سهلا ..
شكرا على طيب المرور ..

تحياتي .. :regards01:
 

أمير جزائري حر

:: عضو مُتميز ::
إنضم
4 جوان 2015
المشاركات
1,277
النقاط
71
الجنس
ذكر
رد: [[ ظاهرة اختطاف الأطفال .. ! ]] مشاركتي في المرحلة الثانية من مسابقة { مُمَيَّزُونْ }

السلام عليكم
تمنيت ان يجتمعوا لكي يجدوا حلا لهاته الظاهرة المخيفة
إذا كان الجاني يقبع في سجنه كالسلطان ياكل ويشرب وينام ويشاهد مباريات الدوري الاوروربي وكاس العالم فكيف نريد ردع كل من تسول له نفسه القيام بجريمة مماثلة؟
في حينا مدرسة متوسطة ، اذا اتيت وقت خروج التلاميذ لن تجد مكانا للمرور نظرا للاعداد الكبيرة للسيارات والاولياء الذين ينتظرون ابناءهم اصحاب الـ 10 و 11 و 12 سنوات لأخذهم للبيت
سيطر الخوف على الاولياء ، نعم لقد اصبح كابوسا

في ظل غياب القوانين الرادعة وغياب الوعي المجتمعي والوازع الديني ستبقى هاته الظاهرة في انتشار وارقامها المخيفة في تزايد
نسال الله العفو والعافية
مشكور على الطرح اخي وبالتوفيق في المنافسة

حتى يتحقق ما نصبوا إليه لا بد من تكاتف الجهود .. والضغط على مراكز اتخاذ القرار .. وهنا يأتي دور منظمات المجتمع المدني .. :s

لكن ذلك النوع من المنظمات في بلادنا قليل و تعمل كانها تمشي على استحياء ..

هي التي يمكنها قيادة الرأي العام .. من اجل إحداث أي تغيير جوهري في المجتمع ..
..
وأريد أن اشير هنا إلى نقطة اهتمام الأولياء بمرافقة ابنائهم من وإلى المدرسة .. فقد تجند الكثيرون وهو أمر طيب ..
لأن ما كان يحدث من قبل هو عجب عجاب .. وأتكلم عن دراية لا عن رواية ؛ فقد كان الأولياء لا يسألون عن أبنائهم إلا في آخر السنة الدراسية ..
وهناك من الأبناء من يتغيب مرات و مرات و الأولياء لا يبالون ..
وقد رأى الجميع السيارات التي تأتي لتُقل البنات من المتوسطات و الثانويات .. و ترجعهن في المساء وكأنهن خرجن من المؤسسة ليعدن إلى بيوتهن .. والله أمور مخزية حدثت و تحدث في غفلة من الوالدين .. و لا ينتبهون إلا عندما تحدث الطامة الكبرى .. و يختطف الولد أو البنت ..
..
تحياتي أختي الكريمة و كل الشكر لك على المداخلة :regards01:
 
Top