شاب يتحدث في قبره

عاشق الاقصى

:: عضو مُتميز ::
إنضم
27 جانفي 2018
المشاركات
831
الإعجابات
1,796
النقاط
551
الإقامة
غزة
الجنس
ذكر
#1
شاب يتحدث من قبره
كان بالمدينة شاب , غض الإهاب , أرهفه الزهد , يلازم المسجد ليسمع الحديث غضا طريا من أفواه الصحابة رضوان الله عليهم , أعجب به عمر بن الخطاب رضى الله عنه .
وكان له أب شيخ كبير , فإذا صلى العشاء انصرف إليه , وكان طريقه على باب امرأة , افتتنت به , فمر بها ذات يوم , فمازالت تغويه حتى تبعها , فلما هم أن يدخل البيت خلفها , تذكر قول الحق سبحانه وتعالى :" إن الذين اتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون " فخر مغشيا عليه , فحمل إلى أبيه .
ظل الشاب مغشيا عليه حتى ذهب ثلث الليل , ولما فاق سأله أبوه عما حدث فأخبره .
فقال له أبوه : يا بنى وأى آيه قرأت ؟
فقرأ الشاب الأيه فخر مغشيا عليه , وعندما إجتمع أهله وجيرانه يحركونه وجدوه ميتا , فغسلوه وكفنوه ودفنوه ليلا .
وفى الصباح رفع الأمر إلى عمر بن الخطاب رضى الله عنه , فجاء إلى أبيه فعزاه ثم أتى قبر الشاب , وصاح قائلا :
يافلان :" ولمن خاف مقام ربه جنتان ".
فأجابه صوت الفتى من القبر : ياعمر قد أعطانيها ربى فى الجنة مرتين.
 

حلم كبير

:: نجم اللمة ::
إنضم
24 ديسمبر 2016
المشاركات
3,778
الإعجابات
13,924
النقاط
791
العمر
33
الإقامة
فرنسا الجزائر وطني
#2
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
إقشعر بدني والله قصة فيها عبر لمن اعتبر ( فاعتبرو يا أولو الالباب )
بارك الله فيك على نقلها لنا ،مشكور على المجهود الواضح

إحترامي وتقديري
 

عاشق الاقصى

:: عضو مُتميز ::
إنضم
27 جانفي 2018
المشاركات
831
الإعجابات
1,796
النقاط
551
الإقامة
غزة
الجنس
ذكر
#3
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
إقشعر بدني والله قصة فيها عبر لمن اعتبر ( فاعتبرو يا أولو الالباب )
بارك الله فيك على نقلها لنا ،مشكور على المجهود الواضح

إحترامي وتقديري
ربي يبارك فيك اخي العزيز منور الموضوع
 

عاشق الاقصى

:: عضو مُتميز ::
إنضم
27 جانفي 2018
المشاركات
831
الإعجابات
1,796
النقاط
551
الإقامة
غزة
الجنس
ذكر
#5
كنت رائع
اسطر في غاية الجمال
حس عالي
اسلوب سلس و رقيق
راقتني كل كلمة خطتها اناملك

أبدعت
تسلم كل زوق اخي حمزة بارك الله فيك وجزاك الله خيرا
 

دعاء الجنات

:: مشرفة ::
طاقم المشرفات
إنضم
30 نوفمبر 2014
المشاركات
3,060
الإعجابات
7,845
النقاط
641
الجنس
أنثى
#9
يالله .. ياريت شبابنا اليوم يقرأها ويعتبر منها لعل وعسى يهتدي الكثير منهم ،شكرا لنقلك هاته القصة