أعداء السعادة والحياة

سعد606

:: عضو منتسِب ::
إنضم
3 جانفي 2019
المشاركات
83
النقاط
5
العمر
57
محل الإقامة
المقاطعة الادارية تقرت
الجنس
ذكر
أعداء السعادة والحياة:
عجبا لنا، لقد كنا نعشقُ الحياة، حين كنا حُفاة عُراة ، نركبُ الحمير وبعضنا يُهرول خلف البعير...وحين مَلكنا أفخم السيارات صرنا نعبث بالحياة، ونفقد كل يوم خيرة الشباب وأحسن البنات
.
عجبا ....لقد كانت المُهور في جيلنا لا تتعدى 40 ألف دينار لكننا صنعنا بها مودة ومحبة وإستقرارا، وحين تحولت الى أكثر 300 ألف دينار صارت التعاسة عنوان بيوتنا، وكلمة الطلاق أسرع الى الشفاه....
"يَا ولَاَ عَرَبْ
...."
 

Golden Man

:: عضو مُشارك ::
إنضم
13 جانفي 2008
المشاركات
461
النقاط
541
محل الإقامة
أرض الله الواسعة
الجنس
ذكر
أعداء السعادة والحياة:
عجبا لنا، لقد كنا نعشقُ الحياة، حين كنا حُفاة عُراة ، نركبُ الحمير وبعضنا يُهرول خلف البعير...وحين مَلكنا أفخم السيارات صرنا نعبث بالحياة، ونفقد كل يوم خيرة الشباب وأحسن البنات
.
عجبا ....لقد كانت المُهور في جيلنا لا تتعدى 40 ألف دينار لكننا صنعنا بها مودة ومحبة وإستقرارا، وحين تحولت الى أكثر 300 ألف دينار صارت التعاسة عنوان بيوتنا، وكلمة الطلاق أسرع الى الشفاه....
"يَا ولَاَ عَرَبْ
...."
الاصل في كل شئ هو ... البساطة -وادا خرجنا ن الاصل = النتيجة توقع كل الكوااارث..انتهى
 

زاد الرحيل

:: نجمة اللمة ::
إنضم
14 جوان 2016
المشاركات
4,389
النقاط
1,491
محل الإقامة
الجزائر
الجنس
أنثى
بارك الله فيك
من أجمل ما اخترت و قلة هم من يفهمون ما اخترت
عجبا عجبا لجيل البوم
 

ناصر dz

:: عضو فعّال ::
إنضم
14 جانفي 2015
المشاركات
2,867
النقاط
666
الجنس
ذكر
التقاليد العمياء هى التي تفرض مهوراَ باهظة, وتتّبع مراسيم أعراس بتكاليف مُفزعة, من شأنها تعكير عملية الزواج, وإدخال الشباب في قوافل الضياع. هذه العادات تأصلت منذ زمن, وعلى نحو تدرُّجي ولم تكن وليدة عشيةٍ وضحاها. فالبذخ والإسراف في الاحتفاء بالأعراس منذ القدم, دفع بالعائلات لطلب مبالغ خيالية من المتقدمين لخطبة بناتهم, للقدرة على مجاراة مراسيم الوسط المجتمعي.
 

سعد606

:: عضو منتسِب ::
إنضم
3 جانفي 2019
المشاركات
83
النقاط
5
العمر
57
محل الإقامة
المقاطعة الادارية تقرت
الجنس
ذكر
التقاليد العمياء هى التي تفرض مهوراَ باهظة, وتتّبع مراسيم أعراس بتكاليف مُفزعة, من شأنها تعكير عملية الزواج, وإدخال الشباب في قوافل الضياع. هذه العادات تأصلت منذ زمن, وعلى نحو تدرُّجي ولم تكن وليدة عشيةٍ وضحاها. فالبذخ والإسراف في الاحتفاء بالأعراس منذ القدم, دفع بالعائلات لطلب مبالغ خيالية من المتقدمين لخطبة بناتهم, للقدرة على مجاراة مراسيم الوسط المجتمعي.
بوركت ايها الاخ الكريم على التعليق لان كل ما ذكرته هو اضافة الى الموضوع شكرا .
 
Top