الحديدة اليمنية.. مقتل قيادي حوثي وإسقاط طائرة "تجسسية"

عبدالرؤوف1

:: عضو مُشارك ::
إنضم
18 أفريل 2021
المشاركات
226
النقاط
13
العمر
13
محل الإقامة
تيبازة
الجنس
ذكر
1618940010769.png

أعلنت القوات اليمنية المشتركة، الثلاثاء، إسقاط طائرة "تجسسية" حوثية ومقتل قيادي ميداني للمليشيات خلال مواجهات شرسة بمحافظة الحديدة.

وردت القوات المشتركة بقوة على التصعيد العسكري لمليشيات الحوثية الانقلابية المدعومة إيرانيا في الحديدة المشمولة بتهدئة أممية فشلت في تحقيق أي اختراق يذكر للعام الثالث.

  • "سفك الدماء".. فخ زينبيات الحوثي لتجنيد أطفال اليمن
وقال بيان للقوات المشتركة، وصل "العين الإخبارية" نسخة منه، إنها "أسقطت طائرة استطلاع لمليشيات الحوثي المدعومة إيرانيا في سماء مديرية الدريهمي جنوبي المحافظة الساحلية".

وبحسب المصدر فقد كانت الطائرة الحوثية تحاول التجسس على مواقع عسكرية للقوات المشتركة شرق الدريهمي قبل أن يتم التعامل معها وإسقاطها على الفور. ‏

في هذا الصدد، قتل قيادي حوثي ميداني بصفوف مليشيا الحوثي أثناء قيادته عدد من المجاميع الهجومية في مسعى للتقدم في محور "حيس" القتالي بريف الحديدة الجنوبي.

ولفتت القوات المشتركة إلى أن قيادي بارز في المليشيات الحوثية يدعى "عبادي عبدالباري الغليسي" قتل بجانب عدد من العناصر الإرهابية في حيس.

وطبقا للبيان فقد كان الغليسي والذي ينحدر من مديرية الجراحي يتولى الإشراف العسكري على عدة مجاميع للمليشيات قبل أن تدفع به المليشيات إلى حيس للهجوم ويلقى مصرعه على يد القوات المشتركة.

ووجهت القوات المشتركة سلسلة من الضربات الحاسمة لمليشيات الحوثي خلال الساعات الماضية في محوري "حيس" و"الدريهمي" كبدتها خسائر بشرية فادحة وذلك ردا على ارتكابها جريمة جديدة راح ضحيتها 2 من المدنيين، وفقا للبيان.

ومنذ توقيع اتفاق ستوكهولم أواخر 2018، تحولت الحديدة مسرحا لمعارك الكر والفر للمليشيات الحوثية، فيما تتهم القوات المشتركة والحكومة اليمنية الأمم المتحدة بتوفير مظلة وغطاء للانقلابيين لمواصلة جرائمهم وحربهم الغاشمة ضد الشعب اليمني.
 
Top