المعاكسات.... قنابل موقوتة

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

love

:: عضو منتسِب ::
إنضم
30 نوفمبر 2006
المشاركات
8
النقاط
2
المعاكسات.... قنابل موقوتة

تعريف المعاكسات

هي عبارة عن حالة تحرش لفظي أو حركي يقوم به أحد الجنسين تجاه الآخر بهدف تكوين علاقة اجتماعية أو عاطفية في أي مرحلة سنية وبأي طريقة كانت



حكم المعاكسات

لا يجوز والأمر في ذلك بين واضح....

عزيزي الشاب أجب عن الأسئلة التالية فإذا كانت الإجابة نعم فأنت تحتاج إلى أن تراجع تدينك وإن كانت لا فأنت على الجادة الفطرية السليمة



· هل تقبل معاكسة الشباب لأخواتك؟

· هل تقبل معاكسة الشباب لأمك أو خالتك أو عمتك؟

· هل تقبل تحرش الشباب بابنة عمك بالاستهزاء بها أو الضحك عليها؟

· هل تقبل تحرش الشباب بأختك الصغرى ومحادثتها؟

· هل تقبل معاكسة الشباب لأهلك بالهاتف من باب قضاء الوقت والتسلية؟

· هل تقبل محادثة أختك لصاحبك بحجة الخطوبة والبحث عن زوج؟

· هل تقبل تحرش أخواتك بالشباب في السوق أو النادي بحجة الصداقة والصحبة؟ وغيرها الكثير



واعلم أن الجواب الطبيعي هو لا و ألف لا



من كتاب أغراني جمالها لفضيلة الدكتور محمد الثويني​
 

لينا 09

:: عضو مُتميز ::
إنضم
7 أوت 2006
المشاركات
582
النقاط
16
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


جزاك الله خيرا أخي الكريم على الموضوع


لقد انتشرت ظاهرة المعاكسات في السنين الأخيرة بشكل ملحوظ، وتطورت الى درجة أن الجار يعاكس جارته دون حياء أو خجل


يقول المثل " كما تدين تدان "


لو فهمها الشباب جيدا لأدركوا انهم كما يقومون باستحلال حرمات الغير سيأتي يوم وتستحل حرماته لما قاموا يوما بهذه الأمور

مشكلتنا أن شباب اليوم تربوا على أيدي القنوات الفضائية و الانترنيت وأصبحت القيم والفضيلة مجرد كلمات لا تمر على قاموسهم

ولست ألوم الشباب دون الشابات ، فللفتيات دور كبير في تشجيع الانحلال الخلقي الذي يعيشه المجتمع بسبب اقبالهم على لبس الموضة

الموضة التي تشجع على لبس كل ما كاشف للجسم


يجب دق ناقوس الخطر في المجتمع والا أضعنا اخر نقطة عندنا من اخلاقنا الاسلامية


نسأل الله الستر لكل شباب وشابات المسلمين
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top