الهيئة تحيي الجماهير العراقية التي اهانت المحتل الذي دخل الى ملعب الشعب

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

العمدة العراقي

:: عضو مُتميز ::
إنضم
17 أوت 2008
المشاركات
800
النقاط
16
العمر
33
حيت هيئة علماء المسلمين الجماهير التي اهانت المحتل في ملعب الشعب، الجماهير التي أبت الذل والصغار، والتي لقنت المحتل وأذنابه درسا لن ينساه، وأكدت للجميع إن استشهاد نحو مليون ونصف من أبنائه، واكد الهيئة في بيان لها ان ما بثته بعض الفضائيات يعد مشهدا يعجز اللسان عن وصفه، يملأ الوجدان جذلا وسرورا، ويعبر بحق عن أصالة شعبنا العراقي، ذلكم ماحدث في ملعب الشعب الدولي في بغداد يوم الاحد الماضي الموافق 24/8/2008م، حين عبر أبناء شعبنا بكل أطيافه بعفوية وتلقائية عن المعاني العظيمة التي يحملها بين جوانحه .

لم يحتمل ابناء شعبنا رؤية المحتل، يطأ بأقدامه الآثمة أرضا لها رمزية في وجدانهم، فانطلقت حناجرهم بهتافات معبرة عن حبهم لوطنهم واحدا محررا، وكرههم للمحتل وأذنابه، وانطلقت أيديهم ترميه بالأحذية والزجاجات الفارغة.

لقد تضمنت الهتافات سبابا لأمريكا وإسرائيل أصل البلاء في المنطقة والعالم، ودعوة موجهة إلى المحتل صرخت بها حناجرعشرات الألاف بصوت واحد ( اطلع اطلع) بمعنى اخرج اخرج ايها المحتل، وتضمنت شعارات معبرة عن وحدة النسيج العراقي، مثل ( إخوان سنة وشيعة هذا الوطن ما نبيعه ) وهي صفعة أخرى موجهة للمحتل وعملائه مفادها ان مشروعكم الطائفي والعرقي لامكان له في العراق، فها نحن جميعا هنا يد واحدة وصوت واحد يطالب برحيلكم، وما صنعته أيديكم.
لقد كانت الحماسة والبهجة تعلو وجوه الجماهير، ونشوة النصر تملأ جوانحهم، وهم يصفعون المحتل وأذنابه بهذه الهتافات في ملحمة جماهيرية متميزة كان الملعب ساحتها .
واوضحت الهيئة ان ماجرى في ملعب الشعب يوم الاحد الماضي يبعث رسائل واضحة الى عالمنا العربي والاسلامي والعالم كله، إن شعبنا يرفض وجود المحتل جملة وتفصيلا، ويرفض العملية السياسية التي لم تحقق للشعب إلا مايسوءه، ويسر محتليه، ويرفض في الوقت ذاته الإتفاقية الامنية المزمع عقدها مع الاحتلال، وعلى دول العالم ان يحترم ارادة هذا الشعب، ويتجاهل من يريد اليوم بيع العراق عبر اتفاقيات الاذلال والتقسيم، ممن لايمثل هذا الشعب ولايمثل ارادته.
لقد صدق من قال : ان الشعب قال كلمته في ملعب الشعب.
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top