نتائج غير مرضية لإدمان الابناء للانترنت

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

zinonectar

:: عضو مُشارك ::
إنضم
13 جوان 2007
المشاركات
233
الإعجابات
0
النقاط
6
#1
أجرى معهد "أبحاث أساليب الحياة والادمان" الذى يتخذ من منطقة روتردام الهولندية مقرا له دراسة على 512 شخصا تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عاما ووجد أن ما يسمى بـ"الاستخدام القهرى للانترنت" يشير إلى ازدياد الشعور بالاكتئاب ويؤدى إلى تراجع النتائج الدراسية خلال ستة اشهر. وأظهر المعهد أن "مدمني" الانترنت يستخدموه لمدة تبلغ 26 ساعة أسبوعيا فى المتوسط كما أظهر المعهد أن الاباء يلعبون الدور الاكبر فى تجنب إدمان الابناء للانترنت. ويرى المعهد ضرورة تحدث الاباء مع أبنائهم حول مسألة استخدامهم للانترنت اذا ما ادركوا ان هناك مشكلة تلوح فى الافق .
وأشار المعهد إلى أن "عدد المرات التى يجب عليهم فعل ذلك فيها ليس مهم بقدر ما يجب عليهم أن يظهروا لابنائهم تفهمهم لمشاعرهم ودعمهم لهم ".
وذكر المعهد أن تحديد قواعد واضحة تتسم بالمرونة فى الوقت ذاته حول استخدام الانترنت يساعد فى الوقاية من إدمان استخدامه .
وأفاد المعهد بأنه "إذا سمح للشباب الصغير فى هذه المرحلة العمرية باستخدام الكمبيوتر لوقت محدود فان ذلك سيكون له على ما يبدو تأثير عكسى عليهم وسيعزز من سلوكهم بشأن الاستخدام القهرى للانترنت"
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top