إلى شمس الدين بو روبي -بنات الجزائر وشبابها ليسوا فساقا -

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

صدرالدين

:: عضو مُشارك ::
إنضم
10 سبتمبر 2008
المشاركات
185
الإعجابات
0
النقاط
6
#1
إلى شمس الدين بو روبي -بنات الجزائر وشبابها ليسوا فساقا -
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد فهذا غيض من فيض وقطرة من بحر تلاعب شمس الظلال المدعو شمس الدين ...بعواطق الجزائريين

....عجبت وأنا أقرأ مقالا للمدعو شمس الدين بوروبي تحت عنوان "عزوبة + عنوسة
واقشعر جلدي وفزعت فزعا عظيما وأنا أرى الرجل يوحي للقارىء الجزائري أن بناتنا وشبابنا غدوا زناة وفساقا في نظره، حيث وأنت تراجع الأرقام المفزعة التي قدمها "من مركز الدراسات الاستراتيجية والإحصائية للبروفيسور شمس الدين؟؟؟" تجد أن في كل 100 عائلة جزائرية توجد أم عازبة (لديها ولد من حرام)، وأنه في كل سنة يولد 7 أطفال من حرام لكل 10.000 عائلة جزائرية، يا الله، يا الله...ثم الأعجب والأغراب من المعطيات التي قدمها الرجل أن الجزائريين في مجملهم شعب أعزب يستهلك 800 ألف علبة فياڤرا في العام، ناهيك عن المنشطات الحيوانية الأخرى، وفي نظر الرجل صار الجزائريون لا يفكرون في بطونهم، وإنما أصبحت الموضة أن يعوّضوا البروتينات الغذائية بالفياڤرا* ‬الحيوانية،* ‬يا* ‬الله،* ‬يا* ‬الله*...‬ لقد أصبحنا في نظر شمس الدين شعبا زانيا، بكل فئاتنا الذكورية والأنثوية، وفوق كل هذا وذاك يحكم الرجل على عوانسنا بالعزوبة الأبدية، فسوق النساء (وأستغفر الله لهذا الوصف القذر) حسبه به فائض مهول يقضي على أمل كل بنت جزائرية عانس، يا الله، يا الله... لماذا هذا الكلام الجارح إنسانيا ودينيا يا شمس الدين، ألم تجد غير عفة الجزائري والجزائرية لتستخدمها كسلاح انتقامي في وجوه الذين حرموا جمعيتك من النشاط، ألم تجد غير اتهامنا جميعا بأننا شعب نسي بطنه واشتغل بشهواته الحيوانية لتنتقم من هؤلاء في عمود جريدة كان المفروض أن تعظ من خلاله الشباب والشابات بحديث الحبيب المصطفى القائل: "يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء" ألم تقرأ قول رب العزة جل وعلا وهو يغلظ العذاب لمن قذف المحصنات قائلا: "إن الذين يرمون المحصنات الغافلات المؤمنات لعنوا في الدنيا والآخرة ولهم عذاب عظيم" (النور، 23)، ألم تقرأ قوله سبحانه تعالى في سورة النور: "والذين يرمون المحصنات ثم لم يأتوا بأربعة شهداء فاجلدوهم ثمانين جلدة ولا تقبلوا لهم شهادة أبدا وأولئك هم الفاسقون إلا الذين تابوا من بعد ذلك وأصلحوا* ‬فإن* ‬الله* ‬غفور* ‬رحيم*" (‬النور،* ‬5*)‬*.‬ يا شمس الدين لقد قذفت كل عائلة جزائرية وطعنت في شرف شبابها وبناتها، لماذا فعلت هذا وأنت الرجل الذي يعظ الناس، وتصدّرت للفتوى؟؟؟، ألا تخشى الله، ألا تخشى أن تقف بين يديه ويوقف كل جزائرية عانس حكمت عليها بالعنوسة مدى حياتها، بل واتهمتهن (بشكل غير مباشر) أن الفياڤرا المستوردة أعدت لهن ولمثيلاتهن، أهذا هو الدين الذي تعلمته وتعلمه للناس يا شمس الدين، أعلمك الدين أن تستخدم هذه المعطيات لتنتقم لنفسك على صفحات الجرائد التي استضافتك لتنورها بقناديلك، يا للعار.. يا للعار.. أترضى يا شمس الدين أن تُتهم أختك بشكل غير مباشر* (‬بالإيحاء* ‬فقط*) ‬مثلما* ‬فعلت،* ‬أستغفر* ‬الله،* ‬أستغفر* ‬الله*...‬ لو كنا في بلد تستطيع المرأة أن ترفع دعوى ضد أي شخص يخدش شرفها من قريب أو من بعيد دون أي حرج، لناشدت كل عانس جزائرية أن ترفع دعوى ضدك يا شمس الدين، عندها ستعلم أن الكلام الذي قلته خطير وخطير جدا، يطعن في شرف كل عائلة جزائرية، لكننا والحال كما تعلم لا نستطيع أن نفعل هذا،...
إلا أنني أطلب من كل واحدة منهن ومن كل شاب جزائري أن يرفعوا أيديهم بدعوات ربانية يطلبون لك ولأمثالك الهداية، وأن يوكلوا أمركم للحكم العدل، وهو أحكم الحاكمين، وحسبنا الله ونعم الوكيل فيك يا شمس* ‬الدين*
... منقول بتصرف يسير
 

صدرالدين

:: عضو مُشارك ::
إنضم
10 سبتمبر 2008
المشاركات
185
الإعجابات
0
النقاط
6
#2
¤¤¤¤¤¤
¤¤¤¤¤¤

أف على الوتر‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍!.. أف على الغناء‍‍‍ !. أف على الضياع ‍‍‍‍! أف على حياة اللهو والغرام والهيام إن لم تكن المحبة للواحد العلام ، الذي بني دار السلام ، فلماذا انتهي من بنائها قال : ( تكلمي وعزتي وجلالي ، قالت: )قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ) (المؤمنون:1،2) قال : (( وعزتي وجلالي لا يجاورني فيك بخيل )) ‍‍‍‍‍!
هذه مسيرة الصالحين ، ولكن ينحرف بعض الناس الى هواه، الى العيون السود ، الى الخدود ؛ يقول ابن زريق في بغداد وهو هائم بامرأة:
لا تعذليه فإن العذل يوجعه
قد قلت حقاً ولكن ليس يسمعه
ثم يقول: آه ، ثم يموت ‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍!!.. ولكن (مسلماً) صاحب الصحيح ، الذي قدم لنا ميراث محمد عليه الصلاة والسلام، العالم الرباني، بات ليلة كاملة يبحث عن حديث للرسول عليه الصلاة والسلام ، ولم ينم، فلما صلي الفجر: آه..آه..آه، ثم مات، فقيل : شهيد الحديث!
 

صدرالدين

:: عضو مُشارك ::
إنضم
10 سبتمبر 2008
المشاركات
185
الإعجابات
0
النقاط
6
#3

..........



أروع موقع للقرآن الكريم بجودة جد عالية ألمع المقرئين - إضغط على الصورة -
 

programmeur

:: عضو شرفي ::
إنضم
20 جويلية 2008
المشاركات
2,781
الإعجابات
139
النقاط
159
الجنس
ذكر
#6
كيفاش يتهم الشباب والبنات و كاين لي أحسن منه خلقا و دينا
هدا راه فارغ شغل ......................في كل مكان تصيب المنافق و المحسن..... الطيب و العاصي
ويتهم بنات الناس بزنا .........واش راه حاسب روحه ياو هدا الشرف ماشي زعاقة
والله تعالى نهانا قذف المحصنات ............الله يهدينا ويهدي جميع المسلمين
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top