شمعتك بالحياة

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

رونق

:: عضو مُتميز ::
إنضم
30 سبتمبر 2008
المشاركات
734
النقاط
37
39fc6b946729c296b938bc55d556460e_lm.jpg

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الليلة توجد حفلة تكريم رائعة تشترك فيها جميع الشموع المميزة في الحياة

وقد تم اختيار 30 شمعة مميزة من الاف الشمعات الجميلة

سوف يكون الحفل في بيت الشمعة صاحبة المركز الاول بين الشموع

الحفل سوف يبدأ الساعة العاشرة ليلا بتوقيت ضوء الشمع العالمي

وقد تم دعوة الكثير من الشموع للاحتفال في هذه التكريم الجميل والرائع

الان الساعة التاسعة مساءا وقد بدأت وفود الشموع بالقدوم للحفل الكبير

واكتظت غرفة الاحتفال بالضيوف والمكرمين واداري ومشرفي الحفل

الساعة الان العاشرة موعد انطلاق الحفل ولكن لم ينطلق بعد الحفل

فشمعة من الشموع التلاتين اللتي سوف تكرم لم تأتي بعد للحفل

ولكن بعد قليل جاء خبر انه الشمعة الغائبة قد انطفئ نورها ولم تعد موجودة

فقد انتهت من الحياة تماما ولم يعد بريقها يسطع من جديد

فاضطر القائمون على الحفل الى الغاء الحفل تماما

لان الشمعة التي انطفأت كانت محبوبة من جميع الشموع

واستمر الحزن عليها فترة ليست بالقصيرة

وبعد عام من تلك الحادثة جاء موعد اخر لاقامة حفل للمميزين من الشموع

وتم اختيار ثلاثين شمعة وبدأت الوفود تصل ووصل الجميع

وصارت الساعة العاشرة ليلا موعد بدء الحفل ولكن الحفل توقف

لغياب شمعة من المكرمين وعلم بعد وقت قصير انه انطفأ نورها

ولكن القائمين اصروا على بدء الحفل كالعادة وبدأ الحفل

وفرح الجميع ورقصوا وغنوا ومن ثم ذهب الجميع لبيوتهم

لن يحزن احد على هذه الشمعة المطفية لانها كانت غير محبوبة من الجميع






فالشمعة التي انطفأ نورها قد ذابت وانتهى نورها عند الجميع

اعتبر نفسك ايها الانسان المسكين تلك الشمعة اللي انطفأ نورها من الحياة

فسوف يأتي يوم تنطفئ فيه شمعة حياتك تماما وتدخل في عالم من الظلام

بدايته القبر المظلم الموحش فان كانت شمعتك بالحياة مضيئة بالايمان

فسوف تضيئ لك قبرك ويكون دوما مشعا بنور ايمانك وعملك

وان كانت شمعتك بالدنيا شمعة مظلمة فسوف يبقى قبرك مظلما الى النهاية

وبعد حياة القبر سوف تنطلق الى عالم الحساب والحشر والجنة والنار

فشمعتك المضيئة سوف ترافقك في سيرك من القبر الى الجنة

وهي تضيئ لك طريقك اللي اسسته ومكنته في دنياك

بعملك الصالح وعبادتك واخلاقك العالية وقلبك الطيب

فقلبك كان مضيئ بالحياة الدنيا بايمانك الصادق

فكان نور قلبك من قوته يخرج الى وجهك الجميل بابتسامة

كلها نور رباني وايماني لصدق مشاعرك الايمانية

فكان النور بمثابة جاذبية لك في الدنيا فاحبك الناس واحترموك

ولكن الانسان اللي شمعته مظلمة سوف تبقى شمعته مظلمة الى ان يصل النار

فطريقه الى النار كله ظلام ومكسر وحواجز وجبال بفعل الذنوب والمعاصي اللي تراكمت فيه

حتى في نهايته سوف يتغلب في طريقه الى النار فقد خسر الدنيا وخسر الاخرة

فقد كان اسس لطريقع بدنياه بالمعاصي والذنوب وباخلاقه السيئة وقلبه الاسود

فقلبك كان مظلم بالحياة لعدم وجود الايمان فيه فخرج هذه الظلام على وجهك

فكره الناس فيك ونفرها منك وبعدوا عنك تماما وعن حياتك كلها





ويعد موتك ايها الانسان اما ان تترك اثرا طيبا في الحياة يتذكرك الناس بعده

طوال السنين الى ان يموتوا متل الشمعة الاولى

او ان ينسوك تماما ويندموا على اليوم اللي عرفوه فيك متل الشمعة التانية

فاحرص اخي المسلم ان تكون في حياتك شمعة مضيئة بايمانك وعملك الصالح

ومع ايمانك الصادق يحبك الله ويرضى عنك ويرمي لك بالقبول في الارض والسماء

ويحبك اهل السماء والارض فحينها سوف يكون لك اثر طيب في الارض

لدرجة انه سوف تكون لك رائحة طيبة يفوح عطرها حتى بعد موتك

لانها رائحة زكية صنعت من ايمانك الصادق وقلبك الطيب

مما راق لي
سلامي
 

adelskikda

:: عضو مُتميز ::
إنضم
9 أفريل 2008
المشاركات
1,486
النقاط
37
العمر
39
بارك الله فيك اللهم اجعله في ميزان حسناتك.............. تحياتي
 

ASMA17

:: عضو متألق ::
إنضم
8 جويلية 2008
المشاركات
3,225
النقاط
157
موضوع رائع و مميز
مشكووووورة
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top