مشروع // جمع قصص من تراث الشعبي الجزائري //

issac570

:: عضو متألق ::
إنضم
1 أكتوبر 2007
المشاركات
3,643
النقاط
191
جمع نوادر الشعبية من تراث الجزائري




اضن فكرة رائعة ان نلتفت لي ترات الشعبي الجزائري بهده القصص والطرائف ونوادر الشعبية التي قامت بي تربية اجيال ايام لم يكن لا كتاب ولا تلفاز ولا انترنت .

وارى انه اجحاف في حق تراث الشعبي الجزائري ان ننسى تلك القصص الشعبية ونوادر ولا اريدها ان تموت بل تستمر في عبور الزمن من قرن الى اخر .

ادا ارجوا من كل عضو يعرف نادرة شعبية من كل نواحي القطر الجزائري ان يضمها هنا لي دكرة وتبقى على لسان الاحفاد



لا اقصد نوادر من تراث العربي او الاسلامي بل قصص من تراث الشعبي الجزائري ومن كل قطر الجزائر


 

حمو أمل

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,159
النقاط
37
العمر
32
الفكرة لاقت استحساني لما فيها من ربط الماضي بالحاضر
و لو أن كل واحد يضيف الثمرة من تلك القصة الشعبية و كيف كان لها الأثر في تربية أجيال
 

issac570

:: عضو متألق ::
إنضم
1 أكتوبر 2007
المشاركات
3,643
النقاط
191
الفكرة لاقت استحساني لما فيها من ربط الماضي بالحاضر
و لو أن كل واحد يضيف الثمرة من تلك القصة الشعبية و كيف كان لها الأثر في تربية أجيال

شكرا لك ارجوا من الاعضاء ان لا يبخلوا عن بكل نادرة من تراث الشعبي الجزائري
 

ADEL ARK

:: عضو متألق ::
إنضم
18 جوان 2008
المشاركات
4,192
النقاط
159
محل الإقامة
قسنطينة
الجنس
ذكر
فكرة تاعك و الله مليحة بصح مش بلاصتها رام بكل شباب و شباب و قتنا مايفهمش فالحوايج هادو
 

issac570

:: عضو متألق ::
إنضم
1 أكتوبر 2007
المشاركات
3,643
النقاط
191
فكرة تاعك و الله مليحة بصح مش بلاصتها رام بكل شباب و شباب و قتنا مايفهمش فالحوايج هادو

وهل يوجد شخص لم يسمع ولو نادرة واحدة
ولو لا احد قص نادرة على الاخر كيف وصلت الينا


شكرا لك على الانتباه وتفاعل
 

issac570

:: عضو متألق ::
إنضم
1 أكتوبر 2007
المشاركات
3,643
النقاط
191
نادرة شعبية تضرب في غالبية قدر الله العظيم على خلقيه






قيل

غني من الاغنياء اعتاد المسير في احد الطرقات الى منزله وادا به يصادف في كل يوم فقير يسال الناس . فكل يوم يسير في دلك الطريق ودلك الفقير في مكانه يسال .

فكر دلك الغني وقال في نفسيه : سوف اجعل من هدا الفقير غني او لاباس به

فعندما دهب الى منزل امر بتحضير الخبز وبي داخله 10 دنانير دهبية

وفي الغد مر دلك الغني على دلك الفقير ومنحه تلك الخبزة المحشوة بي قطع دهبية

مسكها الفقير منه فما ان دهب دلك الغني قال الفقير : مادا اصنع بي خبزة اريد مال . فمنحى دلك الفقير تلك الخبزة لي احد اصدقائه ودهب عن مكانه .

مرة الايام وايام وبصدفة مرى دلك الغني فشهدا دلك الفقير في نفس مكان يسال فدهب اليه وقال له : يا هدا لم تستوي حالتك مادا صنعت بي الخبزة التي منحت لك .

فقال الفقير منحتها بدوري لي صديق .

فقال الغني : لقد وضعت لك فيها كدا وكدا

غضب الفقير على الفرصة التي ضعت منه وقام وسار كمجنون وقيل انه عتر على الارض عترة مميتة فلما قام الناس اليه وجدوا بدمه مخطوط :

خلقتوا فقير وانت حبت تغنيه راهوا مات روح الا قدرة تحيه



ورحما الله جدتي برحمته الواسعة




 

issac570

:: عضو متألق ::
إنضم
1 أكتوبر 2007
المشاركات
3,643
النقاط
191
نادرة شعبية تضرب في توكل على الله




قيل

رجل كان به تعاسة وايما تعاسة ولم يجد حلا فقال في نفسيه : ربما اصنع تميمة عند الشيخ تصلح لي امري

فدهب الى الشيخ واخبره بي حاله وقص قصته كلها

فاخد الشيخ الحبر وكتبة له تميمة وقال له : لا تقراء ما في داخلها وحملها دائما في صدرك

خرج الرجل التعيس وهو شديد الفرحة بما صنع . لكن الايام تمضي وتمضي ولا تحسن في الوضع بل ادا يوم اكل غدا لا يجد . تعجب وقال هل هده التميمة هي من جعلت حالي يتعسر اكثر فاكثر والله سوف اقرء ما في داخلها .

فندى طفل صغير وامره ان يقراء ما في داخل التميمة

فقال الطفل : مكتوب فيها

لي ينفع نفع روحو ولي طنه طنه روحوا وطالب كسى روحوا

معنى :

اي لو كان مشعود فيه نفع لانتفع هو اصلا بما يعلم ومن جعل من نفسه احمق فلا يلوم نفسه ان وقع في حماقات . وبي مال الاغبياء المشعود يعيش .


ورحما الله جدتي برحمته الواسعة
 

issac570

:: عضو متألق ::
إنضم
1 أكتوبر 2007
المشاركات
3,643
النقاط
191
من نوادر الحاج محمد العنقى




في مقهى كان يجلس فيه الحاج محمد العنقى ( مقهى ملاكوف )
في احد ايام كان جالس في مقهى فدخل شخص في احسن ملابس وكان تمل لدرجة متقدمة فبداء يتكلام في مقهى كلام لا يليق في جمع من ناس .

فقال له الحاج محمد العنقى : يا ابني تكلام على حسب ملابسك والا ادهب والبس على حسب كلامك .
 

كوني طيبة

:: عضو فعّال ::
إنضم
23 ديسمبر 2007
المشاركات
2,328
النقاط
77
فكرة مميزة و جميلة وايضا فيها عبق و رائحة التراث الذي منه نستقي الحكم
اعجبتني القصص المختارة من طرفك ،، خاصة قصة الخبزة المحشوة بالذهب
ساحاول المشاركة هنا معكم بقصص ترويها لي امي اطال الله في عمرها وحفظها ورعاه
وكل امهات المسلمين
بارك الله فيك
فقط ملاحظة لما نشرت الموضوع بهذا الركن ،، لو كان بركن الادب كان يكون افضل او ركن الموروث الشعبي
 

issac570

:: عضو متألق ::
إنضم
1 أكتوبر 2007
المشاركات
3,643
النقاط
191
فكرة مميزة و جميلة وايضا فيها عبق و رائحة التراث الذي منه نستقي الحكم

اعجبتني القصص المختارة من طرفك ،، خاصة قصة الخبزة المحشوة بالذهب
ساحاول المشاركة هنا معكم بقصص ترويها لي امي اطال الله في عمرها وحفظها ورعاه
وكل امهات المسلمين
بارك الله فيك

فقط ملاحظة لما نشرت الموضوع بهذا الركن ،، لو كان بركن الادب كان يكون افضل او ركن الموروث الشعبي

شكرا . وضعت موضوع هنا على اساس انه فكرة لم انتبه لي تلك الاقسام فعلا
تحياتي​
 

ام سندس

:: عضو مُشارك ::
إنضم
2 نوفمبر 2011
المشاركات
234
النقاط
7
السلا م عليكم صحيح ان التر اث الجزائر ي يحتاج الى هذا
سااكون معكم انشاء الله
 

حالمة بالجنة

:: عضو مُتميز ::
إنضم
12 ديسمبر 2009
المشاركات
1,020
النقاط
37
فكرة راقت لي جداآ
وما أكثرهاآ من قصص ترويها لنا جداتناآ
إن شاء الله لما أذكرها سأشاركم بها
ثم إن القصص التي طرحتها قيمة ومفيدة
=)
بوركت
 

issac570

:: عضو متألق ::
إنضم
1 أكتوبر 2007
المشاركات
3,643
النقاط
191
السلا م عليكم صحيح ان التر اث الجزائر ي يحتاج الى هذا
سااكون معكم انشاء الله

فكرة راقت لي جداآ

وما أكثرهاآ من قصص ترويها لنا جداتناآ
إن شاء الله لما أذكرها سأشاركم بها
ثم إن القصص التي طرحتها قيمة ومفيدة
=)
بوركت
تحياتي لكم وشكرا على الانتباه
 

la belle stare

:: عضو مُشارك ::
إنضم
5 ديسمبر 2011
المشاركات
200
النقاط
7
بارك الله فيك على الفكرة الرائعة وعلى القصص المفيدة
 

issac570

:: عضو متألق ::
إنضم
1 أكتوبر 2007
المشاركات
3,643
النقاط
191
نادرة شعبية تضرب بي الاخد بكل ما ينفع في الدنيا


jadis


كان يعمل رجل في نهر ينقل الناس من ضفة الى الاخرى ليس له اي عمل من غيره ولا حرفة

في احد الايام طلب من شاب مازال يتتلمد في كتاتيب ان ينقله الى ضفة الاخرى من نهر فقبل الرجل

فلما صعد شاب مع رجل الى قارب قال له : يا عم الا تحسن شيىء اخر

فقال الرجل : يا ولدي لا اعلم لا قراءة ولا كتابة ولا حساب بطريقة جيدة ولهدا ترى عملي بسيط وشاق في نفس الوقت .

فقال له الشاب : اتعلم بعدم علمك لقد خسرة نصف من حياتك .

فقال رجل : صحيح

فما ان وصل الرجل الى وسط النهر جاء مد قوي بداء يتلاعب بي القارب فاحس الرجل بي الخطر فقال لي شاب : يا ابني هل تحسن سباحة

فقال الشاب : لا يا عم

فردا الرجل : ادا لا تحسن السباحة اليوم فقد خسرت كل حياتك .



العبرة : يعني على الانسان ان لا يستحي من تعلم كل شيىء ينفع في دنيا ادا كانت لديك دكتورة او ليسنس فهدا لا يمنع ان تتعلم امور في كهرباء منزل كمتال بسيط .......فقد تحتاج يوما لا يكون معك احد يعلم بدلك . لا تستحي ولا تتكبر عن تعلم ما ينفع والدي يرى فقط للقرب سوف يجد مشاكل بعيدا . تعلم ثم تعلم


ورحما الله جدتي برحمته واسعة وسائر اموات مسلمين
 

la belle stare

:: عضو مُشارك ::
إنضم
5 ديسمبر 2011
المشاركات
200
النقاط
7
يحكى أنه في زمان بعيد كانت بنت صغيرة يتيمة عايشة مع بوها، امها ماتت وخلاتها صغيرة
كبرت البنت وصارت شابة بزاف و في عمر الزواج تقدملها فارس من فرسان قبيلة أخرى غير قبيلتهم
ويوم عرسها عيطلها بوها باش يوصيها لا خاطرش ما عندهاش امها اللي توصيها على حوايج ديرهم وحوايج ما ديرهمش.
كي جمعت حداه قاللها:" يا بنتي نوصيك حاجة ديريها في وذنك وما تنسيهاش، اذا سمعتي حاجة ما تقوليش سمعت واذا شفتي حاجة ما تقوليش شفت وما تهدريش بزاف الا للضرورة."
سمعت البنت كلام بوها وراحت لدار راجلها .
مرت ليلة وزوج و سيمانة وشهر والبنت ما تهدرش شحال حاول معاها راجلها باش تهدر وهي والو ساكتة حتى ظن الفارس بلي مرته طرشة وبكوشة ( بكماء وصماء) مرت السنين وجابت البنت زوج اولاد سماهم بوهم الحسن والحسين
مل الفارس من زوجته اللي ما تحكي ما تشاركه فالكلام فقرر يتزوج مرة ثانية
خطب الفارس ويوم ما راحت القافلة باش تجيب العروسة،
الزوجة الأولى كانت غاسلة القمح وناشراته قدام الشمس باش ينشف
من حياءها وخوفها لا كاش واحد يشوفها ما نجمتش تعس القمح اللي تداور بيه الجاج ( الدجاج) وقعد ياكل فيه.في هاد الوقت كانت القافلة اللي راحت تجيب العروسة قد قربت من خيمت الزوجة الأولى

أما العروس فكانت فوق الهودج وشافت الجاج ياكل فالقمح قالت" أش يا خيمة الطرش والبكش ( يعني دار الصم والبكم) "
سمعتها الزوجة الاولى خرجت ليها وقالتلها أنا عشت مع راجلي سنين وجبتله الحسن والحسين ومازال حتى واحد ماسمعش صوتي وانت مازال ما حطيتيش روحك وقاع الناس سمعت صوتك "
تفاجأ الفارس لما سمعت مرته تهدر
قاللهم المرة اللي مازال ما وصلتش لخيمتها وقاع الناس سمعت صوتها تحرم عليا وردوها مين جبتوها
وعاش الفارس بعدها في سعادة وهناء مع زوجته العفيفة
العبرة
المراة الحرة تصون زوجها حتى في صوتها والرجل الحر لازم يقدرها ويصونها
اعجبني الموصوع واردت المساهمة في اثرائه للحفاظ على تراثنا الشعبي وصيانتة من الزوال......تقبل مروري
 

issac570

:: عضو متألق ::
إنضم
1 أكتوبر 2007
المشاركات
3,643
النقاط
191
يحكى أنه في زمان بعيد كانت بنت صغيرة يتيمة عايشة مع بوها، امها ماتت وخلاتها صغيرة
كبرت البنت وصارت شابة بزاف و في عمر الزواج تقدملها فارس من فرسان قبيلة أخرى غير قبيلتهم
ويوم عرسها عيطلها بوها باش يوصيها لا خاطرش ما عندهاش امها اللي توصيها على حوايج ديرهم وحوايج ما ديرهمش.
كي جمعت حداه قاللها:" يا بنتي نوصيك حاجة ديريها في وذنك وما تنسيهاش، اذا سمعتي حاجة ما تقوليش سمعت واذا شفتي حاجة ما تقوليش شفت وما تهدريش بزاف الا للضرورة."
سمعت البنت كلام بوها وراحت لدار راجلها .
مرت ليلة وزوج و سيمانة وشهر والبنت ما تهدرش شحال حاول معاها راجلها باش تهدر وهي والو ساكتة حتى ظن الفارس بلي مرته طرشة وبكوشة ( بكماء وصماء) مرت السنين وجابت البنت زوج اولاد سماهم بوهم الحسن والحسين
مل الفارس من زوجته اللي ما تحكي ما تشاركه فالكلام فقرر يتزوج مرة ثانية
خطب الفارس ويوم ما راحت القافلة باش تجيب العروسة،
الزوجة الأولى كانت غاسلة القمح وناشراته قدام الشمس باش ينشف
من حياءها وخوفها لا كاش واحد يشوفها ما نجمتش تعس القمح اللي تداور بيه الجاج ( الدجاج) وقعد ياكل فيه.في هاد الوقت كانت القافلة اللي راحت تجيب العروسة قد قربت من خيمت الزوجة الأولى

أما العروس فكانت فوق الهودج وشافت الجاج ياكل فالقمح قالت" أش يا خيمة الطرش والبكش ( يعني دار الصم والبكم) "
سمعتها الزوجة الاولى خرجت ليها وقالتلها أنا عشت مع راجلي سنين وجبتله الحسن والحسين ومازال حتى واحد ماسمعش صوتي وانت مازال ما حطيتيش روحك وقاع الناس سمعت صوتك "
تفاجأ الفارس لما سمعت مرته تهدر
قاللهم المرة اللي مازال ما وصلتش لخيمتها وقاع الناس سمعت صوتها تحرم عليا وردوها مين جبتوها
وعاش الفارس بعدها في سعادة وهناء مع زوجته العفيفة
العبرة
المراة الحرة تصون زوجها حتى في صوتها والرجل الحر لازم يقدرها ويصونها
اعجبني الموصوع واردت المساهمة في اثرائه للحفاظ على تراثنا الشعبي وصيانتة من الزوال......تقبل مروري

شكرا جزيلا من كل قلبي على مساهمة . في هده النادرة الشعبية عبرة عظيمة.جزاك الله بخير
 
Top