الغرور

زاد الرحيل

:: نجمة اللمة ::
إنضم
14 جوان 2016
المشاركات
4,518
النقاط
1,491
محل الإقامة
الجزائر
الجنس
أنثى
هل تعرف مايعني الغرور ؟


الغرور كلمـة صغيرة جداً .. لكن معناها أكبر وأشمل .. والغرور نوعان

ولو إنـه بنوعيـه لا يسمو بصاحبـه .. غرور جبار مُتكبر والآخر غرور بسيط متواضع



لا تستغربوا من تناقض المفهومين لكنها الحقيقـة

الغرور المُتكبر غرور واضح يلحظـه أي إن كان

لا يحتاج إلى نباهـة ولا إلى تركيز منك حتى تكتشفـه .. وبالتالي لن ينفع صاحبـه في شيء

لإنك ببساطـة أخذت فكرة عن نقصـه و ستتجاوز أن تشتكي منـه و تنتقده .. أو حتى تعاتبـه

لكن الغرور المتواضع أكثر خطورة لإنـه يختبئ تحت السطور لا يستأذن قبل الدخول

ويهاجمك في صمت و لم تفهم مغزاه إلا بعد قراءة متمعنـة وتفحُص دقيق

ولن تكتشف أذآه إلا بعد فوات الأوان






ما تعاظم أحد على من دونـه إلا بقدر ما تصاغر لمن فوقـه

ومن علامات الإنهيار العصبي أن يظن الإنسان أن غايـة الأهميـة هو فعلـه وأفكاره





الغرور هو المُخدر الذي يُسكن ألآم الغبـاء

الغرور هو أن ترى في نفسك ما لا يستطيع الآخرون رؤيتـه





الغرور هو تعويض الطبيعـة للتفاهـة

الغرور هو ما تقدمـه الطبيعـة الكريمـة لتخفيف ألآم الحمقىَ والحماقـة




أكثر الناس تزدهيهم الأماني .. ويعبث بعقولهم الإغراء .. فإذا هم من صرعىَ الغرور



الغرور دليل على الذل أكثر منـه دليل على الكِبـر

وقد قال أميـر المؤمنيـن عليّ بن أبي طالب رضيّ الله عنـه وأرضـاه

( عجبت لإبن آدم يتكبر .. وأولـه نطفـة وآخره جيفـة )





لا يوجد درجات للغرور .. بـل يوجد فقط درجات في إخفاؤه

ما يجعل غرور البعض غير مُحتمل هو تعارضـه مع ثقتنا بأنفسنا





 

إلياس

:: عضو بارز ::
إنضم
24 ديسمبر 2011
المشاركات
9,326
النقاط
1,151
محل الإقامة
فار إلى الله
الجنس
ذكر
رد: الغرور

هناك شعرةً بين الثقة الزائدة بالنفس و الغرور. لا تفاخر بجمالكَ أو مالكَ أو طيب أصلك فلستَ أنت صانعُ شيء من هذا. إن الغرورَ قد يدفع الإنسان الغبي إلى التنكر للحق والبعد عن الإستقامة. كان بغرورهِ أو طغيانه أن يثبت ذاته بطرق المخالفة و لو إلى الباطل و قديماً.

بارك الله فيك
 

زاد الرحيل

:: نجمة اللمة ::
إنضم
14 جوان 2016
المشاركات
4,518
النقاط
1,491
محل الإقامة
الجزائر
الجنس
أنثى
رد: الغرور

هناك شعرةً بين الثقة الزائدة بالنفس و الغرور. لا تفاخر بجمالكَ أو مالكَ أو طيب أصلك فلستَ أنت صانعُ شيء من هذا. إن الغرورَ قد يدفع الإنسان الغبي إلى التنكر للحق والبعد عن الإستقامة. كان بغرورهِ أو طغيانه أن يثبت ذاته بطرق المخالفة و لو إلى الباطل و قديماً.

بارك الله فيك

هناك فرق ايضا بين كان ابي و ها أنا ذا
شكرا بارك الله فيك
 

mixicali

:: عضو فعّال ::
إنضم
28 مارس 2007
المشاركات
2,318
النقاط
91
رد: الغرور

جزاك الله خيرا وبارك الله فيك
 
Top