قيدني يا أبي

وحي القلم

:: نجم اللمة ::
إنضم
23 فيفري 2014
المشاركات
2,362
الإعجابات
6,535
النقاط
1,111
الإقامة
غليزان
#1



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





قيدني يا أبي عنوان لقصة جميلة لشاب من الأنصار يستحق أن نسميه " شهيد العفاف "
ولا عجب فقد نصر الأنصار دين الله فليس كثيراً بعد ذلك أن ينتصروا على شهواتهم وعلى الشيطان
تأملت هذه القصة كثيرا فجرت دمعتي على خدي أسى وحسرةً على شباب أمتي قلت : وهل في زماننا مثل هذا الأنصاري ؟؟!
وهذه خلاصة القصة :
أحبت امرأة من المدينة شابا من الأنصار
فأرسلت تشكو إليه حبها وتسأله الزيارة وتدعوه إلى الفاحشة وكانت ذات زوج
كما تفعل بعض النساء للأسف الشديد فأرسل إليها :
إن الحرام سبيل لست أسلكه
ولا أمر به ما عشت في الناس
فابغ العفاف فإني لست متبعا
ما تشتهين فكوني منه في يأس
إني سأحفظ فيكم من يصونكمُ
فلا تكوني أخا جهل ووسواس


فلما قرأت الكتاب كتبت إليه :
دع عنك هذا الذي أصبحت تذكره
وصر إلى حاجتي يا أيها القاسي
دع التنسك إني لست ناسكة
وليس يدخل ما أبديت في رأسي



أمسك عنها فأرسلت إليه والمحاولات ما زالت تتكرر : إما أن تزورني وإما أن أزورك ؟
فأرسل إليها : أربعي أيتها المرأة على نفسك ودعي عنك هذا الأمر
فلما يئست منه لصلاحه وتقواه
ذهبت إلى امرأة كانت تعمل السحر فجعلت لها الرغائب في تهييجه فعملت لها فيه سحرا
فبينما هو جالس ذات ليلة مع أبيه خطر ذكرها في قلبه
يالله... لقد هاج له منها أمر لم يكن يعرفه
اختلط فقام من بين يدي أبيه مسرعا
وانظر إلى صنيعه وفعله بعد ذلك
قام إلى الصلاة واستعاذ وجعل يبكي والأمر يزيد...
فقال له أبوه : يا بني ما قصتك ؟!
قال : يا أبتي أدركني بقيد فلا أرى إلا أني قد غلبت على عقلي
فجعل أبوه يبكي ويقول : يا بني حدثني بقصتك
فحدثه بالقصة فقام إليه وقيده وأدخله بيتا فجعل يخور كما يخور الثور
ثم هدأ ساعة فإذا هو ميت وإذا الدم يسيل من منخريه رحمه الله تعالى




 

عاشق الاقصى

:: عضو مُتميز ::
إنضم
27 جانفي 2018
المشاركات
831
الإعجابات
1,796
النقاط
551
الإقامة
غزة
الجنس
ذكر
#2
السلام عليكم
اي والله اخي صدق رسول الله صلي الله عليه وسلم حينما قال: ما تركت فيكم فتنة أشد من فتنة النساء
قصة لها مغزى كبير تسلم اخى العزيز