الطيارون لا يصومون شهر رمضان الكريم بفتوى شرعية

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

rate12400

:: عضو مُشارك ::
إنضم
5 أكتوبر 2007
المشاركات
227
الإعجابات
0
النقاط
6
#1







الطيارون لا يصومون شهر رمضان الكريم بفتوى شرعية
"الشروق" تستطلع يوميات رمضان على الطائرة




2008.09.08 الشروق
استطلاع: بلقاسم عجاج


..
لم نكن ندري على غرار الكثير من القراء أن قائد الطائرة ملزم بإفطار شهر رمضان الكريم .. غير أن الكثيرين منهم يصومون الشهر الفضيل خلسة وبعيدا عن الأعين.. ولا تندهشوا هناك طيارون يصلون حتى وهم يقودون الطائرة ودون اتجاه للقبلة.. "الشروق" تستطلع يومياتهم في رمضان.
• التقينا بهم في شركة الخطوط الجوية الجزائرية في إحدى أيام شهر رمضان الكريم اقتربنا منهم وتحدثنا معهم، جمعنا آراءهم.. منهم من تحدث قائلا: "إفطارنا في الشهر الفضيل يخضع لأوامر تمليها ظروف المهنة التي يحددها" دليل الاستغلال "للشركة والخاص بالملاحة الجوية على مدار السنة، والذي يفرض على الطيار، في شهر رمضان، الإفطار خلال قيادة الطائرة، لضمان أمن وسلامة المسافرين" وليس هذا فحسب فوجئنا أيضا بأن هناك فتاوى شرعية تجبر إفطار قائد الطائرة وتفيد أن كل طيار في حالة سفر مطالب بتناول الغذاء والكف عن الصيام ساعات التحليق.

• طيارون يصومون خلسة لتفادي القضاء فيما بعد
• يؤكد أغلبية الطيارون أنهم يفضلون الصيام لتفادى القضاء فيما بعد، ويوضحون أن معيار الإفطار بالنسبة لهم يعود إلى التقدير الشخصي، وهو الإحساس بمدى الحاجة لتناول الأكل من عدمه، ويضيفون أنه خاصة إذا كان السفر غير بعيد، وأن ساعات التحليق لا تتجاوز الساعتين، وفي حالات وجود الرحلات مبرمجة في الفترة المسائية بدل الصباحية من أول اليوم، ويتوحد هؤلاء بأنه يفترض الإفطار شرعا، ومن ناحية ثانية للحفاظ على سلامة المسافرين عند طول مدة الرحلة.
• الطيار محمد صاحب الثلاثين ربيعا وفي حديثه لـ "الشروق اليومي"، لم يخف خوفه من القضاء فيما بعد، وهو الأمر الذي سيخلط عليه الأوضاع لأن حالات السفر تبقى، حسبه، قائمة، مما يصعب مهمة قضاء الصيام، فأكد لنا أنه طلب الراحة في رمضان لشهر كامل، وأفاد أن كل عطله السنوية يطلبها في رمضان، غير أنه أوضح أن إدارة الشركة لم تمنحه سوى 20 يوما من رمضان، ومع ذلك قال إنه مرتاح للأمر، ورحلته الأولى نحو عاصمة سوريا دمشق "كانت سهلة بحكم أنها تمت في الليل".
• وكشف محمد عن أول إفطار بالنسبة له والمتزامن مع رحلة بروكسل التي تقتضي 6 ساعات، منها ثلاث إيابا وثلاث ساعات عودة، حيث قال "سأفطر لأنها تتزامن مع فترة النهار"، وستلي رحلته في اليوم الموالي رحلة داخلية لكل من ولايات الجنوب والشرق، بداية من حاسي مسعود ثم الوادي وبعدها تبسة والرجوع إلى الجزائر العاصمة مجددا، وأفاد محمد أن لديه إمكانية الصوم بعد تناول سحور ملائم، لأن عمله ينتهي على الساعة الثانية عشرة - منتصف النهار- وإن كان محدثنا يشاطر رأي الإفطار وفق الفتاوى الخاصة بهم والتي تجيز لهم حتى الصلاة في وضعيات الجلوس خلال التحليق في السماء، ومن دون وجود الطائرة وفق اتجاه القبلة.

• .. يغتنمون فرصة قيادة الطائرة باتجاه السعودية ويعتمرون في رمضان
• ومن مميزات يوميات الطيارين خلال شهر رمضان الكريم، القيام بعمرة بالنسبة للمتجهين وفق مسار جدة بالسعودية، بعد مكوثهم لفترة تقارب ما بين ثلاثة إلى أربعة أيام بجدة، فيما كشف محدثنا عن عدم تمكنه من ذلك، وقال إنه يتطلع لأداء عمرة بعد العيد بحول الله.
• وعن مائدة الإفطار، فتبقى عادية بالنسبة للطيارين، خاصة إذا علمنا أن كل طيار يخضع لفحص طبي شامل كل ستة أشهر، والهدف منه متابعة التوازنات الصحية للطيار، وعليه فإن أغلب الطيارين يتفادون الحلويات التي تميز شهر الصيام بالنسبة لمائدة الجزائريين في ذات الشهر، بسبب حرص الطيارون على رشاقة أجسامهم على مدى شهر الصيام والسنة بكاملها، وتبقى ذات الفئة محرومة من أنواع الزلابية، المقروط، قلب اللوز والمحنشة وغيرها.. إلا القليل منه، لتثبيت الرشاقة واللياقة البدنية في مستويات عالية، لعدم السمنة وعدم ارتفاع ضغط الدم وباقي أمراض الأوعية والشرايين التي تهاجم القلب نتيجة ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم.

• مدير العمليات الرائد بوعلام عناد لــ "الشروق": "هناك نص رسمي عالمي يمنع الصيام على الطيارين"
• أكد مدير العمليات الجوية، الرائد بوعلام عناد، مدير العمليات الجوية بشركة الخطوط الجوية الجزائرية لـ " الشروق اليومي"، أن هناك نصا رسميا عالميا يمنع الصيام كتابيا والوارد في دليل الاستغلال المسمى "ماناكس"، مؤكدا "قانونيا ممنوع الصيام عالميا للطيران العسكري أو المدني"، وأوضح أنه بالنسبة للطيارين حاليا "كل واحد يقدر حسب قدرته مع ساعات وطاقة العمل"، وأفاد عناد أنه عادة لا تتجاوز حالات الصيام في يوم فيه فوق ثلاث ساعات عمل وخلال الصباح الباكر، وأضاف أن كل الرحلات طويلة المسافة على غرار مونريال، دبي، موسكو ولندن يلتزم طياروها بالإفطار، مشيرا الى أن أغلب بلدان المسلمين لا يصومون. وقال مدير العمليات الجوية إن هناك ضغطا في العمل في ذات الفترة التي تزامنت مع العمرة، خاصة وأن الشركة حكومية ومطالبة بضمان الخدمة العمومية بضمان السفريات. أما عن المأكولات، فقال المتحدث إنه يحذر من كثرة "المراقي" و"البوراك"، اتباعا للحمية الغذائية الطيار
 
إنضم
8 جوان 2008
المشاركات
2,634
الإعجابات
6
النقاط
77
#4
مشكور على المعلومة
والشرع حلل على المسافر أن يفطر فما بالك باللى
بيقود المسافر ....فهو يعتبر مسافر.....
دون إعتبار سلامة أرواح المسافرين....
فهو مسؤل عليها
 

sniper88

:: عضو مُشارك ::
إنضم
6 سبتمبر 2008
المشاركات
408
الإعجابات
1
النقاط
7
#5
بارك الله فيكم

المسافر عنده رخصة الأفطار وهذا من رحمة الله علينا​
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top