الصفقة الرابحة ... تعرف الى الله في الرخاء يكن معك في الشدة

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

إبن الزيبان

:: عضو مُشارك ::
إنضم
24 جوان 2009
المشاركات
267
النقاط
6









نأتي سويا الى تسهيلات الصفقة:

1. تعرف الى الله في الرخاء يكن معك في الشدة
كما أخبر الله تعالى عن يونس عليه الصلاة والسلام :" فلولا أنه كان من المسبحين" الصافات آية 143 يعني كان قبل البلاء من المسبحين وبعد البلاء من الصابرين


2. مشاهدة النعم
جاء رجل الى يونس بن عبيد فشكا اليه ضيقا من حاله ومعاشه واغتماما لذلك فقال : ايسرك في بصرك مائه الف فقال الرجل : لا فقال: فبسمعك قال لا قال فبلسانك قال لا قال فبعقلك قال لا قال وذّكره تنعم الله عليه ثم قال يونس ارى لك مئين الوفا وأنت تشكو الحاجة

3.اقتفاء الاثر يهدي
هذا بشير الطبري أغارت الروم على جواميس له نحو اربعمائة جاموس فلقى عبيده الين كانت معهم الجواميس فقالوا يا مولانا ذهبت الجواميس فقال وانتم ايضا اذهبوا فأنتم أحرار لوجه الله فقال له البنه يا أبت لقد افقرتنا قال اسكت يا بني ان الله اختبرني فأحببت أن ازيده قال تعالى: " وبشر الصابرين" البقرة آية 45



4.تلمح فجر الأجر
ولان شمس الاجر فوق رؤوس الصالحين بازغة لا تغيب فقد كانو كما وصفهم الرسول صلى الله عليه وسلم "ولأحدهم كان أشد فرحا بالبلاء من أحدكم بالعطاء"


5.منع الله العطاء
قال شيبان الراعي لسفيان الثوري " يا سفسان عد منع الله اياك عطاء منه لك فانه لم يمنعك بخلا انما منعك لطفا"
خرق الخضر السفينة لكي تنجو وقتل الغلام لكي ينقذ أبويه من طغيانه وكفره وبنى الجدار لكي ينتفع الغلمان بكنزهما المدفون تحته عند الكبر

6. استرجع
قال تعالى مادحا عباده المؤمنين: "الذين اذا أصابتهم مصيبة قالو انا لله انا اليه راجعون" البقرة آية 156 وهذا من فضل الله تعالى وكرمه ابتلانا ليكفر آثامنا ويرفع درجاتنا فوق ذلك واعاننا على سلوك طريق الصبر بارشادنا لترديد هذه الكلمات المباركات


7. عند اشتداد الكرب تبدوا مطالع الفرج
لم يجعل الله بعد العسر يسرااو عقبه بل معه فقال عز وجل: " فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً{5} إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً{6}" الشرح


ولن يغلب عسرا ً يسرين

الخلود فى الدنيا لا يُسأل والموت أتٍ لا محالة ، فخاطب نفسك اليوم وقل لها
كل يوم من هذه الأيام يمر ولم أزدد من الله قرباً فما هو من عمرى وما هو محسوب فى زمرة الأيام....
إذا مرَ بى يوم ولم أستزد هُدى ولم أستفد خيراً فما ذاك من عمرى








 

أم أنس الموحّدة

:: عضو شرفي ::
إنضم
14 جويلية 2008
المشاركات
3,463
النقاط
157
بارك الله فيكم وفي والديكم وحفظكم المولى ورعاكم

هذه هي حق التجارة الرابحة التي لا تبور ابدا
 

إبن الزيبان

:: عضو مُشارك ::
إنضم
24 جوان 2009
المشاركات
267
النقاط
6
يعجز اللسان عن الشكر ورد الجميل
بارك الله فيك وفي والديك وأحسن إليكم وجمعكم معا ان شاء في جنة النعيم
مشكورة على المشاركة والرد الطيب
تسلمي .... حفظك الله من كل سوء ان شاء الله
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top