وجع الحنين

mellad54

:: عضو مُشارك ::
إنضم
16 نوفمبر 2013
المشاركات
206
النقاط
13
صباح واعد بلقاء الأحبة.
* في غمرة الحنين وأتون الشوق كثيرا ما يحضرنا
سؤال محير: ماقيمة الحب إذا ضاع العمر في الإنتظار ؟
* إن غياب الأحبة ـ مهما كان موقفنا منهم ـ يجعلنا نتجرع مرارة فراقهم وبعدهم.. ففي الغياب تكبر محبتنا لهم وتصغر محبتنا لأنفسنا !!

* يحضرني في الحنين ما قال " ابن زيدون ":
أضْحى التَّنائي بديلاً من تَدانينــا **** ونابَ عن طيبِ لُقْيانا تَجافينا
ألا! وقدْ حانَ صُبْحِ البَيْنِ صَبَّحَنا **** حَيْنٌ، فقامَ بِنا لِلحَيْنِ ناعينا
بنْتُمْ وبِنّا، فما ابْتَلَّتْ جَوانِحُنــــا **** شوقاً إلَيْكُمْ، ولا جَفَّتْ مآقينا
نَكادُ حينَ تُناجيكُمْ ضَمائرُنــــــــا **** يَقْضي علينا الأسى لو لا تَأَسِّينا
حالَتْ لِفَقْدِكُـــمُ أيّامنـــا، فـــغَدَتْ **** سوداً، وكانت بكمْ بِيضاً ليالينا

اللهم اجمع بين القلوب المتحابة في الله .
لكم كامل المودة
 
Top