صور لم أتوقع أن أشاهدها في حياتي(عمامة النبي وبردته وعصاته وسيوفه صلى الله عليه وسلم)

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

rashid113

:: عضو فعّال ::
إنضم
17 جوان 2008
المشاركات
2,364
الإعجابات
1
النقاط
77
#1
هذه الصور حصلت عليها في إحدى المواقع وطول حياتي ماظنيت إني باشوفهه

واترككم مع الصور










سيوف الرسول (صلى الله عليه وسلم) التسعة


نبينا محمد ابن عبدالله عليه افضل الصلاة والسلام


رمز الشجاعه والبطولة والصدق والاخلاص لله سبحانه وتعالى


محمد رسول الله اشجع العرب


فليس من المستغرب ان يملك عليه الصلاة والسلام تسعة سيوف


تعجبت يوم شفت صور السيوف وحبيت اعرضها لكم




: : السيف البَتَّار : :




غنِمه رسول الله محمـد صلى الله عليه واله وسلم من بنو قينقاع (يهود يثرب)


السيف يدعى أيضاً سيف الأنبياء وكتب عليه بالعربي داوود وسليمان وموسى وهارون


ويسع وزكريا ويحيى وعيسى ومحمد (عليهم الصلاة والسلام).


هذا السيف غنِمه داوود عليه السلام وهو أقل من عشرين سنة.


أيضاً به رسم للنبي داوود حين قطع رأس جالوت الذي كان صاحب السيف الأصلّي.


أيضاً بالسيف رسم عُرّف انه رسم للأنباط وهم عرب البادية سكان البتّراء قديماً.


طول نصل السيف 101سم.


هذا السيف محتفظ به بمتحف توبكابي في مدينة اسطنبول (القسطنطينية) بتركيـا.


بعض المعلومات تشير أن هذا السيف هو الذي سوف يستخدمه رسول الله عيسى بن مريـم


حين يعود إلى الأرض لقتل عدو الله الأعور الدجّال عدو الإسلام والمسلمين




: : السيف المأثُوُر : :





أيضاً يعرف بمأثور الفجر ورثه المصطفى صلى الله عليه واله وسلم عن أبيه ببكة قبل أن يبعث بالنّبوة.


هاجر به رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعه أبو بكر الصديق رضي الله عنه من مكة إلى يثرب


وبقي معه ثم أعطاه لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه.


طول نصل السيف 99سم. المِقبض من الذهب بشكل طرفان ملتويان ملبس بالزُمُّرد


والفيروز (لون أزرق مخضّر).بالقرب من ناحية الممسك كتب بالخط الكوفّي


عبدالله بن عبدالمطلـب. اليوم السيف محتفظ به في متحف توبكابي في مدينة اسطنبول بتركيا.



: : السيف الحتف : :




غنِمه رسول الله محمد صلى الله عليه واله وسلم من بنو قينقاع (يهود يثرب).


صنع هذا السيف بيديـه الشريفتين نبي الله داوود الذي أَلاَنَ له الله الحديد


وصنع الدروع وعدة حرب وأسلحة حربية اخرى.


صنعه نبي الله داوود مشابهاً للبتّار ولكنه أكبر منه. كان هذا السيف


قد توال في أيدي قبيلة اللاويّ اليهودية التي كانت احتفظت بأسلحة وعدة أجداد بني اسرائيل


حتى غنِمـه الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.


طول نصل السيف 112سم وعرضه 8سم.


اليوم السيف محتفظ به في متحف توبكابي في مدينة اسطنبول بتركيا.




: : السيف ذُو الفَقَار : :




غنِمه رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام في غزّوة بـدر.


حسب الدراسات أن السيف قد أعطاه رسول صلى الله عليه وسلم إلى علي رضي الله عنه


وقد عاد علي كرم الله وجه من معركة أُحد حاملاً ذو الفقّار وقد خُصَّبت يداه إلى أ منكبيه


بدماء المشركين.


مصادر كثيرة تذكر أن السيف بقي في أسرة علي بن أبي طالب رضي الله عنه


والسيف له أَسَلتين (شفرتين) ربما أنه يظهر هنا بخطين النصل منقوشين.


اليوم السيف محتفظ به في متحف توبكابي في مدينة اسطنبول بتركيا.




: : السيف الرسَّوب : :




هذا أحد سيوف الرسول صلى الله عليه وسلم التسعة


بقي في أسرة الرسول صلى الله عليه وسلم


طول نصل السيف 140سم بهِ دوائر ذهبية


كتب بها "جعفر الصادق" رضي الله عنه.


السيف محتفظ به في متحف توبكابي في مدينة اسطنبول بتركيا.




: : السيف المِخذَم : :



تقرير يشير أن السيف قد أعطاه الرسول صلى الله عليه وسلم إلى علي بن أبي طالب


وتوارثه الأبناء رضي الله عنهم. هناك تقرير اخر يقول أن السيف غنِمه علي كرم الله وجه في غارة بالشّام.
طول نصل السيف 97سم وكتب عليه نقشاً زين الدين العابدين.


السيف محتفظ به في متحف توبكابي في مدينة اسطنبول بتركيا




: : السيف القَضيب : :




السيف هذا نحيف النصل كما قيل يشبه الطريق. كان سيف دفاع أو رفيق المسافر ولكنّه لم يستخدم لحرب.
كتب صفحة النصل بالفضّـة (لا آله الا الله محمد رسول الله - محمد بن عبدالله بن عبدالمطلب).


لا يوجد أي مصدر تاريخيّ يذكر أن هذا السيف حورب به ، بقيَّ في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم


ثم أستخدم مؤخراً في عهد الخلافة (الرافضيه)العبيدية الفاطمية.


طول نصل السيف 100سم ومعه غمده المصنوع من صَّبغة البهيمة.


السيف محتفظ به في متحف توبكابي في مدينة اسطنبول بتركيا




: : السيف العَضب : :



العضب يعني الحادّ كان قبل معركة أُحُد قد أهداه الصحابي سعد بن عُبادة الأنصاري رضي الله عنه


إلى الرسول صلى الله عليه وسلم وأعطاه الرسول صلى الله عليه وسلم


الى ابو دجانة الأنصاري رضي الله عنه ليعرض قوة وصلابة ومتانة وبراعة ورشاقة وأناقة


الأسـلام والمسلمين أمام أعداء اللــه ورسولــه.


السيف اليوم محتفظ به في مسجد الحسين بن علي رضي الله عنهما بالقاهرة



: : السيف القلعى : :



يقولون علماء أن صفة قلعى تعود إلى الصفيح (أو القصدير) أو الطليعة البيضاء


الذي استخرج كمعدن من عدة مواقع.


هذا السيف أحد الثلاثة سيوف التي غنِمها النبي عليه الصلاة والسلام من بنو القينقاع (يهود يثرب).


كذلك ذُكِرَ أن هذا السيف قد استخرجــه عبدالمطلب جد الرسول صلى الله عليه وسلم


أثناء بحثه عن زمزم حيث قد دفنت السيوف قبيلة جرهم الحميرية


(ارحام إسماعيل بن ابراهيم عليهما الصلاة والسلام) حين كانت تقطن جوار زمزم


وبقيت ببطن الأرض ردحاً من الدهر وأمر عبدالمطلب بأن يذهب بالذهب والسيوف


الى داخل بيت الله الكعبة لتحتفظ به الكعبة.


طول نصل السيف 100سم. كتب صفحة النصل فوق قبضته
هذا السيفُ المشَرَفي لبيت محمد رسول الله صلى الله عليهم وسلم.
هذا السيف يمتاز عن غيره من سيوف رسول الله صلى الله عليه وسلم بأن له قبضة بها إنحاء مميز بالتصميم.

ــــــــ

بعض الأمور التي يجب التنبه لها :



بخصوص صور أهل الكهف وصورة قبر هابيل :



يقال أنها بقايا المسجد الذي بني الكهف ....
الذي جاء ذكره في سورة الكهف :
( قال الذين غلبوا أمرهم لنتخذن عليهم مسجداً ) .... الآية .


























جواب الشيخ عبد الرحمن السحيم :



إثبات ذلك يحتاج إلى أدلة وبراهين ، وقد لا يكون في القبر أحد أصلا !
وقد يكون قبرا لرجل من قوم عاد مثلا ، لأهم عُرِفوا بِطول القامات !

ومن يستطيع إثبات أن ذلك القبر لِهابيل ؟

ثم لو ثبت ما المصلحة من تعظيم القبور ؟
مع العلم أنه لا يجوز رفع القبور ، ولا جعل الأضرحة والمزارات عليها ، ولذلك فإن الصحابة رضي الله عنهم لَمَّا وَجدوا قبر دانيال أخفوه عن الناس ، وكان ذلك بأمر عمر رضي الله عنه .

فقد روى ابن أبي شيبة من طريق أبي عمران الجوني عن أنس أنهم لَمَّا فتحوا تستر قال : كانوا يستظهرون ويستمطرون به ، فكتب أبو موسى إلى عمر بن الخطاب بذلك ، فكتب عمر إنّ هذا نبي من الأنبياء ، والنار لا تأكل الأنبياء ، والأرض لا تأكل الأنبياء ، فكتب : أن انظر أنت وأصحابك - يعني أصحاب أبي موسى - فادفنوه في مكان لا يعلمه أحد غيركما . قال : فذهبت أنا وأبو موسى فَدَفَـنَّاه .
ورواه أبو عُبيد القاسم بن سلاّم في كتاب " الأموال " وتمام الرازي من طريق قتادة قال : لَمَّا فُتِحَت السوس وعليهم أبو موسى الأشعري وجدوا دانيال ، وإذا إلى جنبه مالٌ موضوع من شاء أن يستقرض منه إلى أجل ، فإن أتى به إلى ذلك الأجل وإلاَّ بَرِص . قال : فالتزمه أبو موسى وقَبَّلَه وقال : دانيال ورب الكعبة ، ثم كتب في شأنه إلى عمر ، فكتب إليه عمر : أن كفنه وحَنّطه وصَلّ عليه ، ثم ادفنه كما دُفِنت الأنبياء ، وانظر ماله فاجعله في بيت مال المسلمين . قال : فَكَفَّنَه في قباطي وصَلى عليه ودفنه .

فلم يجعلوا مَالَه ولا شيئا من آثاره للناس ، بل دَفنوا جُثمانه وجَعلوا مَالَه في بيت مال المسلمين .

وفي رواية لابن أبي شيبة وابن عساكر في " تاريخ دمشق " من طريق مطرف بن مالك أنه قال : شهدت فتح تستر مع الأشعري قال : فأصبنا دانيال بالسوس قال : فكان أهل السوس إذا أسنّوا أخرجوه فاستقوا به ! ... قال : وأصبنا معه رَبْطَتَيْن مِن كِتَّان .
فماذا ترى فعل الصحابة ومن معهم بأثر ذلك النبي صلى الله عليه وسلم ؟
قال مُطرّف : وكان أول رجل وقع عليه من بلعنبر يقال له حُرقوص قال : أعطاه الأشعري الرَّبطتين وأعطاه مائتي درهم قال : ثم إنه طلب إليه الربطتين بعد ذلك فأبى أن يَرُدّهما وشَقّها عمائم بين أصحابه !

قال ابن كثير في تفسيره : وقد رُوينا عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه لَمَّا وَجَد قبر دانيال في زمانه بالعراق أمَر أن يُخْفَى عن الناس ، وأن تُدْفَن تلك الرقعة التي وجدوها عنده فيها شيء من الملاحم وغيرها .

وروى أبو ي ومن طريقه الخطيب البغدادي في " تقييد العلم " والضياء في " المختارة " ، وروى ابن أبي حاتم في تفسيره من طريق خالد بن عرفطة قال : كنت عند عمر ابن الخطاب إذ أُتِي برجل من عبد القيس مسكنه بالسوس ، فقال له عمر : أنت فلان ابن فلان العبدي ؟ قال : نعم . قال : وأنت النازل بالسوس ؟ فضربه بقناة معه ، فقال العبدي : ما لي ؟ فقرأ عليه : (الر تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ) إلى قوله : (وَإِنْ كُنْتَ مِنْ قَبْلِهِ لَمِنَ الْغَافِلِينَ) ، فقرأها عليه ثلاث مرات ، فَضَرَبَه ثلاث مرات ! ثم قال له عمر : أنت الذي انْتَسَخْتَ كِتاب دانيال ؟ قال : نعم . قال : اذهب فامْحُه بِالحميم والصوف الأبيض ، ولا تَقْرأه ولا تُقْرئه أحدًا مِن الناس .

ورواه عبد الرزاق من طريق إبراهيم النخعي قال : كان بالكوفة رجل يطلب كتب دانيال وذاك الضَّرْب ، فجاء فيه كتاب من عمر بن الخطاب أن يُرْفَع إليه ، فقال الرجل : ما أدري فيما رُفِعْت ؟ فلما قَدِم عمر عَلاه بالدِّرَّة ، ثم جعل يقرأ عليه (الر تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِينِ) حتى بلغ : (لَمِنَ الْغَافِلِينَ) قال : فعرفت ما يريد ! فقلت : يا أمير المؤمنين دعني ، فو الله ما أدع عندي شيئا من تلك الكتب إلاَّ حَرقته . قال : ثم تركه .

قال ابن حجر : وهذه جميع طرق هذا الحديث وهي وإن لم يكن فيها ما يُحْتَجّ به لكن مجموعها يقتضي أن لها أصلا . اهـ .

والله تعالى أعلم .










وإليك الحقيقة بخصوص صور يقال أنها لقبر المصطفى صلى الله عليه وسلم :




الحقيقة هي لقبر) جلال الدين الرومي(وهو أحد الصوفيين المشهورين :

وقد توفي "جلال الدين الرومي" في ( 5 منجمادى الآخرة 672 هـ ) الموافق ( 17 من ديسمبر 1273م ) عن عمر بلغ نحو سبعينعامًا
ودُفن في ضريحه المعروف في"قونية"في تلك التكيةالتي أنشأها لتكون بيتًا للصوفية، والتي تُعد من أنفس العمائر وأكثرها زخرفهوثرياتها الثمينة.

وقد كتب القبر بيت من الشعر يخاطب به جلال الدينالرومي زائره قائلا :-
يا من تبحث عن مرقدنا بعد شدِّ الرحال .... قبرنا يا هذا في صدور العارفين من الرجال








وحتى تكتمل الصورة

هذه بعضالصور لذات القبر من زوايا أخرى










المجيب د. عبد العزيز بن عبد الفتاح القارئ
عميد كلية القرآن في الجامعة الإسلامية سابقا



الحمد لله، والصلاةوالسلام رسول الله و آله وصحبه، وبعد:
فإن هذه الصورة –المزعومة لقبرالنبي صلى الله عليه وسلم- لا صلة لها بالواقع، وكذبها واضح للعيان يراه كل من قامبزيارة لمسجد رسول الله –صلى الله عليه وسلم- بالمدينة النبوية؛ فقد دُفِن رسولالله –صلى الله عليه وسلم- ثم أبو بكر الصديق، ثم الفاروق عمر –رضي الله عنهماوأرضاهما- في حجرة أم المؤمنين عائشة –رضي الله عنها-.
وبيت عائشة –رضي اللهعنها- كانت مساحته من الحجرة إلى الباب نحواً من ستة أذرع أو سبعة، وعرضه بينالثمانية والتسعة، وارتفاع سقفه بقدر قامة الإنسان، وكان بابه جهة المسجد، أي غربيالحجرة.
وروي أن هذا البيت الذي فيه القبور الشريفة مربع مبني بحجارة سُودٍوقَصَّةٍ (أي جص)، الذي يلي القبلة منه أطول، والشرقي والغربي سواء، والشماليأنقصها ، وله باب في جهته الشمالية، وهو مسدود بحجارة سود وقصة.
ثم بنى عمر بنعبد العزيز –رحمه الله- سنة ست وثمانين جداراً مُخَمَّساً حول الحجرة، الضلعالشمالي منه شكل مثلث، وأحاط الحجرة به، ولم يجعل له باباً حماية للقبر النبويالشريف.
وصفة القبور الشريفة داخل الحجرة: قبر النبي –صلى الله عليه وسلم- أمامها إلى القبلة مُقدَّماً، ثم قبر أبي بكر حِذَاءَ منكبي رسول الله –صلى اللهعليه وسلم- ثم قبر عمر –رضي الله عنه- حذاء منكبي أبي بكر –رضي الله عنه-.
وكانتمُسَنَّمةً، أي مرتفعة عن الأرض بمقدار شبر ()، مبطوحة ببطحاء العَرْصَةالحمراء، أي مفروشة بحصى من بطحاء (العَرْصَة) وهي المكان الذي يقع غربيَّ واديالعقيق في سفوح "جَمَّاءِ أُمِّ خالد" الشمالية، حيث تقع اليوم "الجامعةالإسلامية"، وكانت بطحاؤها نظيفة حمراء.
وورد أنهم غسلوا ما جلبوه منها قبل أنيفرشوه القبور الثلاثة الشريفة [انتهى ملخصاً من وفاء الوفاللسمهودي[.

المجيب د. عبد العزيز بن عبد الفتاح القارئ
عميد كلية القرآنفي الجامعة الإسلامية سابقا


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


مع تقديري
مشرفة القسم

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




أتمنى من كل واحد يشارك في الموضوع يصلي الرسول
(( صلى الله عليه وسلم ))

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
(( من صلى علي صلاة صلى الله عليه بها عشرا ))

تحياتي للجميع
 

سمية لميس

:: عضو مُشارك ::
إنضم
6 أوت 2008
المشاركات
418
الإعجابات
1
النقاط
7
#2
شكرا لك اخى العزيز بارك الله فيك و جزاك الله خيرا و مشكور مشكور على الموضوع الدى لم اراه حتى فى منامى و الله عن جد مشكور و اللهم صلى على محمد
 

rashid113

:: عضو فعّال ::
إنضم
17 جوان 2008
المشاركات
2,364
الإعجابات
1
النقاط
77
#3
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top