دراسة: الطيور تتعرف على نفسها في المراة..

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

متحدون

:: عضو مُشارك ::
إنضم
12 جويلية 2008
المشاركات
270
النقاط
7
العمر
28
332186.jpg


توصلت دراسة ألمانية حديثة إلي أن الطيور تتعرف على صورتها في المرآة وتدرك أن الصورة لها وليست لطيور أخرى.

وكشفت الدراسة -التي أجريت تحت رئاسة الأخصائي النفسي الألماني الدكتور هيلموت بريور من جامعة جوته في فرانكفورت- أن تلك الحيوانات تعيش في عالم إجتماعي معقد كما هو حال البشر، ويعتقد خبراء أن هذا العالم قد يكون مرتبطا بالتعرف على الذات.

لكن الدراسات الألمانية سجلت لأول مرة أن هناك حيوانات غير ثديية أظهرت امتلاكها هذه الصفة الرئيسية من صفات الذكاء الأعلى، حيث تتميز بعض الطيور لاسيما من عائلة الغراب بأنها اجتماعية للغاية أيضا.

وكشف الباحثون أن غربان العقعق تجتاز اختبار التعرف على الذات في المرآة، ومن أنواع الببغاوات ما هو معروف تماما بالتفاعل مع المرايا، لكن سلوكها يوحي بأنها لا تدرك أن ما يظهر في المرآة هو صورتها، وعلى النقيض فإن غربان العقعق تدرك أنها تنظر إلى نفسها في المرآة.

وأجريت اختبارات على خمسة طيور تجري تربيتها منزليا، وشمل الاختبار الأكثر إقناعا وضع ملصقات صفراء وحمراء على الطيور في أماكن لا يمكن رؤيتها إلا في المرآة.

نظرت غربان العقعق إلى صورتها وركزت نظرها على هذه الأماكن وهي تحاول الوصول إلي الملصقات بمناقيرها ومخالبها، وبالفعل نجحت في عدد من المحاولات في إزالة الملصقات وبعدها توقفت عن التركيز على مواقع هذه الملصقات.

ووضعت علامات سوداء على الريش الأسود للطيور لكنها لم تثر رد الفعل نفسه، وحينما أبعدت المرايا عن المكان لم تلاحظ الطيور العلامات الملونة على أجسامها.

وكانت غربان العقعق أكثر اهتماما على ما يبدو من قرود الشمبانزي بالملصقات الملونة الموضوعة على أجسامها.

قال علماء إن الأمر ربما يعود إلى نمط حياة وهي أن الطيور تهتم بريشها وتثمنه أكثر مما تقدر قرود الشمبانزي شعرها، حيث أشار العلماء إلى أن الطيور تقضي نحو ربع وقت راحتها في تنظيف ريشها.
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top