عقليات الحب الجديدة التي سيطرت علينا

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

islamsamir

:: عضو مُشارك ::
إنضم
10 ماي 2007
المشاركات
117
النقاط
7
السلام عليكم

الحب !! ربما أخيرا وجدنا له مفهوما نحن الشباب الجزائري بعد ان تعب أمثال شكسبير و فيكتور إيقو و أرسطو على مر عصور طويلة لتفسير معناه و إتائه حقه ..

كيف لا و نحن نرى فتاة اوهمت شاب بحبها له فجعلته كخادم لها و هو للأسف معمي البصيرة بسببها و نرى شاب آخر من الضفة الأخرى يفتخر بإفقاد فتاة لشرفها في حين هي تجري وراءه لتخفي فضيحتها و تترجاه ليتزوج بها و تنسى ان ذلك الشاب أجيابه بالأحرى تحتوي على 20da ؟؟

كيف نستطيع ان نفسر الحب و نحن نسمع كلمة pa ta7leb و كأن الجميع عظماء و متحصلون على شهادة الدكتورى في مجال التريتاج و شعارهم tgo3ir و mat7alebch ؟؟

انا مثلا مررت بمئات العلاقات الفاشلة في الحب و خرجت بنتيجة الا و هي ان الحب الحقيقي يكون بعد الزواج فقط و ان في هذه العلاقات العاطفية يجب ان يكون احدهما خاسرا و الأخر فائزا دائما ، حقا لقد تشوه مفهوم الحب في بلدنا و يجب ان يفرض القانون غرامة مالية و سجنا نافذا على كل من يتلفظ بهذه الكلمة فقط طبعا و نحن نسمع ان احدهم يقول :

l'amour wach bik barki ?? aftan ya el kavi el 3a9liya adreb wa hreb

لاكن من وجهتي نظري المتواضة الحب هو :

تجربة وجودية عميقة تنتزع الإنسان من وحدته القاسية الباردة
لكي تقدم له حرارة الحياة المشتركة الدافئة
تجربة إنسانية معقدة … وهو أخطر وأهم حدث يمر في حياة الإنسان
لأنه يمس صميم شخصيته وجوهره ووجوده … فيجعله يشعر وكأنه ولد من جديد
هو الذي ينقل الإنسان إلى تلك الواحات الضائعة
من الطهارة والنظارة والشعر والموسيقى لكي يستمتع
بعذوبة تلك الذكريات الجميلة التائهة في بيداء الروتين اليومي الفضيع
وكأنما هي جنات من الجمال والبراءة والصفاء في وسط صحراء الكذب والتصنع والكبرياء.
وهو كالبحر حين تكون على شاطئه يقذفك بأمواجه بكرم
فائق يستدرجك بلونه وصفائه وروعته
ولكن حين تلقي بنفسك بين أحضانه لتبحث عن درره يغدر بك ويقذفك في أعماقه
ثم يقذف بك وأنت فاقد لإحساسك
لا ينطق عن الهوى وإنما هو شعور وإحساس يتغلغل في أعماقنـا
الحب مرآة الإنسان يعكس ما بداخلنا من عمق الوصف والخيال
الحــــــــــــــــب
كأحلام على ارض خرافية يلهينا عن الحاضر يشدنا ويجذبنا
فيعجبنا جبروته بالحب نحيا فهو الروح للجسد فلا حياة بدونه
وهو الأمل الذي يسكن أنفاسنا ويخاطب أفكارنا ليحقق آمالنا
هو سفينة بلا شراع تسير بنا إلى شاطئ الأمـان،
سماء صافيه وبحراً هادئ وبسمة حانية، يزلزل الروح والكيان ويفجر ثورة البركان
أخيراً الحب أسطـورة تعجـز البشريـة عـن إدراكهــا
إلا لمن صــدق في نطقهــا ومعناهـــا
الحب يقراء والحب يسمــع والحب يخاطبنــا ونخاطبــهويسعدنــا ونسعــده
وهو عطـراً وهمساً نشعـر بسعادتـه إذا صدقنـاه في أقوالنـاوأفعالنــا
بالحب تصبح ا لحياة جميلة لكي نحقق أهدافــاً قـد رسمناهــا
ولكن ما يقلق العاشقين فقط هـــو
احتمال أن تكـون الأقـدار تخبئ لهـم فراقـاً لم يكن في حسبــان أي منهم

و في الأخير اترككم انتم لتحكوموا في ما قلت فأنا مازلت شاب يافعا ذو 17 سنة فقط و أعرف سطرا واحدا من هذه الدنيا

تقبلوا تحيييييييييييياتي و شكري لكم
 

A*m*I*n*A

:: عضو مُشارك ::
إنضم
13 جوان 2008
المشاركات
224
النقاط
6
لا تتعب نفسك عناء البحث عن حب وجد نفسه غريبا في قلوب كان الكذب والنفاق والخيانة وكرا لها فشد رحاله ليهاجر بعيدا ... ليبقى سجين أحلامنا و قصائد التائهين
لا تقل حبا فلك أن تجد له اسما أخر ..قل وهما فهذا أصح
بوركت على كلماتك الراقية و احساسك الفريد و دام جود قلمك في المنتدى​
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top