كيف تكسب زوجتك ؟

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
إنضم
8 جويلية 2008
المشاركات
6,285
الإعجابات
153
النقاط
319
#1


كيف تكسب زوجتك

لا تُهنْ زوجتك ، فإن أي إهانة توجهها إليها ، تظل راسخة في قلبها وعقلها . وأخطر الإهانات التي لا تستطيع زوجتك أن تغفرها لك بقلبها ، حتى ولو غفرتها لك بلسانها ، هي أن تنفعل فتضر بها ، أو تشتمها أو تشتم أباها أو أمها ، أو تتهمها في عرضها .

لا تفرض على زوجتك اهتماماتك الشخصية المتعلقة بثقافتك أو تخصصك .

كن مستقيما في حياتك ، تكن هي كذلك .

لا تذكِّر زوجتك بعيوب صدرت منها في مواقف ماضيه ، ولا تعـيِّرها بتلك الأخطاء و المعايب ، وخاصة أمام الآخرين .

عدِّل سلوكك من حين لآخر ، فليس المطلوب فقط أن تقوم زوجتك بتعديل سلوكها، وتستمر أنت متشبثا بما أنت عليه .

اكتسب من صفات زوجتك الحميدة ، فكم من الرجال ازداد التزاما بدينه حين رأى تمسك زوجته بقيمها الدينية والأخلاقية ، وما يصدر عنها من تصرفات سامية , و خلق نبيل .

امنح زوجتك الثقة بنفسها . لا تجعلها تابعة تدور في مجرَّتك وخادمة منفِّذةً لأوامرك . بل شجِّعها على أن يكون لها كيانها وتفكيرها وقرارها . استشرها في كل أمورك ، وحاورها ولكن بالتي هي أحسن ، خذ بقرارها عندما تعلم أنه الأصوب ، وأخبرها بذلك وإن خالفتها الرأي فاصرفها إلى رأيك برفق ولباقة .

توقف عن توجيه التجريح والتوبيخ ، ولا تقارنها بغيرها من قريباتك اللاتي تعجب بهن وتريدها أن تتخذهن مُثُلاً عليا تجري في أذيالهن ، وتلهث في أعقابهن.

حاول أن توفر لها الإمكانات التي تشجعها على المثابرة وتحصيل المعارف . فإن كانت تبتغي الحصول على شهادة في فرع من فروع المعرفة فيسِّرْ لها ذلك ، طالما أن ذلك الأمر لا يتعارض مع مبادئ الدين لأن ذلك سيساهم في تربية أبناؤك و تطويرهم و رقيهم فكل طفل يتأثر بوالدته شئنا أم أبينا .

أشعر زوجتك بأنها في مأمن من أي خطر ، وأنك لا يمكن أن تفرط فيها ، أو أن تنفصل عنها.

أشعر زوجتك أنك كفيلٌ برعايتها اقتصاديا مهما كانت ميسورة الحال ، لا تطمع في مالٍ ورثتْـهُ عن أبيها ، فلا يحلُّ لك شرعاً أن تستولي على أموالها ، ولا تبخل عليها بحجة أنها ثرية ، فمهما كانت غنية فهي في حاجة نفسية إلى الشعور بأنك البديل الحقيقي لأبيهاأعطها قسطا وافراً وحظا يسيرا من الترفيه خارج المنزل ، كلون من ألوان التغيير .

شاركها وجدانيا فيما تحب أن تشاركك فيه ، فزر أهلها وحافظ على علاقة كلها مودة واحترام تجاه أهلها.

لا تجعلها تغار من عملك بانشغالك به أكثر من اللازم ، ولا تجعله يستأثر بكل وقتك، وخاصة في إجازة الأسبوعانظر معها إلى الحياة من منظار واحد " إنما النساء شقائق .

حاول أن تساعد زوجك في بعض أعمالها المنزلية ، فقد" كان صلى الله عليه وسلم يكون في مهنة أهله - يعني خدمة أهله ".

استمع إلى نقد زوجتك بصدر رحب ، فقد كان نساء النبي صلى الله عليه وسلم يراجعنه في الرأي ، فلا يغضب منهن

إياك إياك أن تثير غيرة زوجتك ، بأن تذكِّرها من حين لآخر أنك مقدم على الزواج من أخرى ، أو تبدي إعجابك بإحدى النساء ، فإن ذلك يطعن في قلبها في الصميم ، ويقلب مودتها إلى موج من القلق والشكوك والظنون

تحياتي لكم
 
إنضم
8 جويلية 2008
المشاركات
6,285
الإعجابات
153
النقاط
319
#9
و هاهي ليك البياس مونتي


و هاذ الورد الي يعبر على الفرحة الكبيرة


و تفضلي ايضا


الف مبروك



تحياتي لك
 
إنضم
8 جويلية 2008
المشاركات
6,285
الإعجابات
153
النقاط
319
#10
راني فايلتلك ان شاء الله ليك و ليا و لجميع البنات

باذنه تعالى....................... و ماننساش الشباب لعقوبة ليكم

 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top