مولودية وهران تحرم من أنصارها لغاية الجولة 11

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
إنضم
12 سبتمبر 2008
المشاركات
151
الإعجابات
0
النقاط
6
#1
مولودية وهران تحرم من أنصارها لغاية الجولة 11 من يقف وراء عرقلة مسيرة الحمراوة؟
داربي الأمسيو ولازمو من دون جمهور

[FONT=’Arial’] سيفقد الداربي الوهران بين المولودية والجمعية والمبرمج في الجولة السابعة من بطولة القسم الثاني حلاوته، بعدما كُتب له أن يلعب من دون اللاعب رقم 12 جمهور الفريقين بسبب العقوبة المسلطة على الفريق المستضيف مولودية وهران بحرمانه من جمهوره لثلاث مباريات على خلفية الأحداث التي عرفها لقاء الترجي المستغانمي بالحمراوة،[/FONT]





[FONT=’Arial’] وعليه سينتظر أنصار الحمراوة والمدينة الجديدة إلى غاية مرحلة العودة للتمتع بنشوة الإثارة والتنافس اللتان كثيرا ما ميزتا المواجهات بين الفريقين، وهو نفس الشيء بالنسبة للداربي الثاني بين المولودية وأولمبي أرزيو المبرمج هو الأخر في الجولة التاسعة؛ مما يعني بأن أشبال المدرب مجاج سيحرمون من أنصارهم إلى غاية الجولة 11 أين سيستضيف الفريق ممثل الأوراس شباب باتنة[/FONT][FONT=’Arial’]غياب جمهور الحمراوة عن فريقهم طيلة هذه المدة يراه المتتبعون سيفا ذو حدين ففي الوقت الذي ذهب فيه البعض إلى تأكيد بأن هذا القرار سيؤثر على أداء الفريق على اعتبار أن المولودية بدون جمهورها لا تساوي شيئا مما سيجعلها فريسة سهلة أمام خصومها المستفيدين الأوائل، كما أنه سيعود بالسلب على إدارة النادي من الناحية المادية أين ستخسر مداخيل المباريات الثلاث يرى البعض العكس من ذلك، على اعتبار أن العقوبة ستكون في صالح الفريق الذي سيكون بعيدا عن الضغط وسيتفادى المزيد من العقوبات ما دام جمهوره هو المتسبب في ذلك، كما ستسمح للاعبين وحتى الطاقم الفني من التنفس وربح بعض الوقت، على أمل أن يعود القطار إلى سكته وترتب الإدارة شؤونها ولو أن الجميع متخوف من داربي الجولة السادسة أين سيستضيف أبناء باري[/FONT][FONT=’Arial’]و أبناء الحمري في مواجهة قوية ستعرف من دون شك تنقل كبير لأنصار المولودية خاصة إذا ما كسب فريقهم الرهان في مباراته القادمة ببوعقل ضد أولمبي العناصر[/FONT][FONT=’Arial’]لجنة الأنصار أضحت ضرورة حتمية أمام هذا الوضع المزري والعويص بات من الضروري على إدارة النادي العودة إلى تنصيب لجنة للأنصار عبر جمعية عامة وانتخابية في نفس الوقت مثلما كان عليه الحال في الماضي قبل أن يتم محوها من الوجود سواء في العهدة السابقة للرئيس جباري أو حتى الذين خلفوه ولجنة الأنصار اليوم أصبحت عنصر أساسي لا مقر منه لحل معادلة العنف والشغب بالملاعب من أجل توعية الأنصار وزرع ثقافة لا للعنف شريطة أن تضم لجنة الأنصار في حد ذاتها رجال عقلاء وليس كل من هب ودب حتى نتفادى رمي الزيت على النار كما أن تواجد لجنة للأنصار من شأنه تخفيف الكارثة حتى في حالة وقوعها وعلى الرئيس ليمام التيقن بأن لوحده لا يمكن له لعب دور رجل المطافئ مثلما قال، وكان في سابق عهده أين تغيرت كل المعطيات اليوم ولم يعد صاحب التتويجات العربية قادر على لعب دور الرئيس والمرؤوس في ذات الوقت وعليه أن يجند الجميع خدمة لمصلحة الفريق والنادي ككل[/FONT][FONT=’Arial’]من يقف حجر عثرة في طريق الحمراوة؟ من يقف حجر عثرة في طريق نادي مولودية وهران؟ سؤال لابد من إيجاد الإجابة له ولو أن إدارة الفريق أصبحت تشم وجود رائحة مؤامرة منسوجة من بعض من أسمتهم بالخلاطين الذين يحاولون ضرب استقرار الفريق بعدما نجحوا على حد تعبير رئيس النادي في إسقاطه إلى القسم الثاني، ولن يهدأ لهم بال حتى يصلوا إلى مبتغاهم والزج بالنادي إلى الدرك الأسفل من السافلين وعلى كل محبي المولودية دفع الأذى عن فريقهم والوقوف في وجه الفيروس الذي أصبح ينخر قوى النادي الخاسر الأول والأخير بسبب حسابات ضيقة لمصلحة بين الأشخاص ممن يريدون أن تكون المولودية مجرد بقرة حلوب[/FONT][FONT=’Arial’]ع/فتحي قرارات لجنة الانضباط قررت لجنة الانضباط التابعة للرابطة الوطنية عدم احتساب نقاط مبارتي مولودية وهران وترجي مستغانم وكذا أولمبي أرزيو واتحاد بلعباس مما يعني خروج الفرق الأربعة خاوية اليدين مع عدم إعادة المبارتين مع تسليط عقوبة ثلاث مباريات من دون جمهور في حق كل من مولودية وهران واتحاد بلعباس ومباراة واحدة لترجي مستغانم ومبارتين في حق أولمبي أرزيو وتغريم الفرق الأربعة بـ 5 ملايين سنتيم، وهو ما يؤكد بأن حكام المبارتين قد أرجعوا أسباب أعمال الشغب في تقريرهم إلى أنصار الفرق الزائرة[/FONT]​
 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top