مدونة حﻜﭑتيي •••๛

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
تحية لكم والسلام عليكم


[FONT=cordia new, sans-serif]مدونة حكتيي [FONT=cordia new, sans-serif][/FONT][FONT=cordia new, sans-serif][/FONT][FONT=cordia new, sans-serif][/FONT][FONT=cordia new, sans-serif][/FONT][/FONT]




الإنسان كائن مدني بالطبيعة ، يعيش مع غيره من الناس في تفاعل وتكامل وفي تنافر وتجاذب .

وفي حركته هاته ، يحصل له إدراك ذاته ، وفي الوقت نفسه يتميز بها عنهم . هذا الوضع المتميز بالحركية والتغير يدفعنا إلى محاولة بحثه من خلال طرح المشكلة الجلية الآتية : هل شعور الإنسان بذاته متوقف على معرفته لغيره ؟ وهل يكفي أن يكون مغايرا للآخرين حتى يكون هو ؟






إذا واجهت مشهدا من مشاهد الحياة اليومية ، ورأيت أمامكم امرأة دموعها تسيل ، تصدر الفاظا غير مفهومة تشبه كل الأصوات وحركات جسمها يبدو عليها الاضطراب ، فما عساك أن تقول – والحالة هاته – ان كان لا بد لك من أصدار حكم ، ومذا تقرر ؟ فهل المرأة تبكي بكاء الحزن ؟ او بكاء الفرح او ماذا ؟





من الاحتمالات الواردة في هذه الوضعية مايلي :

  • قد تبكي هذه المرأة لأنها فعلا حزينة ، والحزن انفعال ، ولا يمكنها أن تتحكم في لغتها ، ولا في حركات جسمها


  • قد تبكي من شدة الفرح ، والفرح انفعال ايضا، يغيب فيه لفترة الوعي والارادة


  • قد تدمع عيناها لأنها ممثلة ، ودورها يفرض عليها أن تمثل الحزن والكأبة


  • قد تدمع عينها لانها ممثلة ، ودورها يفرض عليها أن تمثل الفرح الشديد


  • قد تدمع عيناها استجابة لمنبه ، كما تصنع بعضهن عند حضور جنازة ، وذلك لصورة اندفاعية وآلية


  • وقد تسيل دموعها لالتهاب مزمن في مدمعها

على هذا الحكم الصادر عنك ، ليس بعيدا أن يكون حكما ناتجا أن المماثلة بينك وبينها ، لأنك أمام هذا الوضع – وفي هذه الحالة او في احد هذه الاحتمالات او في كلها – يكون سلوكك مماثلا لسلوك هذه المرآة .

هناك ثلاثة احتمالات :

  1. احتمال التآثر معا . اي التشارك الفعلي في ألم او فرح كما هو الحال في وضعيتنا هذه
  2. احتمال مقاسمة الغير في انفعال مع اعتباره انفعالا لهذا الغير ، سواء كان بحضوره او عن طريق التفكير فيه قصدا
  3. احتمال التفهم الانفعالي الذي لا يقتضي الاتحاد : وهو مجرد انك تتفهم هذا الشخص الذي يعاني من محنة او ينتابه انفعال الفرح


ولكن هل هذا يعني انك مقياس الفصل ؟ فقد لا تستجيب بالضحك لنكتة ما ، في الوقت الذي يستجيب فيها غيرك بالضحك ، وقد لا تبكي لما يبكي له ، وهكذا ... وهنا ، تتدخل عدة عوامل لتفسير هذه المفارقة منها : طبعك ، وثقافتك ، وتجربتك : ويكون معنى هذا ، انك لا تصيب دائما في احكامك على الغير ، لا بل احيانا حتى في حالة يكون فيها المحكوم عليه منتميا الى نفس الثقافة التي ينتمي اليها وقد مر بنفس التجربة التي مررت بها .



واذا فشلنا في معرفة غيرنا ، فهل في مقابل ذلك ، نعرف أنفسنا ؟ فهل أعرف ذاتي ، وأشعر بها كذات مغايرة لذوات الآخرين ؟ فقبل الحكم على الغير ، من المنطقي ان اكون عارفا بذاتي او شاعرا بها ،

 
آخر تعديل بواسطة المشرف:

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28





وماهمني ان خرجت قتيلا



من منهم رضى بأن تدفن حبيبته تحت التراب ؟؟
من منهم كان تحمل فكرة حبيبته تحت التراب في ليلة باردة قارصة ؟؟
من منهم لم تتسنى له الفرصة لوداع حبيبته الوداع الاخير






انا رضيت ... انا تحمل ... انا لم تتسنى لي
انا انا انا ... انا الوحيد الذي رأى .. انا الوحيد الذي تألم ...أنا فقط من خسر


كيف ستكون حياتي بعد كل هذا ؟؟
ومن اين اتيت بالترهات التي جعلتني اواصل الطريق
كيف انا ومن انا ولماذا الوحيد انا ؟؟
كيف يقولون حب عنترة لعبلة او جنون قيس بليلى ؟؟
ام انهم لم يرو بعد انهم على الاقل قاوموا من اجل الشيء الموجود


حقا لم يعلمون ان حياتهم كانت سهلة وبسيطة مقارنة بحياة الاخرين
هم لم يخسروا ما خسرت
هم لم يتعرضوا للألم الذي تعرضت
هم لم يألفوا ما ألفت


ولماذا جعلوا من شخصياتهم كل هذه الصفحات ؟؟
لا ادري حقا ....


كنت لأنتصر ... ولكن لا وجود لهذه التسمية في معجمهم
ان حضروا اختفينا .. وان غابوا انفجرت القلوبنا رعبا




اطياف ذكريات ...
سوف اكتب الدموع والاحزان ...لعلها ستكون كقصة عنترة او اسطورة قيس او ربما ستكون خربشات لشخص جعلته بعض الحمقات يتذكر المنسيات و المطويات


ولكن بعد كل هذا ..... هل تراها راضية على ما فعلت ..؟؟ هل هي مسرورة لاتخاذي القرار ..؟؟ كيف هي الأن .. مبتسمة..؟؟ ام فرحة ؟؟ هل تراها تضحك الان ؟؟ ام انها مبتهجة ..؟؟ هل هي غاضبة ؟ او باكية ؟ تراها علمت بالامر ؟؟ ام انها قد قررت الانتحار ؟؟؟




احبك جدا وأعلم انك بمنفى وأنا بمنفى
قالها احدهم من قبل
تراه عاش ما عشت ..؟؟ تألم لما تألمت ؟؟ ام انه مجرد تعبير


أمرر بها واقرأ شواهدها بكل لغات أهل الارض
احبت واحبت واحبت واحبت ولكن النهاية كانت ما لم تحبه
بالله خبروني أيعقل هذا ؟؟
ايوجد في قواميسكم هذا ؟؟
ان كان له وجود فأمحوه .. وان لم يكن فلا تدونوه


غموض التباس استفهام ... أعلم بذلك


في الحي بائع خضرة من القرية برم بزوجته يفكر في قضاء اجازت او في طلاء البيت
في الزاوية قرآن وكهلا جاء من منهاتنا العليا يفقه فتية الفجار في احكامها
وفي القدس شرطيا من الاحباش يغلق شارع في السوق رشاش على مستوطن لم يبلغ العشرين .. قبعة تحي حائط المبكى ...


ولكنهم لا يرون هذا اطلاقا ......!!!
تراهم يأخذون لبعضهم صور مع تماثيل كانت قبل هذا شبح مسيطر
وتلفت التاريخ لي متبسما .. أظننت حقا ان عينك سوف تخطأهم وتبصر غيرهم ؟؟ ...... هاهم أمامك .. متن نصا أنت حاشية عليه وهامش
يا كاتب التاريخ ماذا جد فاستثنيتنا .... يا شيخ فالتعد القراءة والكتابة مرة أخرى .. إني أراك وهنت


ما ذنبي انا سوى أحببتها ... وما فعلته أنها سلمت قلبها
أحببتها وعشقتها و واغرمت و كنت أداعب شفتيها بيداي
وما فعلته أنها بادلتني الإحساس


ربما كانت تدري بنهاية السيناريو كيف.. وتعلم ان حياتي ستكون جحيم فأرادت إشباعي بحبها
ولكنها رحلت ولم اشبع من حبها
كانت حب حياتي .. فلماذا اخفت الأمر ؟؟
الأنها لا تريد إفساد الأمر ؟؟




وما بال القدر الذي سلبني إياها ؟؟ الا يعلم اني ما لي سواها احد ؟؟
ام انه تعمد المضايقة !!!
لماذا لم يذهب ويلعب بعدا ؟؟
لماذا كنت انا الوحيد المقصود ؟؟
تراني هل اشبعتها حبا وحنانا ام انها رحلت وهي تنتظر الاكثر و المزيد ؟؟


اعلمي اني قد اخفيت الامر سنين طوال .. وصدقا لم يعد في مقدوري المزيد .. وهنت وانتهيت ... وسأعلن المصير ... صوتك مازال في اذني .. عطرك لا يزال من انفي .. يداك لازلت استشعرهما ... وشعرك الطويل اتذكر جيدا كيف كان يضايق امسيتي ....ولكني احببت مضايقته لي لأنه مشبع برائحتك ... احببتها جدا وجدا وجدا وكم تمنيت ان اشمها و انت بين ضراعيا ...


اتذكر جيدا منظر الغروب كيف كان معك ... حين ينعكس مع مياه البحر وتبدئين في مخيلتك المبهرة


اتذكر جيدا لون عينيك حين تمتلئان بدموعك ... كانتا أثمن شيء حصلت عليه
حاولت بعدك ان اجد مثلك ... ولكن كنت الفريدة التي خلقت لي وذهبت ولم تكن لغيري منذ ان ولدت


اتعلمين لما لم آتي الى قبرك يوما ؟؟
تحملت فكرة نومك داخله ولكني لا اتحمل رؤيتك فيه
سأحاول ان احمل بعض التراب منه وادخله الى صدري .. سأحاول ان اكون جزءا منه لأحميك من البرد ... سأتمنى ان اكون هو لأكون مرقدك ...وعندما استيقظ سأجد نفسي انظر الى القبر وانت في الداخل ... كيف اتحمل وقفتي قربك وانت نائمة داخل هذا التراب ؟؟ وكيف سأمنع نفسي من محاولت اخذك وحملك الذهاب بعيدا


لم ارى والداك منذ رحيلك فقط التقيت بأختك مرة بالصدفة ولم احاول الذهاب الى البيت رغم انها قد دعتني اليه
اخبرتني ان امك كانت تتحدث عني في بعض اوقاتها ... هذا يعني انها لم تنسى رفيق ابنتها المشاكسة
سألتني ما اذا كنت تخطيت الأمر ... وادعيت انه مسأل قضاء وقدر واني قد تخطيت الامر


ولكنه مجرد هراء
لم أنسك يوما .. لم تذهبي من بالي دقيقة واحدة .. كل من تحدثت اليه فاستحضرك في مجلسي
احببت فتاة بشدة كانت تلمك شغفك في الحياة احببتها بصدق ولكنها تحب شخصا اخر وفي المقابل اغرمت فتات اخرى بي


لم اعرف الصواب ولا اعلم ماذا يجب ان افعل ... كانت كل الحلول قد تبخرت من ذهني ..فقررت الرحيل والابتعاد عنهم وتكرهم نهائيا


بعد رحيلي بيومين نزل ثلج كثيف وبادر في ذهني يوم تخاصمنا و ذرفت عيناك دمعا وبمجرد نزول اول قطرة من عينك سارعت بحضنك وضمك الى صدري ... فبدأت بالبكاء الشديد بأعلى صوتك كالطفلة الصغيرة .... وكان اشد توتر لي في تلك اللحظة .... رفعت رأسك وقلتي بأن لا أتركك فإن قلبك لا يرضى بسواي ... فوجدت وجنتاك مبللتان بدموعك وكأنك غسلت وجهك بالماء ولم تجففيه .... كان منظرك ليس مجرد فتات ولكنك كنت كالملاك الصغير .. كنت البراءة بحد ذاتها
بمجردي تذكري سارعت بالرجوع اليهم وتصحيح الأوضاع
قررت نسيان من احببت بعدك ومحاولت تسليمي قلبي الى من هي متيمة بي .. سأحاول بقدر استطاعتي ان اجعلها مسرورة فلقد كانت الفرحة بادية عليها بمجرد اني اخبرتها بأني سأكون لها
وبعدها لم تكن تعرف ماذا يتوجب فعله بعد موافقتي فأخبرتني انها تغار من التي احببتها وكانت لشخص اخر وبعدها سارعت بتعريف اهلها لي ... كان الوقت يسير بسرعة فسرعان ما وجدت نفسي اودعها ... فأخبرتني انها ستعود اذا ما انا عائد في الليل .. وكأنها كانت خائفة انني سأذهب ولن اعود




اتعلمين ان لدي شقيقة سكنة روحي وكانت مسندي ؟؟ ... هي اول من علم بأمرك ... ولكن لم استطع اخبار حبيبها بأمرك .. كنت متردد وكنت خائفا من ان اتذكرك .... ولكن الان لست خائفا مطلقا
لن اخاف من ذكريات كانت اسعد لحظاتي


ولكن مشتاق اليك حبيبتي مشتاق اليك لدرجة انني مستعد للحاق بك اذا ما اتتني الفرصة
حاولت اعتياد الحياة من دونك ولكن دائما ما اجد نفسي افسد الامور وانا على الطريق الخاطئ


حبيبتي لقد كتبت كل ما كنت خائف من الاشتياق اليه .. اعلم انني لن انساك مدى حياتي ... وان حياتي هكذا ستكون .. كل ليلة سأكتب عندك في دفتري .. سأكتب واكتب واكتب حتى انتقل الى رحمة الله وحتما سيجدون دفتري ويتصفحونه


وعندها سنكون قد خلدنا التاريخ


وربما سيسقط في ايدي جاهلة وسيتلف كلش شيء ولكني لست ابالي
لأننا سنلتقي في الجنة ان شاء الرحمان القدير


﴿ اللهم ان لم تجمعنا في الدنيا فاجمع بنا في دار الاخرة يا رب العالمين وجعل مثوانا الجنة ومثوى كل المؤمنين
آميـــن




كتبت هذا في : 02 / 02 / 2012 الساعة : 02:47

 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
قبل ان تحب





سألتني
ان خبئ قصائدك القديمة كلها

ان مزقك دفاترك القديمة كلها
وأكتب لي اليوم شعرا مثلها

لا صمت بعد اليوم يفرض خوفه
فأكتب كيف عشقتك وعشقت حرفك


اعترف

عيناك أجمل طفلتين تقرران
بأن هذا الخوف ماضي و أنتهي
واخشى ان اقول ان الحب قد انتهى



صغيرتي...
لا تتركيهم يخبروك بأنني متمرد خان الأمانة أو زهي
لا تتركيهم يخبروك بأني

أصبحت شيئا تافها وموجها


فقد...
حاولت مرارا وتكرارا ان احب كما احببتها
ان اعشق كما عشقتها
ان اموت كما مت في هواها

ولكن لم استطع يوما في حياتي ذلك
لم استطع ان انسى ريحانها
فقد سكنت قلبي وتأبى الخروج
قد ملكت روحي وتأبى الابتعاد
ورغم بعدها
الى انني مازلت اراها في احلامي

اصبحت كالشبح في حياتي واي شبح هي

هل تراك تعتقدين انني لا اريد ان تكوني بجني ؟؟
هراءا وافتراء




انتهت حياتي يوم نهايتها
ولو خيروني لمت يومها


اعلم ان حياتي لن تكون كما اريد
واعلم انني لن اصل الي الشيء الذي اريد
اعلم ايضا انني سأعيش تعاستي في كل ثانية اتية
اعلم ان اليوم الابيض غير موجود في رزنامت حياتي


هكذا هي حياتي .... ولن اقوم بتغير شيء منها
لأنني الفتها كما هي

لم اعد اعرف التصرف في ايام الفرح
لا يمكنني ان اطيل اليوم مع السعادة
الفت وحدتي
والفتي معها احزاني

وعدت اناشدها
احزان قلبي لا تزول


لأني عالم بالحزن منذ طفولتي
رفيقي فما اخطيه حين اقابله
وان له كف اذا ما اراحها على جبل
ما قام بالكف كاههله
يقلبني رأسا على عقب بها
كما امسكت ساق الوليد قوابله
ويحملني كالصقر يحمل صيده
ويعلو به فوق السحاب يطواله
فإن فر من مخلابه طاح هالكا
وان ظل في مخلابه فهو آكله




صحيح ان البكاء يخفف عنا لكن هل يزول كليا ؟


حكى خاطري مرة فقال



وتنتظر
ويطول الانتظار

لا ينفذ الصبر ... لا ينفذ ........!!
لماذا ؟؟

السبب الوحيد

انه الحل الوحيد

ما الذي تنتظره

حدث معين تعتقد انه سيغير حياتك
ربما ....

عندما تحس بأن وجودك وعدمه سواء
عندما يشابه اليوم الأمس ويطابق الأمس الغد
لا توجد نكهة للحياة

تأكل تشرب تتكلم ......
مع ذلك حياة بلا معنى
ما تكاد تنتهي من حالة كآبة
إلا وتأتيك أخرى

تبتسم نعم ولكن لماذا
لماذا تضغط على داخلك بهذه الإبتسامة
وترى أنه يجب عليك أن تتصرف بعقلانية مع من ادعوا العقل
والنتيجة .......

لا يوجد لديك حقوق كما لك من الواجبات
ما هي قوة الشخصية في نظرك ؟
أن تكون لك كلمة تسمع
أم أن تبقى صامتا وتجاب؟
الصمت ........

طالما أنت قادر على الصمت لا تتكلم
الصمت هو الحياة ربما
ولا داعي لأن يعرف أحدهم تفاصيل حياتك إطلاقاً
قررت الصمت

لأنه الحل الأمثل والفن النادر والحكاية الغير مسموعة
يكفي فقط نظرتك لا داعي للكلام

إن كان الكلام شيئا عظيما أو غالي الثمن
ما كان بدون مقابل ..... لا أقصد شكر النعمة
فالحمد لله على أن الله هو الله

.........
كن أنت
واصمت
ولا تثق بأحد

لا تبحث عن العلاقات الإنسانية
لا حب ولا صداقة ولا إخاء
كلها كلام في كلام
واليأس كلما وجدت الحياة..........
في النهاية




 
آخر تعديل بواسطة المشرف:

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
حتما لن انساك يا حبيبي وقرة عيني محمد عليك افضل صلاة وازكى التسليم

كل القلوب الى الحبيب تميل ومعي بهذا شاهد ودليل اما الدليل اذا ذكرت محمدا صارت دموع العارفين تسيل هذا رسول الله نبراس الهدى هذل لكل العالمين رسول

((أهنئكم بمناسبة ذكرى المولد النبوي بهذه الأبيات البسيطة التي كتبها احدهم
موقنا أن ما لا يدرك جله لا يترك كله،
برجاء دعوة صالحة خاصة منكم))


عرضي فدا عرض الحبيب محمدٍ
وفداه مهجةُ خافقي وجَناني

وفداه كلُّ صغيرنا وكبيرنا
وفداه ما نظرت له العينانِ

وفداه ملكُ السابقين ومَنْ مضوا
وفداه ماسمعت به الأذنانِ

وفداه كلُّ الحاضرين وملكهم
وفداه روحُ المُغْرمِ الولهانِ

وفداه ملكُ القادمين ومن أتوا
أرواحنا تفديه كلَّ أوانِ

خيرُ البريةِ والتُّقى محرابه
تسمو محبَّتُهُ على الألحانِ

أزكى رسولٍ بالهدى قد جاءَنا
وخليلُ ربي الواحدُ الرحمنِ

صلى عليه الربُّ في عليائه
إذ زانه بالصدقِ والإيمانِ

واللهُ أعلا شانَهُ في آيِهِ
وَلَدِينُهُ يعلو على الأديان

أخزى به ربي ضلالةَ مُشركٍ
وأذلَّ أهلَ الغيِّ والصلبان

أعداؤه في نكسةٍ وبغلِّهم
يصلونَ قَسْراً ضحضحَ النيرانِ

أعداؤه بُكْمٌ وصُمٌّ مارأوا
أعداؤه هم أخبثُ العُميانِ

أهداهمُ إبليسُ من نزواتِهِ
فتقَحَّموا في النارِ كالقُطْعانِ

تبتْ يدٌ لما أساءَت رسمها
شُلَّت يمينُ المُجرمِ الفتَّانِ

اللهُ مُخزيهم ومُوبقُ سعيهم
والله ذو بطشٍ وذو سلطانِ

يكفي الإلهُ نبيَنا من جُرمهم
واللهُ منتقمٌ عظيمُ الشانِ

حُبُّ الحبيبِ محمدٍ أُهزوجةٌ
يشدو بها قلبي مع الخفقانِ

واللهِ ماجاد النساءُ بمثله
أكْرِم به من مُرسلٍ رباني

نورُ البريةِ عمَّنا بضيائِهِ
فهو البشيرُ بصادقِ البرهانِ

من سبَّ هادينا وسبَّ إمامنا
فلقد غدا دمه بلا أثمانِ

في حكم ملتنا وهدي كتابنا
من سَبَّهُ في أسفلِ النيرانِ

مَنْ دنسوا حرماتنا قد أسرفوا
عن بغيهم يتحدثُ الثقلانِ

قد دنسوا قُرآننا في أمسهم
أواه يا أسفي ويا أحزاني

حتى المساجدُ مالها قدسيةٌ
في عُرف أهل الظلمِ والعدوانِ

ولقد سمعنا مايسوءُ قلوبنا
من دولةِ الأبقارِ والأجبانِ

من دولةِ الدَّنْمركِ ساء مقيلُها
أخبارها جاءت مع الركبانِ

ولدولةِ النرويجِ في ناقوسهم
سهمٌ من التهريجِ والهذيان

واللهِ قد هزُلت وبان هزالُها
لما غدونا مطمعَ الفئرانِ

دولٌ كمثل الذرِّ في مقدارها
دولٌ مدهدهةٌ على الجُعْلانِ

الشانئون لسيرةٍ قد عُطرت
بالمسك والأزهارِ والريحانِ

أخزى الذي سمك السماءَ بناءَهم
وأحالهم عِبَرَاً مدى الأزمانِ

الشانئون له تعاظم مكرهم
كلٌّ له حِممٌ من الأضغانِ

كم منتدىً للكفر يُعلنُ جهرةً
بقبيح قولٍ من بذيء لسانِ

كم في السجون من الزبانية التي
هزأت بسيد أمةِ القرآنِ

كم في الصحافة من وضيع مفكرٍ
جمع الضغينةَ في لبوسٍ ثانِ

متعالمٌ متحذلقٌ متفذلكٌ
متدثرٌ بالزور والبهتانِ

أخزاهمُ ربي وفرَّقَ شملَهم
وأقضَّ مضجعهم بكلِّ مكانِ

يا أمةَ الإسلام أين نفيركم؟
أعلو منائر سنةِ العدناني

أعلو منائر سنةٍ وتمسكوا
بالهدي والتنزيل والفرقانِ

ذبُّوا عن المختار وارعوا حَقَّه
لا يُلْهينكم زخرفُ الشيطانِ

أموالكم ضيعاتكم أولادكم
ليست أعزَّ من النبيِّ الحاني

فالسُنَّةُ الغراء نِيلَ إمامُها
فلتغضبوا لله يا إخواني

فبكم نظنُّ الخيرَ يا أحبابنا
أحيوا مواقفَ عزةِ الشجعانِ

هذا قصيدي والقصيدُ مُقصرٌ
قد قلتُ مافي الجُهدِ والإمكانِ

واللهِ قد شرُفَ القصيدُ وإنه
شرفٌ لكلِّ قصيدةٍ وبيانِ

شرفٌ بأن نجري له أقلامَنا
شرفٌ لكلِّ فُلانةٍ وفُلانِ

تمت وأثنوا بالصلاةِ ومثلِها
ما لاحَ غيمٌ أو بدا القمرانِ


اللهم صلي على محمد و على ال سيدنا محمد...





تمرّ السنين..وتنقضي شهور وأعوام..لكنني اتعجب منزلة بقلبي كمنزلتك سيدي يا رسول الله..
فيكفي ان يذكر اسمك حتى اشعر بقشعريرة تسري بجسدي الضامئ لرحمة الله وشفاعة نبيه..
وبيوم مولدك..هو مولدي ومولد كل مسلم..
لانك اخرجت قلوبنا الى بياض السريرة وحسن المعاملة..
صلى الله عليك وسلم يا سيد الخلق







===
لرسول العظيم لمرقد الإسلام الكريم اهني الأمة الإسلامية بمناسبة مولد خاتم الإنبياء اجمعين و الرسول الأعظم محمد عليه أفضل الصلاة و السلام
 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28



تنوارث ما اقهليذ ذقولينو اقهغميذ .. انتش ذجريس واغرم اذفسيغ ... مايلا تفوكث اغهليذ
ايتنغض وذحيغ
..ويتافذ ديما تراجيغ .. ذلفحل نتشا اقليغ ...تحيبيغيشم اولازما اذليغ
ابعذنم فلا دا ذيرني
.. الجرح اقظيم يتولا ذجديد ..


اتحوسة سلحمام املال
.. يتروسن فخام انون
ايزريشم قي لجنان
... سقفاسننم اقهسسذ امان
....

اقذا ايشلف الحال .. زاث وادخلدا غرولنم .. غرم شم يعرق واوال .. ماتا هادويغ سقخمم

اقذا البريذ المقران .. يتوانيت او يوعاش .. اينغ الوحش و أول ذزداذ اويتلاواش

اوقذا الوقث ايظور .. ايكس خيرلا ذوسان ... لواكن اشمزرة لقا .. اذزرة السعذ أمقران

ما موثا وصيغ الوال .. اوقشالينو ايتيكذ امان .. او ايخفنس غريخفينو .. ذو اولاوننا امسامان




 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
آآآآه يا ليلة العاشقين وقاتلة المتيمين ومحرقة المحبين ..... ماذا يبفعل الندم ان ظلم القلب..؟؟ فالدمع غالي على العين .... رغم ذلك أراه كل ليلة ينزل و يأبى النزول .... أراه يقطر والقلب منفطر ... والصدر مختنق ..ولا يمكن حتى التنفس .... أشاهد شمعة فاسرح بذهني معها ...أرى طفلا فأتمنى العودة الي ... اتأمل الصمت في زاوية مظلمة فأتمنى الفناء والزوال .... وعند سماعي لضحكاتهم أتألم و أتألم ...أتألم بشدة حتى الانفجار وابدي البهجة والسرور في مجلسهم ..وعند مغادرتهم ابدأ بالبكاء... ألفة وحدتي ومالي ارى نفسي سوى عاشقة لصمتي ... وكأنه يداعبها فتطلق ضحكتها وترتاح لأبتسامتها ... واقولها ! ! ! ....... كفاكي يا نفسي كفاكي ... كفاكي من كل هذا وتعالي ....كفاكي و للنذهب ونرحل ونبتعد بعيدا ... دعينا ننسي قليلا ... او حتى من القليل اقل .... وما ان توافق حتى اجد نفسي في طريق العود اليهم لمنعهم من الدخول الى عزلتي ... ايا قلب مازلت تملك الوفاء؟؟ ... كيف وانت لم تجد احدا ليمنعك من الولوج في زمن مضى .... ام انك عشقت ايضا هذا المكان الموحش الذي يسكنه الظلام والالم .... لا تدعي يا عزيزي قوتك ... فلقد جعلتني اشاهد احدى لقطات نزيفك .... وكان نزيف ليس كأي نزيف .... نزيف قد تجرع الالم والحزن والعذاب .... مزقت نفسك .. احرقت قلبك .... حجرت نبضك ... ولم تستطع النسيان .... وكنت تصرخ ان دثريني لا تتركيني عودي احظنيني ضميني ... عودي واسرقيني واخطفيني واحبسيني او حتى اقتليني ولكن لا ترحلي بصمتك وتتركيني ...
سألت يوما ... اه لو يأتي يوما واجد شخصا ليعيد ترتيب حياتي ، ليعلمني كيف اكون انا من جديد ، ليقويني ويجعلني شخصا مهما .... فسمع ندائك احدهم فأتى مسرعا .... كان مستعدا لإعطائك كل ما لم تجده في البقية .... يهبك حياته وروحه من اجل اخراجك من كل هذا واسعاد قلبك... وقفت تتفرج وهو يحترق بمجرد ان قرر مساعدتك جعلته يتعذب ويتألم وانسيته كل سعادته ... جعلته يتمنى منك كلمة تحرق شوقه وتغذي مشاعره ... فأعدت سؤاله .. هل انت مستعد لخوض هذا معي ؟ فاجاب بنعم ... هل انت مستعد للتخلي عن حياتك نهائيا من اجل سعادتي ؟ فأجاب بنعم .. هل انت مستعد للتخلي على كل مبادئك من اجل احياء مبادئي ؟ فأجاب بنعم ؟ هل تعلم انك ذاهب الى الجحيم بإجابتك هذه فأبصم وأجاب بنعم ... ورغم كل هذا تركته ورحلت .. وما ان إلتأمت بعض جراحة حتى عدت اليه.... فوحدته منتظرا لجوابك .... فلم تملك الخيار سوى بالابصام ايضا بالنعم ... فلماذا تحاول ابعاده من طريقك الان بعدما جعلته يعرف تلك الطريق ؟؟ أأحمق انت ؟؟ أجننت ؟؟ مالي اراك تفعل كل هذا ايها العربي من متن الكتاب ؟؟ اتود ان تحرقه كما احترقت ؟؟ وتدفنه كما دفنت ؟؟ .... اعلم ان هذا العالم لا يعلم بأمره سواك .. ولم يذق طعمه سواك فاجعله يبتعد اكثر واكثر يا عزيزي ... اجعله ينساك ....... ولا تجعل حياته متعلقة بحياتك ..فهي لا ولن تستقر ما حيت .... واشكره على تلبيته للسؤال .... وارسل شخصا او اثنين لمراقبته ... فلابد وانه تعلم الكثر من تجربته معك ... ولكنه لم يتعلم بعد كيف يكمل طريقه بنفسه .... فحافظ على سلامة روحه فلها شأن عند رب العالمين ... ولا تعتقد انك سوف تعتاد ايضا على الحياة الاخرة بحجة الاعتياد على هذه الحياة ... فهي اكبر واشد واعظم من هذا ... فحاول ان تكون من الفائزين بالجنة .... ولا تنظر مطلقا الى حياتك فهي غير موجودة في قاموسك ... وتذكر انها انتهت يوم رحيلها .... لا تفكر يوما انه يجب ترتيب حياتك من جديد للعيش ما تبقى منها بسعادة .... لأنك سوف تعود الى بداية طريقك ..... كفاك من مواجهة المتجبرون في الارض .. كفاك من التحكم في قدرهم .... فما هم سوى خطاؤن وسوف يعودون بتوبتهم .... ولكن لا تتغاضى على الذين يودون الاقتراب من احباب قلبك واجعلهم قصة مكتوبة على دفترك بحبر على ورق لا اكثر .. وتذكر انك اردت يوما البدء من جديد ففوجئت باجابة غير متوقعة ... وبعد سنين قالوا انك ما زلت تركض ورائها .. وكأنك غير مرغوب يودون منك الابتعاد والنسيان نهائيا هذا الأمر ... وانت لم تكن نيتك سوى الاطمئنان عليه فحسب .... اجعلهم يعرفون بأن قلبك كالقبر لا يحتمل اثنان ...

09/02/2012 01:17
 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
قالت يزيك بلا تهبال فيا انا كي نقعد في المنتدى راح نتفكر وراك عرفني واش باغية
راح نهبل وماكش حاس بيا
وقالت راني معاك للمات عجبك الحال درك
وجرحني وشبع في جرحاني اوكي
شائت الأقدار ان تحط سفينتي على شواطئ بحر وليس على على كثبان رمال
هذا هو القدر ليس باليد حيلة ما على العين سوى ان تدمع وما على القلب سوى ان يدفن الذكريات المستقرة في الأعماق حتى الممات
كوني على ثقة مهما حدث ومهما سيحدث فأنا لازلت على حبي القديم وتذكري وكوني على ثقة انني إليك دوما في حنين
إختارو مماتي رغم حياتي
دفنو ذكرياتي
لم يرو ألمي ومعاناتي
ومناجاتي
لهم بعد التفريق بيني وبين حياتي
كانت تلك هجورتي الغالية
ومن مثلها هي
سيدة السيدات
بسمتها
وضحكتها تسحرني
لكن السحر من بين يديها وشفتيها حلال
لكن الظروف تدفعني نحو الأعمق وانا ما عندي تجربة في الحب مثل هذا
وما عندي زورق

زورق اخذني نحو البحار
لكنني كنت انتظر سفينة صحراء
لتأخذني لغزالتي الوحيدة
الراقصة المهيبة
الضاحكة الجميلة
الباسمة الخجولة
ذات اللمسة الساحرة
والقلب الحنون
والصوت الأعذب من السنون

 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
الـلـهـم اجـعـل الـقـبـور بـعـد فـراق الـدنـيـا خـيـر مـنـازلـنـا

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

وافـسـح بـهـا ضـيـق ...مـلاحـدنـا

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

وارحـم يـوم الـعـرض عـلـيـك جُـلَّ مـقـامـنـا

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

وثـبِّـت عـلـى الصـراط أقـدامـنـا

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

ونـجـنـا مـن كـربـات يـوم الـقـيـامـة

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

وبـيِّـض وجـوهـنـا إذا اسـودت وجـوه الـعـصـاة والـمـجـرمـيـن

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

الـلـهـم وأسـقـنـا مـن حـوض نـبـيـك مـحـمـد صـلـى الـلَّـه عـلـيـه وسـلـم
شـربـة هـنـيـئة لا نـظـمـأ بـعـدهـا أبـدا

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

الـلـهـم نـوِّر عـلـى أهـل الـقـبـور مـن الـمـسـلـمـين قـبـورهـم

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

واغـفـر للأحـيـاء ويـسِّـر لـهـم أمـورهـم

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

يـا رجـاءنـا إذا انـقـطـعـت الأسـبـاب

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

وحـيـل بـيـنـنـا وبـيـن الأهـل والأصـحـاب

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

الـلـهـم آنـس وحـشـتـنا فـى الـقـبـور

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

وآمـنـا يـوم الـعـرض والـنـشـور

٠•●●•٠• •٠•●●•٠

يـا غفور يـا حليم​
 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
http://l.********/qn/majdah_images/smilies/clap2.gifروي عن رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) مضمون الحديث


انه قال: من قرأ الدعاء في أي وقت فكأنه




حج 360 حجة




وختم 360 ختمه


وأعتق 360 عبدا


وتصدق ب 360 دينار
وفرج عن 360 مغموما



وبمجرد أن قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) الحديث نزل جبرائيل (عليه السلام) وقال: يا رسول الله أي عبد من عبيد الله سبحانه وتعالى أو أي أحد من أمتك يا محمد قرأ الدعاء ولو مرة واحدة في العمر بحرمتي و جلالي ضمنت له سبعة أشياء :


رفعت عنه الفقر


أمنته من سؤال منكر و نكير


أمررته على الصراط


حفظته من موت الفجأة


حرمت عليه دخول النار


حفظته من ضغطة القبر


حفظته من غضب السلطان الجائر والظالم


الدعاء:


لا اله إلا الله الجليل الجبار لا اله إلا الله الواحد القهار,


لا اله إلا الله الكريم الستار لا اله إلا الله الكبير المتعال, لا اله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا ربا وشاهدا أحدا وصمدا ونحن له مسلمون, لا اله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا ربا وشاهدا أحدا وصمدا ونحن له عابدون لا اله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا ربا وشاهدا أحدا وصمدا ونحن له قانتون, لا اله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا ربا وشاهدا أحدا وصمدا ونحن له صابرون, لا اله إلا الله محمد رسول الله , اللهم إليك فوضت أمري وعليك توكلت يا أرحم الراحمين

 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
الجريمة الكاملة ....

الجريمة الكاملة ....
ان تضع حياتك على طاولت الغدر وتقبلها رهانا وتبدأ العب بالدهر وعلى يمينك كأس الخيانة سترتشف.. والغريب في الأمر انك تعلم جيدا انك خاسر في هذه اللعبة وتكمل اللعب
والأغرب في كل هذا ان تجعل حياتك مجرد نقطة تعبر عليها فتقوم بالعبث بها وتجعلها خرابا وانت تعلم علم اليقين انها اسعد لحظاتك ..
ان تقرر في يوم من الايام التخلي عن كل احلامك ...التخلي عن كل اصدقاء ... من اجل شيء واحد وهو في النهاية ليس لك .. وتستمر في تحمل اشتياقك وتضطر الى حبس مشاعرك لإكمال الطريق ... وانت تعرف انه طريق العزلة الأبدية اللامتناهي الأبعاد ...
.
.
ان ترضى بالقدر يسرق منك اعز انسانا تملكه وانت تقف ساكنا دون حركة مطلقة تنطلق منك ...
ايااا معشر الشعوب بالله خبروا...؟؟
ما الذي اجتمعتم عليه ؟؟
ان احسن القول اصدقه ... فلا فشهدوا من صدق ...
.......
ماذا لو كان مقدرا عليك الأسى
هل ستبقى مكتوف اليدين متفرج


احببت اول مرة في مقتبل العمر ... اخذها القدر وابتعد
احببت المرة الثانية تاركا مأساتي ورائي ... اخذها القدر وابتعد
وادعا غير الموجود شجاعته وبدى التكبر لامعا على مقلتيه ... كأنه لا يعلم ان من يتحدث اليه قد شبع وارتوى من عذاب الدهر ... وانه صار شخصا له كفا ..اذا ما اراحها على جبلا ما طاح بالكف كاهله ... وما كان المتوقع منه هذا ... ولكن اخطأ المنعرج فسقط
بالله عليك لا تقسو على نفسك ... فان أردت تدميرك ما انتظرت ... ولا تدعي الشجاعة أمامي مرة فمالي أرى نفسي قد تصبر على تعقلي ... وحينها أعدك ....انها الجريمة الكاملة ستتجسد وتأتي اليك مسترجلة


واسأل هناك الخلق يدلك الجميع .. فكل شيء في مدينتي ذو لسان حين تسأله يبين
وهذا هو التحذير ....


اول مرة في حياتي ... قررت تدمير اعز ما املك ... وبالفعل دمرته بيدي ووقوفت متفرجا وهم يلعبون بقدره ... كنت استطيع التدخل وانهاء الامر ... لكن عقلي منعني وجعلني اتجمد


لم اعد الحي الميت ... فقد قرروا قتلي وانا حي ... وجعلوا مني الميت الحي
لم تعد لي مشاعر ... لم يعد في قلبي رأفة ورحمة ..فقد حجروه وكسروه .. وبعدها غربلوه ونخلوه ...
اين العبد الذي كان يخرج الناس من همهم ؟؟ يساعدهم يآزرهم يآنسهم ويحن عليهم ..
لم يعد له وجود .... واصبح سراب متعدد ... و الامس ظل يفكر ... وفي الليل بات يتألم
واليوم قرر...
هذا ما يعرف بالجريمة الكاملة ..





 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
ما قالته اختي المجهولة في التقيم على هذه المدونة عند قراري بحذفها

اخي عبدو راقت لي مدونتك كثيرا و ليتك لم توقفها و تركت أناملك و قلبك و كل احاسيسك تنساب فيها ..اتمنى لك كل الخير اليوم فقط تسنى لي أن أقرأها ..كما ارجوك المواصلة فيها أحس انها هامة لك كثيرا..اعلم اني مررت من هنا رغم انك نسيتني لكن لا بأس..أختك في الله

ها قد عادت اليوم .... ولكن لن تكون كما كانت قبل ..

تحياتي لك اختي

 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28

ربي
أمنية تنتباني أن أموت وأنا ساجد بين يديك والمطالعة إلى أنوار وجهك في يوم البعث والنشور..
عندما أذهب إلى المسجد لأداء صلاة التهجد والتراويح أقف بخشوع من تلاوة المقرئ وعند النظر إلى موقع سجودي تتخيل الكعبة أمامي وأنا أطوف حولهاوينتباني الحنين إلى ذلك المكان من جديد ....
وأرى الجنة بنعيمها وبساتينها الخضراء عن يميني فأبتهج فرحا وأتمنى أن أموت في هذه اللحظة وأن أكون من المقبورين فيها..
وأتخيل النار عن يساري فيزداد جزعي وخوفي وأطيل في سجودي طالبا المغفرة والجنة وأكثر من دعائي ليحقق لي إلهي مافي داخلي من دعوات لمن أحبهم أحباب قلبي فقد أفارقهم في أي لحظة وقد ينقطع دعائي لهم بعد مماتي..
إحساس رهيب وجزعا وفزعا ينتابنا عندما يتهادى إلى مسامعنا في ليالي الشهر الفضيل خبر وفاجعة بوفاة شخصا قريب أم بعيد موت الفجأة
" اللهم أعذنا من موت الفجأة "


 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
آحبك في الله حب تحتضته آلجنة


آنت من كتب

اهد® สβĐ40₩ ®ااااااء خاص لــ

ولم يكن موضوعك الآول كآفيا لتعجلي بألثآني


للغالي جدا على قلبي


وآكملتي بآلثآلثة آلتآلية


ما اجمل العودة لسرد حاكايتنا

ما اجمل ان نقص تفاصيلها حتى المؤلمة

ما اجمل ان نحكي احزانها الموجعة بقوة

ما اجمل ان نعود ونكتب بكل شجاعة

مؤلم يا عزيزي هو الفراق

ولكن صدقني ليس بتلك الصورة

مادامت هناك روح هناك فرصة للحياة

فرصة نحتاج لاغتنامها لنشبع الروح فرحا

ولنتحدى ذلك الفراق الذي يحاول قتلنا ببطئ

سعدت لانك كتبت عن حزنك فهي بداية الشفاء منه

وتالمت لاني احسست انه يحاول اخذك اليه

ولكني على يقين انك اقوى منه وان سطورك

هي بمثابة حفلة توديع وللابد دون عودة

لا يليق لقلبك غير الفرح حبيبي

بروحك الطيبة المرحة المليئة بالتفاءل

بسمتك الطفولية ذكائك الحاد شخصيتك القيادية

كلها صفات تكفي لتعيد كل يائس للحياة

لا تقتل هاته الروح فيك بماضي ذهب

حاول ان تستفيد من ماضيك وتعيش حاضر وتتفاءل بمستقبلك


أحبك جدااااااااااااااااااااااااا

واحمد الله كل يوم ان اهداني اخوتك وصداقتك

واجزم اليوم انك توأم روحي لما هنا من تواصل بيننا

كن سعيد فلا تستحتق غير السعادة

باركك الرحمان وحفظك وافرحني فيك

وادام الله عليك الصحة والعافية يا اغلى من روحي


حبي وودي واخلاصي



قصفآ بلآ زلزلة لتعودي وتحتجزيني في قفص العجز




همسة : أتمنى أن من يقرأ سطوري أن يكذبنِي ! ؛ خشية أن يحسدنِي عليهآ :)









♥
حقوقُ قَلبِـي
مَحفوظَةٌ لِـ رَبّي‘ .. ♥ :")

ܓܛܟ
 
آخر تعديل بواسطة المشرف:

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
[ ترقبوا موسمي الجديد .. بحلته القاتلة ]

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
آخر تعديل بواسطة المشرف:

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28

رأيت حكايتي عروس لها بسمة مشرقة
لطيفة كمن يسكنون الدمى ببرائتهم
تنام على عرش قلبي ، تصبـحـني بإبتسـامتها حين أخـرج أو أدخـل البيت
وضيفي هو
الحزن لكنني و أنا في يدهِ كـ الأبله

كنت أسأله مالذي يمنع الـمرء مثلك ياسيِدي أن يفرح
؟

فتأتي إجابتـه نظرةٌ مـتعبة مقيم على مدخلِ البيت ضيفي الكبـير
أقول له ما إسمك اليوم يا صاحبي ؟ فـيوبـخني قائلا لا أريدك ان تتفهمني ،

فقط اقسم رغيفك بيني وبينك و كن صاحـبا طيِب القلب واجلس إلى جانبي ،
فـأرِق له رغم علمي أن هلاكي أن أصحبه ،
وضيفي قعيد كبيت من الشـِعر مـنكسرِ الوزن
والنـحو وليس له أي معنى ويغضب حين أحـاول أن أعرِبه ،
أقـول عسى أن يقوم ويرحل عني ، فـأ زعجه بعلاجي العدائي عمدًا وأسئلتي الجارحاتي
وأمعـن جـدا فيفهم قصدي ويشبه أختي حين تزداد مني إقترابـا و وِدا إذا ما رآتني لإغضبها
أحاول




♥
حقوقُ قَلبِـي
مَحفوظَةٌ لِـ رَبّي‘ .. ♥ :")

ܓܛܟ
 
آخر تعديل:

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
مرحبا مدونتي ...

اشتقت المكوث قليلا هنا هههه... صدقا اشتقتك كثيرا

اتعلمين ؟

اظنه حان الرحيل حبيبتي ... فلم استطع ان افوز بقلب الفتاة التي كنت اهمس لك بها

وسواك فقط يعلم درجت حبي لها ... ولك فقط كنت اشكو اوجاعي

احببت اليوم ان ادون بأسلوب ركيك ... فقط

وهذا كل ما اجيده صدقا

لم استطع يوما اخراج ما بقلبي

لم ابح بمشاعري كلها يوما

لأني لا أعرف وحتى كيف يكون التعبير من الفؤاد

فالكلمات لا تريد الخروج ... ويعجز اللسان عن ذلك

مدونتي .. أتراها تعلم بحبي لها ؟

اذا لم تكن تعلم ... وان مرت يوما ما عليك والقت السلام .. فخبريها عني وعن ذك الحب الذي لم ينطفئ ليلة واحدة وكان يزداد اشتعالا

اخبريها انها كلما قامت بمراسلتي احسست ان موتي من تراسلني
 

® สβĐ40₩ ®

:: عضو مُتميز ::
إنضم
2 أوت 2010
المشاركات
1,063
النقاط
71
العمر
28
في البدايات يَهتمون .. يَسألون .. يُهاتفوننا دون إنقطاع !
ثم ما أن يَمر الوقت ، حتى تبدأ الحرارة بالتناقص !
وَ يبدأ الشغف بـ الزَوّال .. وَ تبدأ الحجج بالإمتثال !
وَ تَتحول الخلافات الى أعظم " مٌشكلات " !
ثم .. تَشتهي سماع رنين هاتف وَ تشتهي أن تكون جميع الاتصالات من خط واحد !
تتفحص صندوق الوارد دون وجود اشعار حتى !
تَشتهي لقاءاً واحداً يَنهي كل النهايات !
تتألم .. وَ تكتمْ !
تَتذكر وَ تصمت !
تَبكي وَ تضحك !
ليت كل العلاقات تبقى " بداياتْ " !!
 
Top