صورة فوتوغرافية لماساة بقلمي

mira18

:: عضو منتسِب ::
إنضم
1 جانفي 2017
المشاركات
29
النقاط
5
العمر
21
محل الإقامة
chlef-algeria


خذ لك صورة
صورة على اعتاب مدينة كانت
للجمال مزرعا
وللحب مرتعا
رسمتها ريشة المحبين على مر الايام
الهمت مهج العاشقين في سحرها
اشعارا
صورة على اسوار مجد
تفانت في بنائه همم
تركوه للخالفين تذكارا
وهو يتهاوى حسرة
وخلف غبار الغدر يتوارى
صورة اخرى لوجه
تفنن الزمان في نحته
تحجرت عيون العاشقين
في مفاتن سحره
سكارى
صورة اخرى لأب ذاهل
تستر عورته بقية سروال
جسده رسم زيتي
تقاطعت على جسده
كل الوان الطيف
تعرجت قدماه
ضاقت عليه السبل
يمضي الى حيث ليس يدري
انتحارا
لام تجثو على بقية كبد
لا تذرف دموعا
اكملت الدمع كله قبلا
ترفع وجهها الى السماء
وفي صوت مبحوح مقهور
تتمتم
عز يا رب الناصر الاك
وكل ما اردت كان وصار
صورة اخرى
لبنية تحضن نصف دمية
تهدهدها
تهمس لها بلغة البراءة
سنذهب الى بيتنا
وسأبثك اسرارا
صورة لأمة تحترف الهروب الى الامام
وقد اشعل الحاقدون في ثوبها
نارا
لأمة تسبح في مستنقع الخنوع
وبها غار
لأمة اصابها السفه
تدمر ما اعلت
وتتفنن في البكاء على الاطلال
انكسارا
نعلقها على رقبة الزمان
ومن اصدق من الايام
اخبارا
صورة اخرى...كبرها
واكتب على ظهرها
هذه بقايا مجد بناه الامجاد
وأهمله الزائفون
فانظروا يا اجيال الغد
كيف صار
ويح امة يمر بها الزمان
ولا تحمله للخلف انتصارا
وويح امة يمر بها الزمان
ولا تقرا ما على صحائفه
و فيها للخانعين
انذارا
هذه صورة امة قد كانت ذات مجد
تشد اليها الانظار ..انبهارا
ثم اضحت على حضيض الذل
تجتر الهزائم اجترارا
من استأمن السفيه ولو على جزرة
اطعمها من فرط الخوف
حمارا
اذا تناوبت الاسقام جسما
فليس له إلا مشرط الطبيب
خيارا
اني امرؤ لا احسن التغزل
ولم انسج له في عقلي
استارا
وإنما حمل الايام ...
يولد انفجارا
وينطق الاحجار .

 
Top