غانا إلى ربع النهائي لمواجهة تونس

الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.

sokito

:: عضو متألق ::
إنضم
27 سبتمبر 2009
المشاركات
4,798
النقاط
331
العمر
27


حجز المنتخب الغاني، وصيف البطل والباحث عن لقبه الأول منذ 1982 والخامس في تاريخه بعد أن توج أيضا أعوام 1963 و1965 و1978، مقعده في الدور ربع النهائي من كأس الأمم الأفريقية 2012 للمرة الثالثة على التوالي وذلك بتعادله مع نظيره الغيني 1-1 اليوم الأربعاء على ملعب "فرانسفيل" في الجابون ضمن الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة.
وانهى المنتخب الغاني الذي خسر نهائي النسخة الماضية عام 2010 امام مصر، الدور الاول في صدارة المجموعة برصيد 7 نقاط بعد ان تغلب على بوتسوانا (1-0) ومالي (2-0) في الجولتين الاوليين، فيما فشل المنتخب الغيني في بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الرابعة في تاريخه بعد اعوام 2004 و2006 و2008 لان البطاقة الثانية كانت من نصيب مالي بفوزها على بوتسونا 2-1 اليوم ايضا.
ورفعت مالي رصيدها الى 6 نقاط في المركز الثاني مقابل 4 نقاط للمنتخب الغيني الذي كان خسر امامها في الجولة الاولى (0-1) قبل فوزه الكبير على بوتسوانا (6-1).
وضرب المنتخب الغاني موعدا في الدور ربع النهائي مع نظيره التونسي ثاني المجموعة الثانية في اول مواجهة بين الطرفين منذ الدور الاول لنسخة 1963 (1-1)، فيما ستلعب مالي مع الجابون بطلة المجموعة الثالثة.
وجاءت بداية اللقاء لمصلحة الغينيين الذين خسروا ثلاث مباريات من اصل الاربع السابقة التي جمعتهما في النهائيات مع الغانيين فيما انتهت المباراة الاخرى بالتعادل، وكانوا الاقرب لافتتاح التسجيل لو لم يتغاض الحكم عن ركلة جزاء لمصلحتهم بعد خطأ من الحارس ادم كويريسي على ابراهيما تراوري (11).
وحصل الغينيون على فرصة لتعويض ركلة الجزاء التي حرمهم اياها الحكم عندما وصلت الكرة الى ابراهيما ديالو من ركلة ركنية فارتقى فوق الجميع وحولها برأسه لكن محاولته علت العارضة بقليل (24)، ثم نجحوا في هز شباك كويريسي عبر ترواري اثر تمريرة من باسكال فيندونو لكن الحكم الغى الهدف بداعي التسلل (26).
وجاء الرد الغاني مثمرا اذ نجح ايمانويل اجييمانج بادو في تسجيل اجمل هدف في البطولة عندما وصلته الكرة عند حدود المنطقة اثر ركلة ركنية نفذت قصيرة، فرفع الكرة التي وصلته من صامويل اينكوم عن الارض بقدمه اليسرى قبل ان يطلقها "طائرة" بيمناه في زاوية مرمى الحارس نابي ياتارا (28).
وتأثر المنتخب الغيني بالهدف الذي تلقاه ما سمح للغانيين في فرض افضليتهم وكانوا قريبين من اضافة الهدف الثاني قبل نهاية الشوط الاول عبر اينكوم الذي سدد بجانب القائم بعد تمريرة من اسامواه جيان (41) الذي كان قريبا ايضا من التسجيل لكنه سدد في الشباك الجانبية (45).
وعندما كان الشوط الاول يلفظ انفاسه الاخيرة نجح الغينيون في مفاجأة وصيف البطل وتسجيل هدف التعادل عبر عبد الرزاق كامارا الذي استفاد من تقدم كويريسي من مرماه ليهز شباكه من الجهة اليسرى بكرة لعبها من حوالي 30 مترا وبدت وكأنه يرفعها عرضية عوضا عن محاولة خداع الحارس الغاني (2+45).
وفي بداية الشوط الثاني كاد الغينيون ان يسجلوا هدف التقدم عندما توغل اسماعيل بانجورا في الجهة اليسرى للمنطقة ثم حاول ان يضع الكرة على يسار الحارس لكن الاخير تدخل ببراعة وانقذ الموقف (52)، ثم اتبعها ديالو بتسديدة "طائرة" بعد ركلة ركنية لكن محاولة لاعب باستيا الفرنسي علت العارضة (60).
وواصل الغينيون اندفاعهم وسط تراجع الغانيين لكنهم تلقوا ضربة قاسية في الدقيقة 69 عندما حصل مامادو ديولدي باه على انذاره الثاني بسبب خطأ على جون باينتسيل، ليكمل منتخب بلاده اللقاء بعشرة لاعبين ما مهد الطريق امام الغانيين لمحاصرة منافسيهم في منطقتهم وهم كانوا قريبين من تسجيل هدف الفوز برأسية لبادو لكن محاولته علت العارضة (82).

 
الحالة
مغلق ولا يسمح بالمزيد من الردود.
Top